خالد صلاح

محمد فاروق لاعب بيراميدز بعد خسارة الكونفدرالية: فخور بنفسى وفريقى

الإثنين، 26 أكتوبر 2020 12:42 ص
محمد فاروق لاعب بيراميدز بعد خسارة الكونفدرالية: فخور بنفسى وفريقى محمد فاروق
محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعرب محمد فاروق، مهاجم فريق بيراميدز، عن حزنه لخسارة لقب بطولة الكونفدرالية الإفريقية، بعد الهزيمة من بيراميدز، فى مباراة نهائى البطولة أمام نظيره نهضة بركان المغربى، التى أقيمت مساء أنس، الأحد، على ملعب مولاى عبد الله فى المغرب، معربا عن فخره بنفسه وبفريقه.

ونشر فاروق، عبر حسابه على انستجرام، صورة للفريق، صحبها بتعليق: " الحمد لله على كل شيء.. أنا فخور بنفسى وفريقى".

Capture
 
ونال بيراميدز التحية والثناء من الجميع ليس فى مصر فقط ولكن فى القارة السمراء بأكملها، خاصة أنها المرة الأولى التى يُشارك فريق فى الكونفدرالية ويصعد لنهائى البطولة، وكان على بُعد خطوة واحدة من تحقيق اللقب، لكن سوء الحظ وكذلك الأخطاء التحكيمية للكاميرونى اليوم نيانت، كل هذا ساهم فى ضياع بطولة الكونفدرالية من كتيبة الفريق السماوى.

بيراميدز خسر لقب الكونفدرالية الأفريقية، بعدما هُزم من نهضة بركان المغربى، بهدف دون رد، فى المباراة التى جمعتهما مساء الأحد، على ملعب مولاى عبد الله، بمدينة الرباط المغربية، فى نهائى البطولة، ويخسر الفريق المصرى فرصة التتويج بأول لقب قارى كان على بعد خطوة واحده منه، بعدما وصل للمباراة النهائية عن استحقاق وجدارة.

 خسارة بيراميدز للقب الكونفدرالية تبعها بعض الخسائر الأخرى، منها عدم تحقيق معادلة رقم مواطنه الإسماعيلى والمقاولون العرب اللذين توجا بلقب قارى فى أول مشاركة لهما، حيث توج الدراويش بدورى الأبطال 1969، بينما نال المقاولون لقب بطولة الأندية أبطال الكؤوس 1982.

بيراميدز كرر تجربة مواطنه غزل المحلة الذى خسر نهائى دورى الأبطال عام 1974، وتعد تلك الخسارة هى الثالثة لبيراميدز خلال مشواره بالبطولة بعد أن لعب 16 مباراة حقق الفوز فى 13 مباراة وتعادل مرة، حيث هُزم أمام رينجرز النيجيرى فى دور المجموعات، وزاناكو الزامبى فى ربع نهائى الكونفدرالية، وأمام بركان المغربى فى النهائى.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة