خالد صلاح

الصحة الفرنسية: مصابو "كورونا" وضعهم غير مقلق والأمر لا يزال تحت السيطرة

الأحد، 26 يناير 2020 01:12 م
الصحة الفرنسية: مصابو "كورونا" وضعهم غير مقلق والأمر لا يزال تحت السيطرة كيفية التغلب على "كورونا"
كتب: أحمد علوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت وزارة الصحة الفرنسية أن الثلاث حالات المصابة بفيروس كورونا الجديد فى فرنسا بحالة جيدة، وأن وضع انتشار الفيروس لا يزال تحت السيطر، واشارت تقارير صادرة عن الفريق الطبي الفرنسي المسؤول بمتابعة حالتين مصابتين بالفيروس بمستشفى "بيشا" في العاصمة باريس، إنهما بحالة جيدة.

وأوضح رئيس قسم الأمراض المعدية بمستشفى بيشا، يزدان يزانبانه، أن المصابين هما "رجل 31 عاماً وامرأة 31 عاماً"، مضيفاً أنهما فى حالة طيبة، ولكن أحدهما لا يزال يعانى من حمى صغيرة وتم وضعهما في غرف منفصلة".

وأضاف يزانبانه: "لم يكن لدى المريضين أعراض (السعال والحمى) عند الوصول قادمين من الصين"، موضحاً أن "أعراض المرض ظهرت عليهما بعد بضعة أيام".

وأشار الطبيب الفرنسى إلى أن "هذا المرض أقل خطورة من "سارس"، موضحاً أنه "لا يوجد سبب للقلق لأن خطر انتشار الوباء في فرنسا لا يزال منخفضاً".

بدوره، قال مدير الصحة العامة في فرنسا جيروم سالومون، إن "الحالات الفرنسية الثلاث المصابة بالفيروس لم تعد تقلق الأطباء".

وأوضح سالومون، المتخصص في الأمراض المعدية والخبير في الأوبئة، في مقابلة لصحيفة "لوباريزيان" الفرنسية، أن خطر انتشار وباء فى فرنسا لا يزال منخفضاً لأن الوضع تحت السيطرة.

وفيما يتعلق بحالة المرضى الثلاثة، فإنهم بحالة جيدة لكون السلطات اتبعت معهم الإجراءات الصحيحة، لكونهم أبلغوا في الحال الخط الساخن المخصص للاشتباه في حالات كورونا، وتم نقلهم على الفور فى ظروف جيدة إلى مستشفيات متخصصة فى بوردو وباريس، لذا فإن وضعهم لم يعد يقلق الأطباء.

وتابع: "هذا يدل على أن نظامنا الصحى جاهز وأن نظام الرعاية فعال".

وحول إمكانية إصابة ذوى المصابين بالعدوى، أوضح المسؤول الطبي الفرنسى أنه يتم طرح أسئلة على المريض تتعلق بالأشخاص الذين التقوهم منذ شعورهم بالأعراض، ويتم استدعاؤهم والكشف عليهم واستجوابهم للتأكد من عدم إصابتهم.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة