خالد صلاح

بقلدكم من وأنا عيل وبحبكم.. صاحب فيديو الإساءة لإذاعة القرآن الكريم يعتذر: بحب الدكتورة هاجر سعد الدين ولا أقصد السخرية.. وكبير المذيعين: اعتذارك غير مقبول.. وكلامك لا يستحق الرد.. ولازم تتحاسب بالقانون

الثلاثاء، 20 أكتوبر 2020 05:09 م
بقلدكم من وأنا عيل وبحبكم.. صاحب فيديو الإساءة لإذاعة القرآن الكريم يعتذر: بحب الدكتورة هاجر سعد الدين ولا أقصد السخرية.. وكبير المذيعين: اعتذارك غير مقبول.. وكلامك لا يستحق الرد.. ولازم تتحاسب بالقانون مواجهة بين صاحب فيديو سخرية إذاعة القرآن وكبير مذيعى الإذاعة
محمد محسوب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تحدث محمد أشرف صاحب الفيديو المتداول والذي ظهر فيه هو يقلد مذيعي إذاعة القرآن الكريم لـ"تليفزيون اليوم السابع"، ووجه رسالة إلى الدكتورة هاجر سعد الدين رئيس إذاعة القرآن الكريم الأسبق قائلاً : أنا من محبيها ومن محبي الإذاعة وكل اللي حصل إني قلدت البرومو بتاع البرامج والمقدمين ومذكرتش أي حد بأي سوء.

وأضاف في تغطية أجرها تليفزيون اليوم السابع،" أنا مقدرش أذكر دكتورة هاجر بأي سوء لأني فعلاً بحبها وبتابع برامجها من زمان وأنا عيل صغير، ومن صغير وأنا بقلد مذيعي الإذاعة لوالدتي".

وتابع: فيه ناس بتقلد لاعبين كورة وبتقلد عمرو أديب وغيرهم أنا قلدت مذيعي الإذاعة ولو هما مضايقين بعتذر عن إنه وصلهم بطريقة غلط لأكن أنا في الفيديو مغلطش فيهم ولا في أي حد أنا بقلدهم ولو حد شاف الفيديو كامل.

وقال : أنا بتكلم عن طرق الكلام في الشارع، وطرق الكلام الغريبة وافتكرت كذا مثال، وأنا كنت بهزر وقلدت أكتر من شخص من الإذاعة بس.

وتابع : بعتذر لكل اللي فهم الموضوع غلط، وأنا أسف ليهم وأنا من مستمعين الإذاعة.

صاحب فيديو إذاعة القرآن الكريم وحديثه لتليفزيون اليوم السابع
صاحب فيديو إذاعة القرآن الكريم وحديثه لتليفزيون اليوم السابع

 

قال رضا عبدالسلام، كبير مذيعي إذاعة القرآن الكريم، إن الفيديو الذي ظهر فيه شاب يقلد مذيعي إذاعة القرآن الكريم لا يليق بالإذاعة هي الأولى من حيث النشأة في العالم أجمع والأولى في الدعوة للإسلام منذ النشأة في عهد الرئيس الراحل جمال عبدالناصر.

وأضاف أن كل ما قاله الشاب عن الإذاعة لا يصادف الحق، مشيراً إلى أن برنامج بريد الإسلام والبرامج التي سخر منها يتم فيها استضافة كبار العلماء في مصر، متابعاً أن سخريته من البرنامج غير مقبولة وسخريته من النبي والصحابة.

وأشار إلى أن الشاب كان من الممكن أن يتناول أي شيء آخر ويبتعد عن إذاعة القرآن التي تناولت عظام القراء مثل الشيخ عبدالباسط عبدالصمد، ومحمد رفعت وغيرهم.

كبير مذيعي إذاعة القرآن الكريم في مداخلة مع تليفزيون اليوم السابع
كبير مذيعي إذاعة القرآن الكريم في مداخلة مع تليفزيون اليوم السابع

 

وتابع : ما قاله الشاب سقطة لا بد التوقف عندها ولا بد أن يحاسب لأن الجميع يعرف إذاعة القرآن الكريم وتاريخها، مضيفا" كلامه غير موضوعي ولا يرد عليه".

وأكد أنه لا يؤيد أن يسب أحد الشاب محمد أشرف بعد هذا الفيديو لكن يجب محاسبته بالقانون.

في سياق متصل قال: إذاعة القرآن الكريم لها مكانة رفيعة وكبيرة في نفس أهل مصر والكل قال لي ذلك.

وحول قبول اعتذاره من عدمه قال : لا أقبل اعتذاره لأن السخرية كانت واضحة للإذاعة وكان ذلك كبيراً عن الناس ويجب أن يعاقب.

وأكد أن ذكره أنه لا يسخر من الإذاعة مبرر "لا يليق"، متابعاً : إذاعة القرآن الكريم كالنخلة الكبيرة .

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة