خالد صلاح

تعرفى على الآثار الجانبية لوسائل منع الحمل المتناولة بالفم

الجمعة، 31 يناير 2020 08:00 م
تعرفى على الآثار الجانبية لوسائل منع الحمل المتناولة بالفم حبوب منع الحمل وتأثيرها على عدة أمراض
كتبت إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

هناك العديد من الآثار الجانبية التي تسببها حبوب منع الحمل، بعضها قد يكون خفيفا والآخر قد يكون شديدا، وتتراوح من الغثيان إلى الصداع إلى تغييرات المزاج على سبيل المثال لا الحصر، ولكن في بعض الأحيان، قد يؤدي الاستخدام المنتظم لحبوب منع الحمل عن طريق الفم أيضًا إلى نزيف حاد وتورم في اليدين والقدمين بل والطفح الجلدي.

لكن ما سبق يعد من الآثار الجانبية الخفيفة التى يمكن التعامل معها بسهولة، وذلك وفقا لتقرير موقع " healthcare"، فهناك بعض الآثار الجانبية التي قد تشكل تهديداً لحياتك.

اجتماعيا
 

تقول دراسة في مجلة فرونتيرز الخاصة بعلم الأعصاب إن النساء اللائي يتناولن حبوب منع الحمل يؤثر على التعبيرات العاطفية لديهن بنسبة 10 %.

التأثير على القدرة المعرفية
 

يشير الباحثون من جامعة كاليفورنيا أن النساء اللائي يستخدمن وسائل منع الحمل، مثل حبوب منع الحمل يواجهن تغييرات في الذاكرة وقدرتهم على تذكر الأشياء بشكل افضل.

حبوب منع الحمل قد تزيد من نوبات الصرع
 

دراسة أخرى بجامعة تكساس تؤكد أن حبوب منع الحمل يمكن أن تزيد من وتيرة النوبات لدى النساء المصابات بالصرع، ففي دراسة على الحيوانات، رأى الباحثون أن النوبات لم تكن أكثر تواتر، ولكن أيضا كانت غير منضبطة.

حبوب منع الحمل يمكن أن تزيد من خطر السكتة الدماغية

يمكن أن تزيد حبوب منع الحمل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، وحسب باحثو النظام الصحي بجامعة لويولا بشيكاغو، فإن وسائل منع الحمل عن طريق الفم تزيد من خطر الإصابة بسكتة دماغية ، ولكن هذا الخطر ضئيل للغاية بين النساء اللائي ليس لديهن عوامل خطر أخرى للسكتة الدماغية.

ونشرت المجلة الطبية العصبية هذه الدراسة، ومع ذلك، عند النساء اللاتي لديهن عوامل خطر أخرى للسكتة الدماغية، يكون الخطر أعلى، وفي معظم الحالات، يجب عدم تشجيع استخدام وسائل منع الحمل عن طريق الفم، كما يقول الباحثون.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة