خالد صلاح

هنا أول طفلة نفسها تبقى مخترعة.. فى أول يوم دراسة

الأحد، 22 سبتمبر 2019 11:20 م
هنا أول طفلة نفسها تبقى مخترعة.. فى أول يوم دراسة الطفلة هنا
كتب رامى محيى الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شارك القارئ أحمد سامى محمد على من أهالى مدينة السادات محافظة المنوفية صحافة المواطن بصورة ابنته هنا فى Kg2 فى أول يوم مدرسة.

وقال القارئ فى رسالته لصحافة المواطن: هنا بتتمنى لما تكبر تكون مخترعة من بداية دخولها المدرسة وهى بتقول أنا نفسى أطلع مخترعة واعمل اختراعات تفيد بلدى.

الطفلة هنا
الطفلة هنا

 

كان اليوم السابع أطلق مبادرة تفاعلية مع القراء لمشاركة الصور و التهانى بمناسبة بدء الدراسة اليوم لجميع المراحل التعليمية، ارشل لنا صوورة طفلك واسمه عبر خدمة "واتس آب اليوم السابع" برقم 01280003799، أو عبر البريد الإلكترونى send@youm7.com، أو عبر رسائل "فيس بوك"، .

 شاركونا فى تحرير المواد الصحفية بإرسال الصور والفيديوهات والأخبار الموثقة لنشرها بالموقع والجريدة المطبوعة، عبر خدمة "واتس آب اليوم السابع" برقم 01280003799، أو عبر البريد الإلكترونى send@youm7.com، أو عبر رسائل "فيس بوك"، على أن تُنْشَر الأخبار المُصَوَّرَة والفيديوهات باسم القُرّاء.                              

كما تتيح خدمة صحافة المواطن إمكانية أن يطلب القراء من فريق "اليوم السابع" تغطية حدث أو التحقيق فى مشكلة تصادف أحد القراء أو قضية تهم قطاع من المواطنين أو للكشف عن نقص فى الخدمات، أو نشر شكوى أو استغاثة، أو تصحيح خبر او معلومة على الموقع، أو إرسال فيديوهات أو صور لحدث تواجدتم فيه وسيتم نشرها باسمكم على اليوم السابع.

و يجدد "اليوم السابع" دعوته لقرائه الأعزاء، للمشاركة بشكواهم ومشاكلهم، من خلال تطبيق الواتس آب، على رقم 01280003799، خدمة "شكوتك بصوتك" لتسجيل شكاوى المواطنين بالصوت والصورة ويتواصل محررو "اليوم السابع"، مع القراء مباشرة فى أماكن متفرقة بالقاهرة والمحافظات، من كل أسبوع، للاستماع إلى شكواهم وتسجيلها لنشرها على الموقع الإلكترونى.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة