خالد صلاح

أشرف رشاد: حل مشكلات منظومة الصحة بوضع خطة للتطوير وليس بسحب الثقة من الوزيرة

الثلاثاء، 14 يناير 2020 07:12 م
أشرف رشاد: حل مشكلات منظومة الصحة بوضع خطة للتطوير وليس بسحب الثقة من الوزيرة النائب أشرف رشاد
كتب محمود حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال النائب أشرف رشاد، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، رئيس حزب مستقبل وطن، إن حل مشكلات منظومة الصحة ليست في سحب الثقة من الوزيرة، أو ربط إدارة المنظومة بشخص، وإنما المشكلات تحل بالتخطيط ووضع خطة تفصيلية وشاملة ومحددة وربطها بجدول زمنى لحل هذه المشكلات، وأن تكون هناك إرادة للحل، وذلك خلال الجلسة العامة للمجلس المنعقدة الآن، لمناقشة أول استجواب تحت القبة خلال الفصل التشريعي الحالي، والموجه من النائب محمد الحسيني إلي وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، بشأن تهالك مستشفي بولاق الدكرور.

 

وقال "رشاد"، في كلمته: "أشكر النواب على انحيازهم لمشكلات الشعب وكلماتهم اليوم في الجلسة للتعبير عن الشعب وهمومه"، متابعا: "مش عايزة أمسك العصاية من النص، ولا أكرر كلام الزملاء النواب، نحن أمام أزمة ومشكلة كبيرة في الصحة، ولولا المبادرات التي يتبناها رئيس الجمهورية، فهى كانت طوق النجاة، ونحن مقبلين على تطبيق التأمين الصحى الشامل ونأمل سرعة تطبيقه وحل المشكلات".

وتابع النائب أشرف رشاد: "نأمل الحل يكون في خطة تطوير للمنظومة كاملة، الحل مش في وزيرة تقعد أو منظومة يتحكم فيها شخص، وإنما فى التخطيط ووضع خطة لتطوير المستشفيات"، مستكملا: "هذا الموضوع مش يخلص في جلسة، محتاجين جلسة أخرى، النائب محمد حسينى، قدم استجواب، ونواب بيقدموا طلبات إحاطة، والمنظومة الصحية لا يمكن أن تحل بفكرة إن وزيرة تمشى أو تقعد، ولكن بالتخطيط والعمل على حل المشكلات".

 

من جانبه، اتفق معه النائب محمد إسماعيل، نائب دائرة بولاق الدكرور، قائلا: "نأمل سرعة تطبيق نظام التأمين الصحى الشامل في كل محافظات مصر على مستوى الجمهورية في أسرع وقت، مستشفي بولاق الدكرور فيها أزمات كتيرة جدا، ومستشفى التأمين الصحى مغلقة منذ 5 سنوات، ولو الحل في أي وزيرة أو وزيرة أخرى كنا قولنا دلوقتى نسحب الثقة، عايزين نوفر الحياة الكريمة للمواطن وحل مشكلات منظومة الصحة، دى المصالحة الحقيقية للشعب المصرى، محتاجين إدارة، محتاجين رواتب للأطباء، لأن الأجور تمثل أزمة كبيرة جدا، وبعضهم يتقدم باستقالته".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة