خالد صلاح

"الزراعة" تصدر الوصايا الـ10 لمكافحة سوسة النخيل الحمراء.. تعرف عليها

الأربعاء، 15 يناير 2020 12:00 ص
"الزراعة" تصدر الوصايا الـ10 لمكافحة سوسة النخيل الحمراء.. تعرف عليها مكافحة سوسة النخيل
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أصدرت الحملة القومية لمكافحة سوسة النخيل الحمراء بمعهد بحوث وقاية النباتات بمركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة، نشرة إرشادات تتضمن 10 وصايا ونصائح للمزارعين تساعدهم في مكافحة السوسة الحمراء التي تصيب النخيل وتضمن:

1-التقليم خلال يناير مع ترك 15-20 سم من قواعد الجريد لعمل تاج لنخلة لتلاشى ظاهرة التهدل التي تزيد نسبة الإصابات القيمة بسوسة النخيل الحمراء وخصوصا فى الواحات البحرية والوادى الجديد، وكذلك إجراء عملية التكريب وإزالة الرواكيب أو الفسائل الهوائية مع الرش أو التعفير بعد إجراء هذه العمليات مباشرة.

2-رش أو تعفير مكان فصل الفسائل بعد التقليع مباشرة ومع غمر الفسائل في محلول المبيد للمدة 15 إلى 20 دقيقة لوقاية من سوسة النخيل الحمراء.

3- في حالة الإصابات القمية وكذلك الفسائل الصغيرة يتم مكافحة الحشرة بالغمر بمحلول المبيدات الموصي بها وعدم استخدام طريقة الحقن العادي أو المضخات

4-في حالة وجود افرازات يتم عمل من 5-7 ثقوب حول موضع الإصابة وفى ثقب الإفراز بزاوية مائلة على ارتفاع 15-20سم من مكان الإفراز باستخدام مثقاب أو مسمار طوله من 40-50 سم او شنيور ثم تملأ الثقوب بمحلول المبيد وتسد بواسطة الأسمنت أو الليف كذلك يرش مكان الإصابة ويلاحظ بعد ذلك جفاف الإفراز بعد 15 الى 21 ما يدل على نجاح عملية المكافحة وفى حالة استمرار الإفراز يتم اعادة حقن مرة اخرى مع تغير مكان الثقوب

5-فى حالة الإصابة الشديدة ووجود فراغ ناتج عن الإصابة يتم استخدام أقراص فوسفيد الألمنيوم بحيث يتم تنظيف مكان الإصابة ووضع 5-7 أقراص بالداخل على حامل جاف ويسد الثقب أو الفجوة بالأسمنت لمنع الغاز الناتج من التسرب للخارج.

6-إزالة النخيل المصاب بشدة: حيث يتم عمل حفرة تحت سطح الأرض على عمق 1-1.5 متر ويدفن بها النخيل المصاب ويتم سكب علية محلول خليط من الكيروسين والمبيد بمعدل 3سم مبيد لكل لتر كيروسين

7-استخدام تركيزات موصى بها من المبيدات وعدم استخدام تركيزات كبيرة حتى لا تؤثر على نمو النخيل كذلك استخدام طريقة العلاج المناسبة على حسب مكان الإصابة ودرجتها

8 - ويفضل ترقيم المزارع لسهولة الفحص والوصول الى النخيل المصاب والمعالج بسهولة ومتابعته وإجراء الفحص الدوري المنتظم على الاقل مرة كل شهر لسهولة اكتشاف الإصابة مبكرا كما تعطى طريقة العلاج نتائج جيدة

9- الرش الدوري أن تم عملية رش الشجرة بطريقة الغمر من القمة للقاعدة هي أفضل الطرق حيث تتشبع الألياف المحيطة بالنخلة ويفضل الرش خلال ذورة النشاط للحشرة الكاملة في شهرى مارس ونوفمبر.

10- عدم الإسراف في الري والتسميد النتروجيني لأنه يساعد على زيادة معدل الإصابة.

جدير بالذكر أن السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى خلال اجتماعه أمس مع وكلاء وزارة الزراعة في المحافظات شدد على أهمية متابعة مكافحة السوسة الحمراء بالمناطق المنزرعة بالنخيل وذلك من خلال التعاون مع الحملة القومية لمكافحة سوسة النخيل والمعمل المركزي للنخيل من أجل الحفاظ على هذا المحصول الاستراتيجي المهم، وأكد أيضا على أهمية الوقاية من الاصابة بسوسة النخيل او الاكتشاف المبكر لها مما يسهل القضاء عليها قبل انتشارها.

 

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة