خالد صلاح

130 مليون دولار من روسيا لإنتاج مركبة قمرية من جيل جديد

الإثنين، 13 يناير 2020 09:00 م
130 مليون دولار من روسيا لإنتاج مركبة قمرية من جيل جديد مركبة "أوريول
وكالات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعتزم مؤسسة "روس كوسموس" الروسية توظيف ما يزيد عن 8 مليارات روبل (نحو 132 مليون دولار) لتصنيع مركبة "أوريول" القمرية المأهولة من جيل جديد تنتج على دفعات، جاء ذلك على موقع الحكومة الروسية للمبيعات، وقال الموقع إن شركة "إينيرجيا" الروسية تولت إنتاج نموذجين من المركبة. وسيصبح أحدهما مجسما لاختبار صاروخ "أنجارا – آ 5" الثقيل الذي سيحمله عام 2023  إلى مدار الأرض. كما سيستخدم هذا المجسم لاختبار صاروخ "ينيسيه" فائق الثقل عام 2028، بحسب وكالة روسيا اليوم.

أما نموذج "أوريول" الثاني فإنه مركبة قمرية حقيقية مأهولة لنقل رواد الفضاء إلى مدار القمر، وتعتزم مؤسسة "روس كوسموس " أن توظف عام 2021 مبلغا قدره 8.1 مليار روبل لإنتاج تلك المركبة.

على الجانب الآخر ظهر أقوى صاروخ أمريكى على الإطلاق لرحلة القمر خلال تحميله على مركب لنقله من لويزيانا إلى ميسيسيبي للاختبار، حيث تم بناء المرحلة الصاروخية الأساسية لما يسمى بـ "نظام الإطلاق الفضائي" (SLS) في مجمع ميتشود للتجميع التابع لناسا في نيو أورليانز، وسيتم شحنه على متن قارب ضخم طوله 310 أمتار (94 متر)، يحمل اسم "Pegasus"، أعلى نهر Peal إلى مركز Stennis للفضاء التابع لناسا في ميسيسيبي، استعدادا لمهمته الأساسية الخاصة بالانطلاق للقمر 2024.

 ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، سيخضع الصاروخ لاختبار ما يسمى بـ "Green Run Test"، الذى يتم خلاله إطلاق محركاته، وبعد ذلك سيتم النقل إلى مركز كينيدي للفضاء في فلوريدا، وقام مركز SLS برحلة طولها 1.3 ميل من مصنع ميشود في لويزيانا برفقة أفراد من ناسا وبوينج وأيرويت روكيتدين، إلى رصيف بيجاسوس في 8 يناير، وسيقوم SLS بنفس الرحلة على طول الممرات المائية في لويزيانا ومسيسيبي مثلما فعل صاروخ ساتورن الخامس عندما تم إرساله للاختبار كجزء من برنامج أبولو في الستينيات والسبعينيات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة