خالد صلاح

قصف جبهة من "ترامب" للديمقراطيين ردا على جلسات العزل : " تجارة شهود "

الخميس، 23 يناير 2020 10:36 م
قصف جبهة من "ترامب" للديمقراطيين ردا على جلسات العزل : " تجارة شهود " ترامب
كتبت : نهال طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب هجوماً حاداً ضد قادة الحزب الديمقراطي ، آدم شيف وجو بايدن، بالتزامن مع انطلاق جلسة عزله فى مجلس الشيوخ مساء اليوم الخميس.

وقال ترامب فى سلسلة تغريدات على حسابه بموقع تويتر :  إن الديمقراطيين لا يريدون تجارة الشهود لأن شيفتي شيف (فى إشارة إلى أدم شيف) ، وبايدن ، ومبلغ المخالفات المزيف ومحاميه ، والمبلغ الثاني الذي اختفى بعد أن أصدرت محرري النصوص ، والمسمى "المخبر" ، والعديد من الديمقراطيين الآخرين هم يشكلون كوارث ، سيكون مشكلة كبيرة بالنسبة لهم.

وتابع ترامب : هذه تجارة فى الشهود.. وهي فكرة الموافقة على تقديم شهود يريد الديمقراطيين الاستماع إليهم عما دونهم، مثل جون بولتون، فى مقابل تقديم شهود يريد الجمهوريين سماع شهادتهم مثل هنتر بايدن"، نجل المرشح الديمقراطي المحتمل جو بايدن.

وبحسب تقرير نشرته شبكة سى إن إن، انتقد القيادي الديمقراطى وعضو مجلس النواب، آدم شيف موقف ترامب، قائلاً : "هذه ليست تجارة".

فيما عرض النائب جيري نادلر ، وهو أحد مدراء مجلس النواب المنتدبين للحضور فى جلسات مجلس الشيوخ، الأدلة ضد الرئيس ترامب لدعم تهمة إساءة استخدام السلطة، قائلا: "سلوك الرئيس خاطئ. إنه غير قانوني. إنه خطير. وهو يجسد أسوأ مخاوف مؤسسينا وصانعي الدستور" ، موضحا أن سبب تقديمهم لمادتين من المساءلة ضد ترامب موضحا "أولاً ، حجب ارسال 391 مليون دولار من المساعدات العسكرية الحيوية التي خصصها الكونجرس على أساس الحزبين والتي احتاجتها أوكرانيا لمحاربة العدوان الروسي. وثانياً ، حجب الرئيس ترامب اجتماعًا طال انتظاره في البيت الأبيض يؤكد للعالم أن أمريكا تقف وراء اوكرانيا في نضالها المستمر ".

وقال السناتور جوني إرنست ، وهو جمهوري من ولاية أيوا ، إن العرض الذي قدمه مدراء البيت الديمقراطي لا يؤثر في الجمهوريين، مضيفا  "أعتقد أننا ما زلنا ننتظر رؤية الدليل الساحق وبمجرد أن نرى أنه ربما سيقنعنا أن هناك حاجة إلى مزيد من المعلومات ، أم لا. "

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة