خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بعد حلف اليمين الدستورى..

تعرف على السيرة القضائية لرئيس مجلس الدولة الجديد

الإثنين، 16 سبتمبر 2019 01:26 م
 تعرف على السيرة القضائية لرئيس مجلس الدولة الجديد المستشار محمد حسام الدين رئيس مجلس الدولة الجديد
كتب أحمد عبد الهادى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أدى المستشار محمد حسام الدين، رئيس مجلس الدولة الجديد، صباح اليوم الإثنين، اليمين الدستورية أمام رئيس الجمهورية.
 
وأصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى قرارا جمهوريا رقم 464 لسنة 2019 يوم الخميس الماضي، بتعيين المستشار محمد محمود فرج حسام الدين رئيسا لمجلس الدولة، خلفا للمستشار أحمد أبو العزم - المنتهية ولايته - لبلوغه سن التقاعد فى 14 سبتمبر. 
 
وبحسب الحركة القضائية الأخيرة، الصادرة بقرار رئيس مجلس الدولة رقم 481 لسنة 2019، تولى المستشار محمد حسام الدين رئاسة هيئة مفوضي الدولة، وفقاً لأقدميته، حيث يعد رابع أقدم عضو بالمجلس الخاص، ويسبقه فى الأقدمية كل من المستشار يسري الشيخ، النائب الأول الحالي لرئيس مجلس الدولة ورئيس الجمعية العمومية لقسمي الفتوى والتشريع، والمستشار حسن شلال، رئيس محاكم القضاء الإداري، والمستشار يحيى خضري نوبي، رئيس إدارة التفتيش القضائي.
 
المستشار محمد حسام الدين رئيس مجلس الدولة الجديد، من مواليد 8 أكتوبر 1951 في قرية إبيانة محافظة كفر الشيخ، متزوج وله ولدان خارج القضاء، حصل على ليسانس الحقوق جامعة الإسكندرية دفعة 1973، بتقدير عام جيد جدا الثاني على دفعته، وحصل على دبلومتى القانون العام والشريعة الإسلامية من جامعة عين شمس عامى 1976، و1977، وعُين بمجلس الدولة في 31 ديسمبر 1973.
 
ترقى حسام الدين فى وظائفه المُختلفة، حتى عُين مستشاراً في يونيو 1989، ووكيلاً لمجلس للدولة في عام 1993، ونائباً لرئيس مجلس الدولة في يونيو 1995، وعمل في جميع أقسام وإدارات مجلس الدولة، فبدأ بإدارة الفتوى لرئاسة الجمهورية والمحافظات، وهيئة مفوضى الدولة، ورئيساً للمحكمة الإدارية بالمنصورة، ثم عضواً بمحكمة القضاء الإدارى بالإسكندرية.
 
تولى حسام الدين رئاسة المحكمة التأديبية بالإسكندرية وبالبحيرة، ثم رئيساً لمحكمة القضاء الإدارى بالبحيرة، ثم عضواً بالمحكمة الإدارية العُليا، ثم رئيساً للفحص بالدائرة الثانية، ثم عضواً بالتفتيش الفنى، ثم رئيساً لإدارة الفتوى لوزارات الداخلية والخارجية والعدل، ثم رئيساً للدائرة الثانية بالمحكمة الإدارية العُليا لمدة ثلاث سنوات، ثم اعتباراً من أول يوليو الماضى أصبح عضواً بالمجلس الخاص ورئيساً لهيئة مفوضي الدولة، ثم عُين رئيساُ لمجلس الدولة بالقرار الجمهورى المنشور.
 
وسبقت إعارة المستشار محمد حسام الدين، إلى ديوان المحاسبة بالمملكة العربية السعودية لمدة 6 سنوات، وانتُدب مستشاراً قانونياً للهيئة العامة للتحكيم واختبارات القطن، ولمحافظة الإسكندرية، ولوزارة التنمية المحلية، ولشركة مصر لإدارة الأصول العقارية، كما قام بالتدريس لمادة التمرينات العملية بكلية الحقوق بالإسكندرية من عام 1989 حتي 1996.
 
وانتُدب حسام الدين عضواً بمجلس تأديب أعضاء هيئة التدريس بجامعة طنطا عامي 1999 ، 2000، ثم فى عام 2014 كان عضواً فى لجان وضع قانون مباشرة الحقوق السياسية، وقانون مجلس النواب، وقانون الدوائر الانتخابية.
 
وأنشأ حسام الدين، وحدة متابعة الإنجاز برئاسته بقرار رئيس مجلس الدولة رقم 836 لسنة 2017، ما أدى لنشر ثقافة الإنجاز بين قُضاة مجلس الدولة، فقام كل رئيس وحدة ( محكمة – دائرة – إدارة ) بوضع خطة إنجاز فرعية في أول العام القضائي، فخطة إنجاز رئيسية لكل قسم، وخطة إنجاز عامة على مستوي المجلس، ويتم متابعة ذلك، ما أدى للتنافس الشديد بين القُضاة في العام القضائي 2017/2018، وتم القضاء على جزء كبير من القضايا المتراكمة، وزادت معدلات إنجاز الأعضاء، مقارنة بالأعوام السابقة، كل هذا دون ضغط على أحد ودون زيادة ساعات العمل، وإنما ببث الروح الإيجابية والإحساس بالمواطنين والظروف الحالية للوطن.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة