خالد صلاح

إلى أين وصل ترميم طريق الكباش بالأقصر؟.. الآثار تجيب

السبت، 14 سبتمبر 2019 02:42 م
إلى أين وصل ترميم طريق الكباش بالأقصر؟.. الآثار تجيب طريق الكباش
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد الدكتور مصطفى الصغير، مدير عام آثار الكرنك والمشرف على مشروع طريق الكباش، إن العمل مستمر بشكل منتظم فى مشروع طريق الكباش، حيث تتم فى الوقت الحالى أعمال التشطيبات النهائية لمرحلة التطوير.
 
وأوضح الدكتور مصطفى الصغير، فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أن مشروع طريق الكباش الفرعونى التاريخى يربط معبدى الأقصر بالكرنك بطول 2700 متر، وفى الوقت الحالى يتم ترميم وتطوير المنطقة بعد إزالة منازل نجه ابو عصبة، ويتم العمل على أعلى مستوى بواسطة استخدام وتطبيق التقنيات العلمية الحديثة.
 
جدير بالذكر إن طريق الكباش الفرعونى هو أضخم مشروع عالمى يربط معبد الأقصر بمعابد الكرنك بمسافة 2700 متر، بطريق احتفالات ملوك الفراعنة منذ آلاف السنين، وفى الوقت الحالى يعمل الانتهاء من هذا المشروع السياحى بعد توقفه عدة سنوات، حيث تم البدء فى المشروع منذ 2005، ولكن بحلول أحداث يناير توقف المشروع، وعادت وزارة الآثار عقب ثورة يونيو وبالتحديد فى عام 2017، لتبدأ من جديد فى تطوير طريق الكباش، تمهيدًا لوضعه على الخريطة السياحية.
ويقول العميد أيمن الشريف رئيس مدينة الأقصر أنه تم الانتهاء تماماً من أعمال رفع كفاءة نجع أبو عصبة، بإزالة الأتربة والمخلفات الصلبة فى وقت قياسي، بناءً على توجيهات المستشار مصطفى ألهم، محافظ الأقصر، عقب إزالة كافة المنازل الواقعة على المنطقة التى تعتبر الجزء الأخير بطريق الكباش الفرعوني.
 
ويضيف رئيس مدينة الأقصر لـ"اليوم السابع"، أنه تم البدء فى أعمال إزالة التراكمات فى الخامس من الشهر الجاري، وتم بالفعل إنجاز أعمال رفع نواتج تطهير أنقاض نجع أبو عصبة فى ستة أيام فقط بعد جهد متواصل وعمل مستمر ليلاً ونهاراً من قبل حملة المعدات الثقيلة، بقيادة فتحى حسن مدير الحملة، ومشرفى وعمال رئاسة حى شمال، بقيادة أحمد زين العابدين، رئيس الحى، وتحت إشراف المهندس حاتم جابر عبد الحارث، سكرتير عام المدينة.
 
وأوضح العميد أيمن الشريف رئيس مدينة الأقصر، أن هذا العمل يعد إنجاز غير مسبوق ضمن أعمال خطة تطوير طريق الكباش لجعلة متحف مفتوح عالمى يليق بإسم الأقصر، مضيفاً المجلس دفع بمعدات ثقيلة شملت 2 لودر و350 سيارة قلاب كبير لإزالة المخلفات، وإزالة ما تبقى من المسحات والخرسانة التى لم نستطع إزالتها أثناء الإزالة فى شهر يونيو الماضي، وتم رفع 3 آلاف متر مربع أتربة ومخلفات صلبة حتى مستوى سطح الأرض.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة