خالد صلاح

مشايخ قبائل ليبيا: نقف بجوار مؤسساتنا وجيشنا لمواجهة الاحتلال التركي السافر

الثلاثاء، 21 يناير 2020 02:00 ص
مشايخ قبائل ليبيا: نقف بجوار مؤسساتنا وجيشنا لمواجهة الاحتلال التركي السافر أردوغان
كتب محمود العمرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال الشيخ سعد الترهوني، أحد أعضاء قبيلة ترهونة الليبية، إن أبناءالقبائل الليبية يدعمون بشكل كامل الجيش الوطني في حربه ضد الإرهاب والمليشيات المسلحة التى يدعمها أردوغان والسراج، مؤكدا أن أردوغان يريد أن يجعل ليبيا ساحة حرب للحصول على خيراتها لصالح تركيا وجماعة الإخوان الإرهابية.
 
 
وأضاف "الترهونى" في تصريح لـ"اليوم السابع"، أن أبناء القبائل العربية والليبية أعلنوا موقفهم صراحة أمام الجميع بالوقوف بجوار مؤسساته الشرعية، لافتا أننا نوجه الشكر لما تقوم به الدولة المصرية من دعم ومساندة لاستقرار ليبيا ووحدة الشعب الليبيى.
 
 
وتابع أن الاحتلال التركي منذ دخوله ليبيا وله جرائم عديدة ارتكبها على مدار التاريخ، فأردوغان لا يريد إلا تدمير المنطقة، وجعلها مرتع للإرهاب والمرتزقة، وهو ما يرفضه كل مواطن عربي غيور على بلاده، لافتا إلى أن الأتراك يأتون غزاة ومستعمرين وليس أصحاب حق.
 
 
وأردف أن جميع أبناء القبائل الليبية أعلنوا موقفهم الرافض من اتفاقية السراج وأردوغان، لأن هذه الاتفاقية تؤكد خيانة السراج الذى يريد أن يبيع بلاده للأتراك المحتلين.
 
كانت قد أكدت القبائل الليبية والعربية والمصرية، عدم مشروعيه الاتفاق الحكومي التركي مع السراج، ومخالفته لمقررات المؤتمر الوطني الليبي في العام 2015، والذي أناط إبرام الاتفاقيات الدولية الليبية بالمجلس الرئاسي الليبي، وليس بشخص فايز السراج، كما حصر سلطة الموافقة والتصديق للبرلمان الليبي وحده.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة