خالد صلاح

شيرين رضا: لن أكرر تجربة الزواج.. وأتعجب من الربط بيني وبين أغانى الهضبة

الإثنين، 20 يناير 2020 05:25 م
شيرين رضا: لن أكرر تجربة الزواج.. وأتعجب من الربط بيني وبين أغانى الهضبة شيرين رضا
كتبت مريم بدر الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قالت النجمة شيرين رضا، إنها لن تكرر تجربة زواجها مرة أخرى، بعد طلاقها من الهضبة عمرو دياب من 28 عاما، لافتة أنها اتخذت قرار عدم الزواج باقتناع تام، مؤكدة أنها لن تتحدث عن مقطاعتها للرجال لأن هذا غير منطقي، وأنها لم تتخذ منهم موقفا عدائيا.
 
 
وقالت شيرين رضا في حوارها مع صحيفة "إندبندنت عربية":" لا أقاطع الرجال ولا أتخذ منهم موقفا معاديا، بل على العكس هم أصدقاء وأهل وشركاء في كل شيء، ورغم ما يقال إن الرجل في أحيان كثيرة يكون هو سبب حزن المرأة ومشكلاتها، فأنا لا أتفق مع هذا الرأي".
 
 
 
 
أما عن ربط الجمهور بين أغاني عمرو دياب وبينها، وأخرها ما أكد عليه الجمهور أنها المقصودة بعبارة "أم الخدود حمرا" في أغنية "يوم تلات"، قالت: "لا تسألوني، اسألوا الناس.. أنا أيضاً أتعجب من هذا الربط طوال الوقت، ولكن عموماً أي إنسان دخل في حياتي لفترة فالمؤكد أنه ترك أثراً فيها، فما بالك بشخص هو والد ابنتي الوحيدة وبيننا عِشرة، وعمرو صديقي وعلاقتنا جيدة".
 
 
وأضافت شيرين: "أُسأل كثيرا عن أصعب وأجمل المواقف في حياتي، ولا أحب الإجابة عن سؤال كهذا، لأن الحياة ببساطة مليئة بالمواقف، ونحن الذين نجعلها جيدة أو نحولها إلى سيئة، وأي موقف مهما كان محزنا إذا تجاوزناه يمضي ونكمل حياتنا".
 
 
 
 
 
أما بخصوص صراحتها التى تضعها في مهب عواصف الهجوم عليها، فقالت: "بطبعي شخصية صريحة ولا أحب تزيين الكلام أو تغيير الحقيقة، لذلك لا يوجد أي سبب يجعلني أكذب أو أتراجع عن صراحتي وآرائي، وإذا كنا في مجتمع لا يحب الصراحة فهذه ليست مشكلتي".
 
 
وعن تأثير الحياة الفنية علي استقرارها عاطفيا وفى حياتها الأسرية، قالت شيرين :"الفن لم يضر بحياتي العائلية ولا أستطيع أن أفكر في إمكانية الاختيار، فما حدث هو الأفضل بكل تأكيد، وبصراحة جميعنا يحب أن يملك كل شيء، الحب والنجومية والجمال والشهرة، وأنا مقتنعة بقاعدة مهمة هي أن كل الأمور تأتي بحلوها ومرها، وكل شيء له مزايا ومساوئ، ولهذا يجب أن نتقبل الأمور كما هي بتفاصيلها، إذ لا يمكن أن نختار منها ما يروق لنا فقط، لكنني عموماً متصالحة مع نفسي وراضية عن كل شيء حدث لي وسعيدة أيضاً".
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة