خالد صلاح

مشاركة واسعة للمانحين الدوليين فى اجتماع بلندن لدعم السودان

السبت، 18 يناير 2020 08:00 م
مشاركة واسعة للمانحين الدوليين فى اجتماع بلندن لدعم السودان أنطونيو جوتيريس الأمين العام للأم المتحدة
الخرطوم /أ ش أ/

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قدمت الأمم المتحدة ومنظمات غير حكومية تأكيدات للسودان بتكثيف الاستجابة لتلبية الاحتياجات الإنسانية العاجلة للبلاد، وذلك خلال اجتماع رفيع المستوى عقد أمس فى لندن بدعوة من المملكة المتحدة، والسويد، ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئون الإنسانية (أوتشا)، بحضور ممثلين عن الحكومة السودانية.

وقالت الأمم المتحدة فى السودان، فى بيان اليوم السبت، إن الاجتماع شارك فيه 19 مانحا دوليا، استعرضوا خطط الإغاثة المنقذة للحياة، والمساعدات الإنسانية للأشخاص المحتاجين إليها، مؤكدين على أهمية توفير التمويل بفعالية مطلقة، عبر دعم مرن يمتد على عدة سنوات.

وذكر بيان مشترك للحكومة السويدية والبريطانية و"أوتشا"، أن المانحين الدوليين شددوا على أهمية تكثيف المساعدات الإنسانية المقدمة للسودان فى العام الجاري.

وأعرب وكيل الأمين العام للشئون الإنسانية والإغاثة فى حالات الطوارئ، مارك لوكوك، عن شكره للمانحين على دعمهم السخي، وقال: "أنا على ثقة، من أن المجتمع الإنسانى يحشد الجهود لزيادة الدعم لتلبية الاحتياجات المتزايدة، وأن المانحين على استعداد لتمويل الزيادة المطلوبة فى الجزء الأول من عام 2020، وهذا أمر مهم لأن التغيير يمكن فقط أن ينجح فى السودان إذا ما تحولت الكلمات الدافئة إلى مساعدة ملموسة".

وذكر بيان الأمم المتحدة أنه، فى عام 2020، سيحتاج نحو 9.3 مليون شخص، أى شخص واحد من بين كل أربعة فى دولة عدد سكانها 40 مليون نسمة، إلى المساعدة، مقارنة بـ 8.5 مليون شخص احتاجوا إلى المساعدة عام 2019.

وكانت الأمم المتحدة قد وجهت نداء لجمع 1.4 مليار دولار ضمن خطة الاستجابة الإنسانية للسودان لمساعدة 6.1 مليون شخص، لافتة إلى أن الحصول على التمويل المطلوب فى النصف الأول من هذا العام مهم لمساعدة المتضررين فى المناطق المتأثرة بالنزاعات ومساعدة العائلات على تجاوز المحنة الاقتصادية.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة