خالد صلاح

بنات مصر بطلات من ذهب.. جيانا فاروق تسيطر على الكاراتيه.. رنيم الوليلى تتصدر التصنيف العالمى للاسكواش.. نور الشربينى ملكة "القفص الزجاجى".. وسارة عصام مايسترو المستطيل الأخضر.. ونادين السلعاوى تتألق فى السلة

الجمعة، 06 سبتمبر 2019 11:00 ص
بنات مصر بطلات من ذهب.. جيانا فاروق تسيطر على الكاراتيه.. رنيم الوليلى تتصدر التصنيف العالمى للاسكواش.. نور الشربينى ملكة "القفص الزجاجى".. وسارة عصام مايسترو المستطيل الأخضر.. ونادين السلعاوى تتألق فى السلة بطلات من ذهب
أعد الملف - رامى ناجى - ياسمين يحيى- ندى مجاهد- لبنى عبد الله- أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

 

"البنت زى الولد .. ماهيش كمالة عدد"، مطلع أغنية شهيرة للفنانة الراحلة سعاد حسني، ولكنها أصبحت واقعاً ملموساً، خاصةً في عالم الرياضة، بعد أثبتت الرياضة النسائية تفوقها العالمي، بعد أن رفعت "بناتها" العلم المصري على المستوى الأفريقي والعالمي، ليخطفوا الأضواء مؤخراً من الرجال، ويثبتوا أن "النساء قادمات" لغزو العالم في الألعاب المخلتفة.

فلقد اقتحمت المرأة مجال التنافس الرياضى ولم تعد تكتفى بالتمثيل المشرف أو المجرد بل صعدت لمنصة التتويج ورفعت علم مصر فى البطولات القارية والعالمية والأوليمبية لتكسر قاعدة تفوق الرجال فى عدد الميداليات والألقاب بجميع البطولات .

المرأة لديها نجاحات عديدة ومميزة وملموسة في مجال الرياضة المصرية وبكافة الأنشطة والرياضات المختلفة وبالتالى إليكم أهم وأنجح بطلات الرياضة فى المحروسة.        

 

- جيانا فاروق بطلة الكاراتيه الحديدية

جيانا-فاروق
جيانا فاروق

بمجرد التصفح فى أى موقع يخص الاتحاد الدولى للكاراتيه تجد صورة جيانا فاروق لاعبة المنتخب المصرى، ظاهرة وسط نجوم العالم، و قبل انطلاق أى بطولة تكون ضمن الفيديو الترويجى لها، كرمز من رموز اللعبة على مستوى العالم.

ولدت جيانا فاروق عام 1994، وبدأت ممارسة الكاراتيه وهى فى السادسة من عمرها، داخل النادى الأهلى، انضمت للمنتخب فى أول بطولة دولية عام 2009، وكانت أول بطولة عالمية تحقق لقبها عام 2011 بماليزيا، ثم بطولة 2014 حيث فازت بميداليتى الفردى والجماعى، ثم بطولة العالم 2016 وبطولة العالم تحت 21 عاما وفضية بطولة دورة ألعاب البحر المتوسط.
 
تدرس جيانا فاروق فى كلية الصيدلة ولم تعوقها دراستها عن مشوارها الرياضى، فاستطاعت أن تتوج ببطولة العالم 6 مرات فى تاريخها، حيث حققت 7 ميداليات ببطولات العالم، بالإضافة إلى 13 ذهبية فى البطولات الدولية الأخرى إضافة إلى 15 ميدالية فضية.
 
تم تكريمها من الرئيس عبدالفتاح السيسى ضمن أصحاب الإنجازات فى دورة ألعاب البحر المتوسط والتى أقيمت بإسبانيا وكانت من ضمنهم جيانا فاروق بعد تحقيق فضية البطولة.
 
وفى بطولة دورة الألعاب الأفريقية التى تقام بالمغرب حاليا، توجت بالميدالية البرونزية حتى الآن، ومن المنتظر تحقيق المزيد من الميدااليات.

- نورالشربينى ملكة «القفص الزجاجى»

نور-الشربينى
نور الشربينى
منذ بداية المشوار مع لعبة الإسكواش، حجزت البطلة المصرية نور الشربينى المصنفة الثانية عالمياً، مقعدها بين عظماء اللعبة الذين يسيطرون على التصنيف العالمى البطولات الكبرى.
 
خلال الموسم الماضى أضافت نور الشربينى، لاعبة نادى سبورتينج، إنجازاً جديداً إلى الإسكواش المصرى، بعد تتويجها بلقب بطولة جى بى مورجان الدولية المفتوحة للإسكواش، التى استضافتها مدينة نيويورك الأمريكية، بنسختها رقم 19، حتى الرابع والعشرين من يناير الماضى، وبطولة العالم التى حصدتها البطلة المصرية للمرة الثالثة فى تاريخها.
 
مسيرة نور الشربينى حافلة بالألقاب، حيث توجت البطلة المصرية ببطولة الجزيرة وهى فى الثامنة من عمرها، وحصلت أيضاً على لقب أحسن وأصغر لاعبة فى بطولة السيدات، وتم تكريمها من الاتحاد الدولى، وفى عام 2009 فازت الشربينى ببطولة العالم للناشئين التى أقيمت فى الهند تحت سن الـ 19 عامًا وحصدت لقب أصغر لاعبة فى العالم تحصل على بطولة.
 
وتوجت لاعبة سبورتينج ببطولة إنجلترا المفتوحة للناشئين تحت سن 13 و15و19 لخمس مرات متتالية، وحصلت على لقب أحسن لاعبة شابة.
فى أكتوبر 2014 شاركت فى بطولة أمريكا المفتوحة، وفازت بالمركز الثانى، وأصبحت أصغر لاعبة عالميًا تدخل فى قائمة أول 10 مراكز للتصنيف فى لعبة الإسكواش على مستوى العالم.
 
وفى ديسمير 2014 شاركت الشربينى ببطولة العالم للفرق التى نظمت فى كندا وجاءت فى المركز الثالث، وبذلك أصبحت المصنفة الرابعة عالميًا، وفى عام 2016 توجت بلقب المصنفة الثانية عالميًا فى بطولة العالم التى أقيمت فى كوالالمبور بماليزيا بعد فوزها على الإنجليزية لورا ماسارو 3-2 فى المباراة النهائية، قبل أن تهيمن على صدارة التصنيف لأحد عشر شهراً، قبل أن تودع هونج كونج من منافسات دور الثمانية لتمنح لقب الصدارة لمواطنتها رنيم الوليلى فى نوفمبر الماضى.

- رنيم الوليلى رحلة لقمة الإسكواش

رنيم-الوليلى
رنيم الوليلى
 
خلال مسيرتها الرياضية الحافلة بالإنجازات، حققت البطلة المصرية رنيم الوليلى المصنفة الأولى عالمياً لسيدات الإسكواش ولاعبة وادى دجلة، العديد من النجاحات، لتتربع على عرش العالمية، وتستعيد مكانتها بعد غياب.
 
البطلة المصرية بدأت حكايتها مع اللعبة بمطاردة شرسة مع مثلها الأعلى نيكول ديفيد أحد كبار اللاعبات فى تاريخ الاسكواش العالمى، واستطاعت رنيم أن تنهى هيمنة نيكول ديفيد على صدارة تصنيف السيدات بعد تسع سنوات من التربع على عرش التصنيف. 
 
فازت رنيم ببطولتها الأولى والكبرى عام 2009 بعد تتوجيها ببطولة هليوبلس المفتوحة فى مصر، لتتواجد ضمن أول 20 لاعبةً فى التصنيف العالمى، ثم ارتقت لأول 10 لاعبات فى التصنيف بعد وصولها للدور قبل النهائى فى بطولة ماليزيا المفتوحة، على الرغم من كونها ضمن التصفيات الأولية.
 
وشهد عام 2012 وصول رنيم للترتيب الثانى فى التصنيف العالمى لأول مرة، وفى سبتمبر من نفس العام، فازت البطلة المصرية بأول بطولة عالم بعد تغلبها على المصنفة الأولى عالميًا الماليزية نيكول ديفيد فى نهائى بطولة ماليزيا المفتوحة. 
 
أما عام 2015 فقد شهد بداية قوية لرنيم بفوزها ببطولة الأبطال وبطولة ويندى سيتى المفتوحة وبطولة الإسكندرية المفتوحة، لتقترب بذلك من المصنفة الأولى عالميًا نيكول وفى العام ذاته، حققت رنيم إنجازاً فريداً بتصدرها للترتيب العالمى لتزيح نيكول من صدارتها التى دامت تسع سنوات، وتصبح أول لاعبة مصرية تحقق ذلك.
 
تراجعت رنيم بعد ذلك عن صدارة التصنيف لصالح مواطنتها نور الشربينى قبل أن تعود فى الموسم الماضى، لتحصد 7 ألقاب كبرى تمكنها من استعادة المركز الأول فى التصنيف العالمى.

- هداية ملاك ملكة جمال التايكوندو

هداية-ملاك
هداية ملاك
 
هداية ملاك.. اسم يعرفه الكبير والصغير فى الشارع الرياضى، بعد أن كانت أول مصرية وعربية تتوج بميدالية فى الأولمبياد، حيث توجت برونزية دورة الألعاب الأولمبية التى أقيمت بريو دى جانيرو البرازيل 2016.
 
وبعد سنوات أيضا عادت للساحة لتكون حديث الصباح والمساء فى اتحاد التايكوندو، بعد تحقيق 3 ذهبيات فى دورة الألعاب الأفريقية التى تقام بالمغرب.
 
ووصل عدد البطولات التى شاركت بها 27 بطولة دولية، حصلت على المركز الأول فى 7 بطولات والمركز الثانى فى 7 بطولات والمركز الثالث فى 8 بطولات، كما حصلت اللاعبة على الميدالية الذهبية فى دورة الألعاب الأفريقية التى أقيمت فعالياتها بموزمبيق، كما حصلت على الميدالية الفضية فى دورة الألعاب الأفريقية عام 2012.
 
حققت اللاعبة نجاحا منقطع النظير بحصولها على الميدالية الذهبية فى بطولة العالم للجامعات فى وزن تحت 57 كيلو التى أقيمت بكوريا الجنوبية من شهر مايو عام 2012، واستطاعت اللاعبة تحقيق الميدالية البرونزية فى منافسات السيدات فى التايكوندو وزن 67 كجم فى دورة ألعاب البحر المتوسط التى أقيمت فعالياتها بمدينة ميرسن بتركيا، خلال الفترة من 20 يونيه حتى 30 يونيو 2013.
 
 حصلت اللاعبة على الميدالية البرونزية فى بطولة باريس المفتوحة نوفمبر 2014، كما حققت البرونزية فى بطولة أستراليا المفتوحة، كما حققت الميدالية البرونزية فى بكولة إسبانيا المفتوحة إبريل 2016.
 
الميدالية البرونزية لكأس العالم للفرق ديسمبر 2014، كما أحرزت الميدالية الذهبية فى بطولة الفجيرة التى أقيمت فعالياتها بالإمارات فبراير 2016 .
شاركت فى بطولة العاب البحر المتوسط، وحصدت الميدالية البرونزية، وتوجت بفضية البطولة الأفريقية عام 2018.

- سارة عصام المجد على طريقة «مو صلاح»

سارة-عصام
سارة عصام
 
لا أحد يهتم بكرة القدم النسائية، لم يعلم من هى سارة عاصم، أول محترفة مصرية فى الدورى الإنجليزى وصائدة الألقاب الفردية.
 
سارة عصام، لاعبة وادى دجلة السابقة، استطاعت أن تكتب تاريخا جديدا للكرة النسائية المصرية بأن تصبح أول محترفة مصرية فى الدورى الإنجليزى الأقوى وذلك عبر بوابة نادى ستوك سيتى العريق الذى احترف فيه رمضان صبحى، الجناح الأيمن للمنتخب الوطنى لكرة القدم.
 
بدأت سارة أول خطوة فى طريق الاحتراف فى 2015 عندما وقعت عقد احترافى فى ناشئات وادى دجلة قبل تصعيدها للفريق الأول، وبعدها تم اختيارها لمنتخب تحت 17 عامًا، ثم منتخب السيدات»، وفى يونيو 2017 وصلت إلى إنجلترا للدراسة فى الهندسة، وكانت هذه الفرصة لإجراء الاختبار فى أكثر من نادٍ، منها ديرى كاونتى وبرمنجهام وسندرلاند فى فريق الناشئات، وفى النهاية استقر المطاف فى ستوك سيتى».
 
فى يناير 2018 أعلن نادى ستوك سيتى عن تتويج المصرية سارة عصام بجائزة أفضل هدف فى شهر يناير، بعدما حصلت على 57% من أصوات الجماهير التى شاركت فى الاستفتاء على موقع النادى الرسمى، قبل أن تحصد جائزة أفضل رياضية عربية لعام 2018، التى تقدمها مؤسسة لندن العربية.
 
كما توجت سارة عصام بجائزة هداف ستوك سيتى هذا الموسم، بعدما سجلت 12 هدفا فى 12 مباراة مع البوترز، لتحصل على جائزة الحذاء الذهبى من النادى عقب الإعلان عن جوائز الأفضل فى ستوك سيتى فى مايو 2019، ونجحت سارة فى تحقيق نجاحات رائعة، لتحقق المجد على طريقة نجمنا الكبير «مو صلاح».

- نادين السلعاوى نجمة السلة تتألق فى أمريكا

نادين-السلعاوى
نادين السلعاوى
 
استطاعت نادين السلعاوى، لاعبة فريق كرة السلة بالنادى الأهلى والمحترفة فى دورى الجامعات الأمريكية، أن تحفر اسمها فى صالات اللعبة فى أمريكا، بعد أن وصلت إلى النقطة 1000 بدورى الجامعات هناك خلال عامين فقط، خلال مشاركتها مع جامعة «نورث كارولينا جرينسبوروUNCG ومن قبله لقب أفضل وافدة فى دورى الجامعات، لتكون اللاعبة رقم 25 على مستوى الجامعة فى أمريكا التى تحقق هذا الرصيد من النقاط. 
 
تٌعد نادين السلعاوى أحد أفرع شجرة عائلة السلعاوى، من أهم عائلات كرة السلة الأهلاوية، حيث إن والدها محمد سليمان السلعوة، أحد نجوم سلة الأهلى فى العصر الذهبى، وشقيقة أحمد السلعاوى لاعب سلة الفريق الأحمر، والمنتخب الوطنى.
 
بدأت مسيرتها مع السلة فى ناشئى الأهلى، وحققت دورى المرتبط وكأس مصر، وتم تصعيدها مع الفريق الأول لسلة الأحمر، لكنها لم تحقق أى بطولة محلية مع الفريق، لتسافر إلى أمريكا وهى فى الثامنة عشرة من عمرها بعد المرحلة الثانوية، لتكمل دراستها حيث تدرس الـmarketing .
 
تلقت اللاعبة منحة دراسية من دورى الجامعات الأمريكية تستمر لمدة 4 سنوات، بعد مشاركتها فى 3 بطولات كأس عالم وبالفعل وافقت الأسرة على سفرها. 
كما حققت نادين قبل احترافها فى أمريكا عدة إنجازات، منها التتويج بالمركز الرابع فى بطولة كأس العالم 3/3 بكازاخستان 2017، والحصول على المركز السادس فى ترتيب الهدافين فى بطولة كأس العالم للناشئات.

- هانيا مورو ملكة السباحة المصرية الجديدة

هانيا-مورو-1
هانيا مورو
 
استطاعت هانيا مورو، لاعبة منتخب السباحة، أن تعلن عن تتويج نفسها ملكة، متوجة على عرش السباحة المصرية، بعد النتائج الإيجابية التى حققتها خلال السنوات الماضية، حيث حصدت العام الماضى على لقب أفضل سباحة أفريقية خلال البطلة الأفريقية التى أقيمت بالجزائر.
 
واستطاعت موروالعام الحالى أن تضيف إنجازات لمشوارها الرياضى، حيث توجت بـ6 ذهبيات فى بطولة العالم للجامعات، وكذلك التتويج بسبعة ميداليات متنوعة فى دورة الألعاب الأفريقية بالمغرب لتخطف الأنظار إليها، حيث توجت بأربعة ذهبيات، و3 فضيات.
 
هانيا موروتقيم فى أمريكا، حيث تدرس فى إحدى الجامعات فى الولايات المتحدة، بعد أن حصلت على منحة دراسية هناك، تستمر لمدة 4 سنوات.
ولم يتوقف إنجاز موروعن الذهبيات الأربعة فى الالعاب الأفريقية، بل إنها حصدت 3 ميداليات فضية فى منافسات التتابع بالبطولة، ليكون رصيدها فى النهاية 7 ميداليات متنوعة.
 
بدأت موروممارسة الرياضة وهى فى الخامسة من عمرها فى رياضة الباليه المائى، ومنه إلى السباحة بعد أن جذبت انتباه مدرب الناشئين بالسباحة، الذى تنبأ لها بمستقبل أفضل مع لعبتها الجديدة، وهو ما تحقق بالفعل.
 
وتمتلك اللاعبة 7 ميداليات من أصل 41 ميدالية حققها منتخب السباحة فى الدورة الأفريقية، حيث يحتل السباحة المركز الثانى فى ترتيب الألعاب الأكثر حصدا للميداليات فى المغرب، بعد رفع الأثقال، ومن بين الميداليات التى حققها السباحة 14 ذهبية و17 فضية، بالإضافة إلى 10 برونزيات. 

- هانيا الحمامى بطلة تسير على خطى الكبار

هانيا-الحمامى
هانيا الحمامى
 
على خطى الكبار تسير البطلة المصرية الشابة هانيا الحمامى، لاعبة نادى هليوبليس، التى توجت ببطولة العالم لناشئات الإسكواش التى استضافتها كوالا لامبور بماليزيا، ضمن المنافسات الفردية، وتوجت باللقب أيضاً مع منتخب ناشئات الإسكواش.
 
هانيا الحمامى خاضت موسماً مميزاً، سواء فى بطولات الناشئين أو فى مشاركتها ببطولات الكبار التى تأهلت إليها، ففى بطولة العالم للكبار وصلت هانيا إلى دور الـ 32، قبل أن تودع البطولة بعد مباراة قوية أمام رنيم الوليلى المصنفة الأولى عالمياً لسيدات الإسكواش.
 
البطلة الصاعدة سبق أن توجت ببطولة سينسيناتى لسيدات الإسكواش، والتى استضافتها الولايات المتحدة الأمريكية فى السادس من فبراير الماضى، بعد تغلبها على منافستها الإنجليزية فيكتوريا لوست بثلاثة أشواط نظيفة فى مباراة استغرقت 33 دقيقة، وجاءت نتيجة الأشواط كالتالى: 11-5, 11-8, 11-7.
 
صاحبة الـ19 عاماً توجت أيضاً ببطولة بريطانيا المفتوحة لناشئات الإسكواش عقب تغلبها على مواطنتها المصرية جنا شيحة أيضا، بثلاثة أشواط نظيفة فى مباراة استغرقت 25 دقيقة .
 
وتحتل هانيا الحمامى المركز رقم 15 فى التصنيف العالمى لسيدات الإسكواش، ومن المتوقع أن ترتقى فى المراكز فى التصنيف الجديد المرتقب صدوره فى سبتمبر المقبل بعد حصد لقب بطولة العالم .
 
هانيا أكدت أنها تطمح فى الوصول إلى التصنيف العالمى الأول لسيدات الإسكواش، حيث اتخذت البطلة الصغيرة من رنيم الوليلى، لاعبة وادى دجلة، والمصنفة الأولى حالياً، مثلاً أعلى لها.

- فريدة عثمان السمكة الذهبية 

فريدة-عثمان
فريدة عثمان
 
سطرت فريدة عثمان، لاعبة المنتخب الوطنى الأول للسباحة، أسمها بأحرف من ذهب، ودخلت تاريخ الرياضة المصرية من أوسع أبوابها، بعد أن حققت إنجازات غير مسبوقة واحدة تلو الأخرى، فبعد فوزها بجائزة أفضل رياضية أفريقية لعام 2017، فى حفل الجوائز السنوى لاتحاد اللجان الأولمبية الوطنية «أنوك»، قادت نجمة نادى الجزيرة البعثة المصرية المشاركة فى دورة الألعاب الأفريقية لحصد ميداليتين ذهبيتين وأخريين فضيتين فى البطولة المقامة بالمغرب فى الفترة من 19 وحتى 31 أغسطس الجارى.
 
وحصلت «عثمان» على برونزية سباق 50 مترًا فراشة، فى بطولة العالم للسباحة، فى بودابست يوليو 2017، لتصبح أول سباحة مصرية تحصد ميدالية فى بطولة العالم، قبل أن تكرر نفس الإنجاز فى بطولة العالم الأخيرة والتى أقيمت منذ أيام قليلة بكوريا الجنوبية.
 
حققت «عثمان» البالغ عمرها 24 عامًا، رقما قياسيًا مصريًا وأفريقيًا فى التصفيات، وفى الدور قبل الأخير، ثم فى النهائى، إلا أنها عجزت عن الحصول على الفضية، وذلك بفارق 0.01 ثانية عن الهولندية رانومى كروموفدجويو.
 
هذا وقد حصدت السباحة المصرية العديد من الميداليات، فحطمت الرقم القياسى العالمى للناشئين، فى بطولة العالم للناشئين فى ليما ببيرو 2011، فى مسابقة الـ50 متر فراشة، وقد فازت لمصر بأول ميدالية فى تاريخها لبطولات العالم للناشئين فى السباحة.
 
وقد حصدت أيضا من قبل 7 ميداليات ذهبية فى دورة الألعاب العربية عام 2011، وفازت بذهبية الـ50 متر حر، فى دورة الألعاب الأفريقية فى نفس العام.
أما فى عام 2010، ففازت بذهبية وفضيتين و3 برونزيات فى البطولة الأفريقية فى الدار البيضاء بالمغرب.

- سارة سمير ربّاعة من ذهب

سارة-سمير
سارة سمير
 
نجحت الرباعة سارة سمير فى  أن تحقق شهرة لم تختلف عن نجوم الكرة، خاصة بعدما حصلت على برونزية رفع الأثقال بدورة الألعاب الأولمبية الأخيرة التى أقيمت فى ريو دى جانيرو بالبرازيل.
 
 ولدت سارة فى محافظة الإسماعيلية، حيث أول بطولة لها فى سن الحادية عشرة عندما انضمت لفريق المؤسسة العسكرية.
 
حصلت سارة على ذهبية أولمبياد الشباب بالصين 2014 فى وزن 63 كجم وبرونزية أولمبياد البرازيل.
 
نجحت سارة سمير فى التتويج بذهبيات البطولة العربية والتضامن الإسلامى فى النسخة التى أقيمت فى مصر ديسمبر الماضى. 
 
استطاعت سارة سمير أن تتوج بذهبية بطولة البحر الأبيض المتوسط فى إسبانيا.
 
كما  نجحت سارة سمير فى التتويج ببرونزية الخطف وفضيتى المجموع والكلين فى بطولة العالم الأخيرة فى أوزباكستان.
 
 نجحت سارة سمير مؤخرا فى الحصول على 3 ذهبيات فى بطولة أفريقيا التى اختتمت باستاد القاهرة شهر إبريل الماضى فى وزن 76 كجم.
 
استطاعت سارة سمير أن تحقق رقما قياسيا جديدا فى البطولة الأفريقية فى الخطف، بعدما رفعت وزن 112 كجم وحققت رقما جديدا فى الكلين برفع 145 كجم.
 
p.6
 

 

p.7
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة