خالد صلاح

أحمد ياسر ريان يحتفل بعيد ميلاده الـ22

الجمعة، 24 يناير 2020 01:21 م
أحمد ياسر ريان يحتفل بعيد ميلاده الـ22 أحمد ريان و والده ياسر ريان
كتبت أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يحتفل أحمد ياسر ريان مهاجم النادى الأهلى المعار إلى صفوف الجونة، اليوم الجمعة، بعيد ميلاده رقم 22 حيث ولد فى الرابع والعشرين من شهر يناير عام 1998، والتحق بناشئى القلعة الحمراء. وينتمى أحمد ريان لأسرة كروية عاشقة للفريق الأحمر، فوالده هو النجم السابق ياسر ريان ظهير أيسر النادى الأهلى المعتزل، والذى تعلم منه المهاجم الشاب حب الكيان الأحمر.

ورغم صغر سنه إلا أنه يجيد التسديد على المرمى كما يتقن التحرك بدون كرة والتمركز داخل منطقة الجزاء، وضربات الرأس، وبدأ يأخذ فرصة بالفريق الأول للأهلى بموسم 2017–2018، والذى حصل فيه النادى الأهلى على لقب الدورى إلا أن ضغط المنافسة لم يسمح له بالحصول على الفرصة الكاملة مع الفريق الأحمر.

أحمد ريان انتقل إلى نادى الجونة خلال موسم الانتقالات الشتوية الماضي على سبيل الإعارة، باحثاً عن فرصة للمشاركة، ومتعطشاً لإثبات الذات من أجل العودة إلى قيادة الهجوم الأحمر بعد اكتساب الخبرات اللازمة التى تؤهله إلى ذلك.

وخلال الموسم الجارى، شارك ريان مع الجونة فى 13 مباراة سجل هدفا وصنع آخر، وكان المهاجم الشاب قد انضم إلى كتيبة الفراعنة فى أمم أفريقيا للشباب والتى انتهت بتتويج المنتخب الأوليمبى باللقب للمرة الأولى فى تاريخه والتأهل لأولمبياد طوكيو 2020.

وعلى مدار مشاركته مع المنتخب الوطنى قدم ريان الصغير عروضاً قوية نالت إعجاب الجماهير التى باتت تطالب مسئولو الأهلى باستعادة المهاجم الواعد لتدعيم خط هجوم الفريق الأحمر فى الفترة المقبلة، خاصة وأن قطاع الناشئين فى الأهلى لم يخرج مهاجماً واعداً منذ فترة طويلة، وتقريباً منذ اعتزال عماد متعب نجم الأهلى ومنتخب مصر السابق.

أحمد ريان يعتبر عماد متعب مثله الأعلى فى مسيرته الكروية، ويطمح إلى تكرار انجازات القناص مع القلعة الحمراء، عن طريق التألق فى الموسم الحالى مع الجونة للعودة بصورة أقوى إلى الأهلى وحجز مقعد أساسى فى تشكيل الأهلي، والذى يعانى حالياً من ضعف خط الهجوم.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة