خالد صلاح

أسبوع القاهرة للمياه يواصل فعالياته لليوم الرابع عبر تقنيات التواصل عن بعد

الأربعاء، 21 أكتوبر 2020 06:00 ص
أسبوع القاهرة للمياه يواصل فعالياته لليوم الرابع عبر تقنيات التواصل عن بعد الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري
كتبت أسماء نصار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يواصل أسبوع القاهرة للمياه الذى تنظمه وزارة الموارد المائية والرى تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، بعنوان "الأمن المائى من أجل السلام والتنمية فى المناطق القاحلة.. الطريق إلى داكار 2021"، فعالياته لليوم الرابع على التوالى بالتواصل عبر تقنيات التواصل عن بعد، لتسليط الضوء على التحديات التى تواجه الموارد المائية فى المناطق الجافة، ومناقشة الحلول العلمية وأحدث التكنولوجيات لتحقيق الأمن المائى.

وينفذ أسبوع القاهرة للمياه يتم تنفيذه للعام الثالث على التوالى تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتنظمه وزارة الموارد المائية والري بالتعاون مع الشركاء من المنظمات الإقليمية والدولية والمؤسسات والجهات والوزارات على المستوى القومى.

وأكد الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والرى، على تكريم الفائزين في المسابقة القومية للمحافظة على المياه والفائزين في كافة المسابقات ومنها مسابقة أفضل مشروع تخرج، والمسابقة الدولية لعرض رسائل الماجستير والدكتوراة في ثلاث دقائق، ومسابقة أفضل فيديو توعوي في مجال المياه، بالإضافة إلى عرض أفضل الممارسات بين المزارعين في الحفاظ على المياه ، وكذلك تكريم أبناء الوزارة المتميزين والذين تمكنوا من إدارة الأزمات خلال مواسم السيول والفيضان بالشكل الأمثل، وأيضاً تكريم شباب الوزارة الحاصلين على درجات الماجستير والدكتوراه.

وشدد عبد العاطي على إتباع كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية خلال أسبوع القاهرة للمياة للتعامل مع فيروس COVID 19 المستجد.

وتتضمن فعاليات حفل ختام أسبوع القاهرة للمياه، تكريم الفائزين في المسابقة القومية للمحافظة على المياه، والتي أقيمت تحت مظلة الأسبوع ونظمتها وزارة الموارد المائية والري بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي، بهدف دعم الجهود والمبادرات الوطنية للحفاظ على الموارد المائية، كما يختتم هذا الحدث العالمي برنامجه بتكريم الفائزين في المسابقات التي تقام على هامش الأسبوع.

ويعتبر "أسبوع القاهرة للمياه" بمثابة الحدث الأكبر من نوعه في مصر والمنطقة العربية وأفريقيا والمتخصص في مجال المياه، ويُعقد هذا العام تحت شعار "الأمن المائي من أجل السلام والتنمية في المناطق القاحلة - الطريق إلي داكار 2021"، ويهدف إلى تعزيز الوعي المائي وتشجيع الإبتكارات لمواجهة تحديات المياه والتعرف على التحركات العالمية والجهود المبذولة لمواجهة تلك التحديات، بالإضافة إلى تحديد الأدوات الحديثة والتقنيات المستخدمة لإدارة الموارد المائية، اﻷمر الذي جعله محور دعم واهتمام ومحط أنظار كافة الخبراء والمعنيين بالمياه محلياً وإقليمياً ودولياً.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة