خالد صلاح

فيديو.. معارضى قانون المعاشات فى فرنسا وقادة أحزاب يدعون الحكومة لسحبه

الخميس، 16 يناير 2020 04:58 م
فيديو.. معارضى قانون المعاشات فى فرنسا وقادة أحزاب يدعون الحكومة لسحبه سكك حديد فرنسا
كتب أحمد علوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
شارك نائبا حزب فرنسا المتمردة، جان لوك ميلنشون وفرانسوا روفين، بعد ظهر اليوم الخميس في العرض المسيرة التى أقيمت في آميان، للتعبير عن رفضهم لإصلاحات قانون المعاشات التقاعدية الذى تريد الحكومة الفرنسية تطبيقه، وشارك السياسيان فى المسيرة بعد لقائمها بعدد من مسئولى النقابات العمالية التابعة لسكك حديد فرنسا.

وخلال المسيرات التى انطلقت فى شوارع العاصمة الفرنسية باريس، دعوا الحكومة مرة أخرى إلى سحب مشروع قانون إصلاح المعاشات التقاعدية، كما اغتنم الرجلان الفرصة لإعلان أهمية عمال السكك الحديدية في التاريخ الاجتماعي للبلد.

 

ووفقاً للسلطات الفرنسية فقد تم رصد عدد المشاركين فى المسيرات حتى منتصف النهار ، ووصل إلى 8000 شخص، بينما تعلن النقابات العمالية أن عدد المتظاهرين وصل لـ110 ألف وان إحصائيات الداخلية غير دقيقة تماما.

من بين المتظاهرين موظفون في ميناء مرسيليا ، بما في ذلك عمال، وتم وقف العمل فى ميناء ميت ولا يمكن للقوارب الدخول أو المغادرة.

 ومن جانبه أكد الأمين العام للطبقة العاملة، إيف فيير ، قائلاً: "لن نتخلى عن قناعتنا بأنه يجب علينا تجنب مشروع القانون هذا على النظام الموحد ".

وتابع، "من الواضح أن الحركة طويلة جدًا ومن الصعب جدًا القيام بها. لقد قلت ذلك عدة مرات وأقولها اليوم ، أود أن أحيي من قاموا بالإضراب والذين جددوا الإضراب ، والذين يتحملون أيام سيتم خصمها من كشوف المرتبات".

ونهاية ديسمبر الماضى، اتهم فيليب مارتينيز رئيس هيئة سكك حديد فرنسا الحكومة الفرنسية خلال كلمة له لصحيفة "لو جورنال دو ديمانش"، بتنظيم "فوضى" والرهان على "تراجع" الحركة الشعبية التى تخطت فترة الإضراب العظيم الذى شهدته فرنسا فى عام 1995، وذلك ردا على تجاهل الرئيس الفرنسى وحكومته للإضرابات التى دخلت فى يومها الـ25 بسبب إصلاحات قانون المعاشات التقاعدية، ورفع سن التقاعد إلى 64 عام بدلا من 62.

وقال مارتينيز، "أرادوا فرض مهلة علينا خلال أعياد الميلاد، ويحاول دائما إيمانويل ماكرون أن يطرح نفسه بأنه رجل العالم الجديد لكنه يقلد مارجريت تاتشر". وأضاف "قال أنه تغير وأنه مستعد للإصغاء، ولكن لم يحدث هذا حتى الآن".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة