خالد صلاح

استطلاع رأى: حزب أردوغان ينهار بسبب الفساد والأتراك يرفضون قناة اسطنبول

الإثنين، 13 يناير 2020 04:02 م
استطلاع رأى: حزب أردوغان ينهار بسبب الفساد والأتراك يرفضون قناة اسطنبول أردوغان
كتبت: هناء أبو العز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أظهرت نتائج الاستطلاع الأخير الذي أجرته شركة "آرت بير" للاستطلاعات والأبحاث التركية، أن حزب العدالة والتنمية الذى يمثل الحزب الحاكم في تركيا،  يواصل الانهيار والسقوط الى الهاوية، مع تراجع الثقة في نظام الحكم الرئاسي.
 
 ووفقا للاستطلاع فإن 60.4 % من الشعب يعتقد أن الفساد يتم في المؤسسات الحكومية.
 
وعرض الاستطلاع نتائج صادمة تمثلت في أن  36.6% فقط قالوا إنهم سيصوتون لصالح العدالة والتنمية اذا كان هناك انتخابات، و60.4% يعتقدون أن الفساد اساسه المؤسسات الحكومية، وأن معظم اصوات حزب المستقبل الجديد من حزب العدالة والتنمية وحزب الحركة القومي، و54.2% قالوا لا لمشروع قناة اسطنبول بينما 42.4 % فقط من قالوا نعم ، و45.8 % غير راض عن نظام الحكم الرئاسي و 40.4 % من أبدوا رضاهم عنه، فيما أظهر الاستطلاع أن 16.3 % ليس سعيد تماما و19.7 % غير سعيد. 
 

وكان موقع تركيا الآن، التابع للمعارضة التركية، أكد أن تركيا شهدت ارتفاعًا في معدلات البطالة بنسبة 1.8% خلال شهر أكتوبر الماضي، قياسًا بالفترة ذاتها من عام 2018، ليصل إجمالي معدلات البطالة نحو 13.4%، حيث إنه طبقًا لما أعلنه معهد الإحصاء التركي، الجمعة الماضية، ارتفعت أرقام البطالة لشهر أكتوبر بمقدار 608 آلاف شخص مقارنة بالشهر نفسه من العام السابق، ليصل عدد العاطلين نحو 4 ملايين و396 ألف شخص، وذلك فى ظل الأزمة الاقتصادية التى تمر بها أنقرة فى الفترة الراهنة.

وقال الموقع إن البطالة فى تركيا ارتفعت في سن الشباب ما بين 15 - 24 سنة بمعدل 3 % لتصل نحو 24.3 %. فيما انخفضت نسبة العاملين في أكتوبر 2019 بمقدار 257 ألف شخص، كما انخفض معدل العمالة 1.6 نقطة ليصل إلى 45.9 %، وفى هذه الفترة، انخفض أيضًا عدد العاملين في القطاع الزراعي بمقدار 270 ألف شخص، وفى القطاع الصناعي بمقدار 30 ألف شخص، وفى قطاع الإنشاء 305 آلاف شخص.

 

 

 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة