خالد صلاح

حديقة حيوان تجبر قرود على اللعب بالنار فى تايلاند ومنظمة بيئية تلاحقها.. فيديو

الثلاثاء، 21 يناير 2020 05:00 ص
حديقة حيوان تجبر قرود على اللعب بالنار فى تايلاند ومنظمة بيئية تلاحقها.. فيديو قرد يلعب بالنار
كتب محمد شعلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نشرت صحيفة "الرؤية" الإماراتية، مقطع فيديو، لقرد مربوط بسلسلة حديدة من عنقه فى إحدى حدائق الحيوانات فى تايلاند، وظهر القرد وهو يرتدى فستانا ويقدم فقرة بالألعاب النارية ويقفز من الحواجز بجانب حارسه ،  وبمجرد تداول الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعى على المستوى المحلى والعالمى انتقد نشطاء حقوق الحيوان فى تايلاند إجبار القرود في الحديقة على ارتداء فساتين واللعب بالنار .

وبحسب جريدة الديلى ميل البريطانية، طالبت منظمة بيتا لحماية حقوق الحيوانات ، بأن تقطع شركات السياحة علاقتها بمثل هذه العروض فى تايلاند، مشيرة إلى أن القرود أجبرت على انتزاع أسنانها ضمن خطة لترهيبها لكي تذعن لأداء تلك الحركات دون أي مقاومة تذكر، ما يشكل نوعاً من أنواع القهر والاستعباد.

1
 

وواقعة أخرى مؤثرة تتعلق بالقرود تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعى، حيث ظهر مقطع فيديو مؤثر، لقردة من فصيلة السعالي،  أنجبت صغيرها ميتاً فأصبحت تعانى من الاكتئاب نتيجة فقدان رضيعها، وفق تصريحات مسئولين فى حديقة حيوان النمسا بالعاصمة فينا، اقتربت القردة الجريحة بنوع من الشغف من امرأة زائرة للحديقة تحمل طفلا جلست بجوار بيت القرود وظلت القردة بجوار الأم فى مشهد عاطفي دام 30 دقيقة مما أبكى الأم وجعلها تستمربإرضاع طفلها أمام القردة .

2
 

وبالتحول إلى قرد آخر يقوم بحركات طريفة، أثبت قرد من نوع الشمبانزى، كفاءته في تنفيذ مهمة غير معتادة، في لقطات فيديو مثيرة التقطت من داخل حديقة حيوان وأثارت دهشة وإعجابا كبيرين على مواقع التواصل الاجتماعى، ووفقا لما نشره موقع "سكاى نيوز البريطانى"، رصدت كاميرات مراقبة لقطات لقرد الشمبانزى، وهو يغسل الملابس مثل الإنسان تماما، فى حديقة حيوانات بمقاطعة شونكينج فى الصين.

3
 

وقال أحد العاملين بمنتزه "ليهي ليدو" للحيوانات، وقتها، إن الشمبانزى "يوهوى"، يحب مراقبة وتقليد العاملين في المنتزه، حسبما أشار موقع "تشاينا نيوز" الصينى الإخباري، وأراد الحارس المسؤول عن "يوهوى"، أن يرى إذا ما إذا كان الشمبانزى تعلم كيفية غسيل الملابس بعد مراقبة الحارس، وهو ما ثبت فعلا، وترك حارس الشمبانزى قميصا أبيض وفرشاة وقطعة صابون، بجانب بركة مياه صغيرة وصخور، كي يختبر "يوهوي".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة