خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"سفر على ورق سلوفان".. سقوط شركات وهمية لتوظيف الشباب للعمل فى الخارج.. المتهمون يتاجرون بالضحايا للاستيلاء على أموالهم.. وخبير أمنى: رغبة الشباب فى السفر تجعله لقمة سهلة.. وقانونى: عقوبة التهمة الأشغال الشاقة

السبت، 21 سبتمبر 2019 07:00 م
"سفر على ورق سلوفان".. سقوط شركات وهمية لتوظيف الشباب للعمل فى الخارج.. المتهمون يتاجرون بالضحايا للاستيلاء على أموالهم.. وخبير أمنى: رغبة الشباب فى السفر تجعله لقمة سهلة.. وقانونى: عقوبة التهمة الأشغال الشاقة حبس - أرشيفية
كتب أحمد الجعفرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دفعتهم رغبتهم نحو الثراء السريع للمتأجرة بأحلام الشباب، من الراغبين فى السفر للعمل فى الخارج، فقرروا تشكيل عصابة للنصب والاستيلاء على أموالهم، بحجة توفير فرص للعمل فى الخارج، فإصدرت بعض العصابات تأشيرات سفر مزورة لهم، وبعض العصابات تقاضت أموال الضحايا واختفت، ليبدأ الشباب رحلة مطاردة تلك العصابات قضائيًا.

تأشيرات سفر مزورة ..

من بين العصابات التى نشطت فى عمليات النصب على الشباب، تلك التى تشكلت من 10 متهمين أسسوا شركة، وأطلقوا حملة دعاية لجذب الشباب من راغبي السفر للعمل فى الدول العربية، بحجة قدرتهم على تحقيق أحلامهم، وبدأوا فى مزاولة نشاطهم، واستقبال عدة طلبات للسفر، ونجحوا فى تسفير عدد من الشباب بتأشيرات "مزورة" بغرض العمل أو الهروب عبر الشواطئ فى إتجاه سواحل إحدى الدول الأجنبية، حتى رصدت أجهزة الأمن نشاطهم.

بدأت أجهزة الأمن فى التحرك لضبط المتهمين، ونجحت فى ضبط 7 من عناصر التشكيل فى منطقة النزهة بالقاهرة، وبحوزتهم 933 تأشيرة سفر خالية البيانات منسوب صدورها للدولة العربية المشار إليها مزورة بالكامل، وضبطت أجهزة الأمن بحوزة المتهمين جهاز "لاب توب"، و 8 هاتف محمول، ومبالغ مالية مصرية وأجنبية، وبمواجهتهم أقروا بنشاطهم الإجرامى على النحو المُشار إليه بالإشتراك مع باقى عناصر التشكيل.

السفر للعمل فى الخارج
السفر للعمل فى الخارج

فرصة عمل بـ30 ألف جنيه والمحصلة "فنكوش"

الأجهزة الأمنية تلقت بلاغاً من 5 مواطنين، بتعرضهم لواقعة إحتيال من قبل إحدى شركات إلحاق العمالة بالخارج، والاستيلاء منهم على مبالغ مالية طائلة بزعم تسفيرهم للعمل ببعض الدول العربية بمهن ومرتبات مختلفة، وتبين أن وراء الواقعة شاب حاصل على دبلوم ومقيم فى الجيزة، وانه انشأ شركة وهمية للنصب على الشباب وتحصله منهم على مبلغ مالى قدره 30 ألف جنيه، مقابل توفي فرص عمل لهم، وتم ضبطه بمقر الشركة، وعثر على عقود عمل وهمية لبعض الشركات والمؤسسات بالخارج، وأجندة مدون بها بيانات وأسماء ضحاياه من راغبى السفر للعمل بالخارج، ومجموعة من المستندات الخاصة براغبى السفر للعمل.

حبس
حبس

ربة منزل تشترك مع شاب فى الاستيلاء على مليون إلا ربع من راغبى السفر

فى الغربية اشتركت ربة منزل مع شخص أخر فى النصب والاحتيال على المواطنين راغبى السفر للعمل بالخارج، حيث تلقت أجهزة الأمن بلاغاً من 7 مواطنين بالغربية بقيام "ملكة.س" حاصلة على دبلوم تجارة، و"جمال.م" بالنصب والإحتيال عليهم والإستيلاء منهم على 780 ألف جنيه مصرى، 1000 دولار أمريكى بزعم تسفيرهم لإحدى الدول الأجنبية وتوفير فرص عمل لهم بها، إلا أنهما لم يلتزما بذلك، ورفضا رد المبالغ المالية المستولى عليها، ونجحت أجهزة الأمن فى ضبط المتهمة الأولى وبمواجهتها إعترفت بإرتكابها الواقعة بالإشتراك مع الثانى، وأن دورها اقتصر على الوساطة بين المبلغين والمتهم الثانى.

خبير أمنى: "رغبة الشباب فى السفر تجعله لقمة سهلة فى يد العصابات"

يقول اللواء عبد الرحيم سيد الخبير الأمنى، أن تلك العصابات انتشرت بسبب رغبة الشباب الملحة فى السفر للخارج، من أجل البحث عن فرصة عمل، وفتح مجال جديد لنفسه فى إحدى الدول، ظنًا منه أن ذلك سيحقق له الثراء السريع دون أن يعلم أنه يقع فى فخ عصابة تسلبه كل ما يملك وتجعله فى مهب الريح يواجه عواصف ومطاردات الأمن، بسبب عدم سلامة أوراقه.

ويتابع السيد، أن أجهزة الأمن نجحت خلال الفترة الأخيرة فى الايقاع بعدد من العصابات التى تتاجر باحلام الشباب، سواء بالنصب عليهم والاستيلاء على أموالهم، أو عن طريق تسفيرهم للعمل بتأشيرات مزورة، فأجهزة الأمن تملك أجهزة حديثة تسهل مهمتها،. جهاز أمنى قوى قادر على إجراء تحريات لكشف تفاصيل التفاصيل المتعلقة بنشاط تلك العصابات، وتحجيمها والقبض على عناصرها.

اللواء عبد الرحيم سيد
اللواء عبد الرحيم سيد

خبير قانونى: "الأشغال الشاقة أو السجن عقوبة المزورين"

يقول شعبان سعيد المحامى والخبير القانونى، أن القانون يعاقب بالأشغال الشاقة المؤقتة أو السجن كل من قلد أو زور تأشيرات السفر سواء بنفسه أو بواسطة غيره ومن استعمل هذه الأشياء أو أدخلها فى البلاد المصرية مع علمه بتقليدها أو بتزويرها.

وتابع "سعيد"، أن المرتكبون لجنايات التزوير يعفون من العقوبة إذا أخبروا الحكومة بهذه الجنايات قبل تمامها وقبل الشروع فى البحث عنهم وعرفوها بفاعليها الآخرين أو سهلوا القبض عليهم.

وأضاف، أن كل شخص ليس من ارباب الوظائف العمومية ارتكب تزويرا يعاقب بالأشغال الشاقة المؤقتة أو بالسجن مدة أكثرها عشر سنين، أما من استعمل الأوراق المزورة وهو يعلم تزويرها يعاقب بالأشغال الشاقة أو بالسجن من ثلاث سنين إلى عشر سنين.

المحامى شعبان سعي
المحامى شعبان سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة