خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

إيران أمام قرار السماح للجنس الناعم بدخول الملاعب.. متحدث حكومة روحانى: وفرنا البنية التحتية للمدرجات.. وتحقيقات بقضية انتحار مشجعة.. والفيفا تطرق أبواب طهران للتأكد من الاستعدادات قبل مبارایات تصفيات المونديال

الجمعة، 13 سبتمبر 2019 12:32 ص
إيران أمام قرار السماح للجنس الناعم بدخول الملاعب.. متحدث حكومة روحانى: وفرنا البنية التحتية للمدرجات.. وتحقيقات بقضية انتحار مشجعة.. والفيفا تطرق أبواب طهران للتأكد من الاستعدادات قبل مبارایات تصفيات المونديال إيرانيات فى الملاعب
كتبت: إسراء أحمد فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

خلف أبواب ملعب آزادى فى العاصمة الإيرانية طهران، يقف الإيرانيات فى انتظار قرار جرئ توشك الحكومة الإيرانية على اتخاذه، والسماح لهن بدخول الملاعب لتشجيع منتخباتهن، بعد أن وفرت حكومة الرئيس حسن روحانى البنية التحتية لإستقبال النساء فى مدرجات ملاعب كرة القدم، بحسب تصريح للمتحدث باسم الحكومة الإيرانية على ربيعى.

 

جاءت تصريحات ربيعى عقب وفاة مشجعة كرة القدم الإيرانية "سحر خدايارى" التى أشعلت النار فى نفسها أمام محكمة فى طهران، فى 2 سبتمبر الماضى، بعد أن حكم عليها بالسجن لمدة 6 أشهر بتهمة محاولة دخول ملعب "آزادى" لكرة القدم، وعرفت إعلاميا بـ "الفتاة الزرقاء" لأنه لون قميص فريقها المفضل "استقلال" ذو القميص الأزرق.

 

 

4003a1f5-80d3-45f1-9e3c-43ab627a54f8

 

 

وحول الحادث، قال ربيعى "قضية انتحار الشابة المشجعة سحر خدايارى وقضية دخول النساء للملاعب جرت مناقشتهما، يوم الأحد، من الأسبوع الماضى". وقالت وسائل إعلام حكومية، إن تحقيقات تجرى فى وفاة مشجعة كرة قدم، ما أثار دعوات لوضع حد للحظر على النساء اللائى يحضرن المباريات.

 

ويعود قرار حرمان النساء من الحضور فى الملاعب الرياضية لأول مرة منذ قيام الثورة الإيرانية عام 1979، لحمايتهن –كما تقول الحكومة الإيرانية- من السلوكيات المشينة للمشجعين الذكور، وينص القانون على منع حضور المرأة فى الملاعب خوفا من الاختلاط مع الرجال على حد قول المسئولين، لكن مع كل مباراة تحاول العديد من النساء الدخول متنكرات بزى الرجال.

 

ايرانيات داخل الملاعب
ايرانيات داخل الملاعب

 

من جانبه، قال الاتحاد الدولى لكرة القدم (الفيفا)، إن مسؤولين فى المؤسسة الدولية سيزورون إيران عقب وفاة مشجعة متأثرة بجروحها جراء إحراق نفسها احتجاجًا على إلقاء القبض عليها لدى محاولتها حضور مباراة.

 

وذكر متحدث باسم الفيفا أن اللقاءات مع المسؤولين الكرويين الإيرانيين، المتوقعة خلال الأسبوعين المقبلين، تمثل جزءا من الاستعدادات التى تقوم بها إيران للمباريات التى ستخوضها فى تصفيات كأس العالم، حيث ستلعب إيران على أرضها أمام كمبوديا فى 10أكتوبر المقبل، ولا تمثل رد فعل خاص على وفاة خضيارى.

 

ومع ذلك، سيفحص مسؤولو الفيفا الاستعدادات التى قام بها الاتحاد الإيراني للعبة للسماح للنساء الإيرانيات بحضور مباراة كمبوديا، بعد أن حث جياني إنفانتينو رئيس الفيفا السلطات الإيرانية في السابق على اتخاذ "خطوات ملموسة" بما يسمح للإيرانيات والنساء الأجنبيات بشراء التذاكر وحضور المباريات.

 

ایرانیات یشاهدن مباراة رياضية
إیرانیات یشاهدن مباراة رياضية

 

وكانت صحيفة آرمان ملى الايرانية الاصلاحية، تحدثت عن استعدادات داخل الملعب من أجل إدخال النساء يوم 10 اكتوبر المقبل لمشاهدة مباراة إيران وكمبوديا المقررة يوم 10 اكتوبر المقبل، ضمن المرحلة الثانية لمباريات تصفيات كأس العالم.

 

وتحت عنوان حضور مشروط للنساء فى ملعب آزادى، قالت الصحيفة الإصلاحية، سيفتح ملعب آزادى شمال طهران، أمام النساء، أكتوبر المقبل بعد تأهيل البنية التحتية للملعب، والتى تتضمن مكان جلوسهن فى المدرجات، وطريقة دخول وخروجهن، على أن يتم بيع أعداد محددة من التذاكر لهن، الأمر الذى اعتبرته الصحيفة خطوة إيجابية.

 

وفى مقابلة أجرتها الصحيفة مع حسين موسوى تبريزى، رجل الدين وأمين عام جمعية رجال الدين والمدرسين فى حوزة قم، أكد أنه لا مانع من حضور النساء فى الملاعب فى حال تمكنت الحكومة من تأمين طرق دخولهن وخروجهن فى بوابات منفصلة عن الرجال كى لا يواجهن مضايقات".

 

وكشفت الصحيفة أن اتحاد كرة القدم الإيرانى قام قبل 11 يوما باختبار دخول النساء للملعب، وتم ادخال النساء وتجربة طرق الدخول والخروج وأماكن جلوسهن وبوابات التفتيش والمسافة بين أمكان النساء والرجال، وكنت إيجابية، وفقا للصحيفة.

ومع دخول الفيفا على خط مساندة النساء، فان ايران أمام اختبار حقيقى أكتوبر المقبل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة