خالد صلاح

مسؤولة دبلوماسية إيطالية: نؤكد التزامنا فى العراق

الثلاثاء، 07 يناير 2020 05:32 م
مسؤولة دبلوماسية إيطالية: نؤكد التزامنا فى العراق الحرب فى العراق
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قالت نائبة وزير الخارجية، مارينا سيرينى، إن بلادها "تؤكد التزامها بالوقوف إلى جانب العراق"، مضيفة "لدينا العديد من الجنود فى أربيل، وكتيبتنا حاضرة بشكل كبير، تمارس وظيفتها فى تدريب قوات الأمن العراقية والكردية، وأن الشيئ نفسة ينطبق على الوحدات المتواجدة فى مواقع أخرى، وفى بغداد بشكل خاص"، حسبما ذكرت وكالة "آكى" الإيطالية.

وتابعت المسؤولة الدبلوماسية "لقد قمنا ببساطة، بنقل مجموعة صغيرة من الجنود الذين كانوا يقيمون فى قاعدة لا تعتبر آمنة، وقد تم نقل تلك الوحدة الصغيرة مؤقتًا".

وذكرت سيرينى أن "الوضع يشهد توتراً شديداً، حيث يجب علينا حماية قواتنا العسكرية، وفى هذه اللحظة تم تعليق جميع المهمات، والعسكريون يتواجدون فى القواعد، لكن إن كانت الظروف السياسية، وبالتالى التطورات فى الإطار العراقى ستسمح بذلك، فنحن مستعدون للبقاء والتمسك بالتزاماتنا مع العراق".

وأشارت الوكالة إلى أن رئيس وزراء إيطاليا جوزيبى كونتى، بحث مع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولى عهد أبوظبى نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، أمس الاثنين، هاتفيا، أخر التطورات والمستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية وأهمية خفض التوتر والتصعيد فى المنطقة.

وكان رئيس الوزراء الإيطالى الأسبق ماتيو رينزى شدد على إيطاليا والاتحاد الأوروبى العودة الى لعب دور فى مجال السياسة الخارجية، وذلك تعليقا على الأحداث الأخيرة في الشرق الأوسط، وبشكل خاص، العملية الأمريكية التي أدت الى مقتل قائد فيلق القدس فى الحرس الثورى الإيرانى اللواء قاسم سليمانى، ونائب رئيس قوات الحشد الشعبى العراقى أبو مهدى المهندس، وعدد من قادة الحشد.

وفى تغريدة على تويتر، كتب رينزى "لقد بدأ العام 2020 فى السياسة الإيطالية بمناقشات عقيمة في أروقة الحكومة"، مضيفا أن "ما يحدث فى ليبيا وفى الشرق الأوسط، يجب أن يجعلنا نغير توجههنا ودعوة إيطاليا وأوروبا للعودة الى لعب دور فى السياسة الخارجية".

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة