خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

أهم رسائل السيسى فى جلسات "اسأل الرئيس".. الشعب هو من استدعى الجيش لإنقاذ مصر من الفوضى.. والقوات المسلحة لم تتآمر على النظام السابق.. عملية الإصلاح مستمرة والدنيا لا تتوقف.. وحجم الإنجاز بالدولة غير مسبوق

الثلاثاء، 10 سبتمبر 2019 08:00 م
أهم رسائل السيسى فى جلسات "اسأل الرئيس".. الشعب هو من استدعى الجيش لإنقاذ مصر من الفوضى.. والقوات المسلحة لم تتآمر على النظام السابق.. عملية الإصلاح مستمرة والدنيا لا تتوقف.. وحجم الإنجاز بالدولة غير مسبوق الرئيس عبد الفتاح السيسى
كتب محمد عبد العظيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تشهد الدورة الثامنة للمؤتمر الوطنى للشباب المقرر انعقادها السبت المقبل، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى، جلسة جديدة من جلسات "اسأل الرئيس"، والتى اعتادنا أن نراها خلال مؤتمرات الشباب الوطنية، فى مشهد يؤكد حرص الرئيس السيسى على تحقيق الهدف الأساسى لهذه المؤتمرات وتحقيق التواصل المباشر مع المواطنين والإجابة بكل صراحة عن الأسئلة والاستفسارات الخاصة بهم على الهواء مباشرة وأمام جموع المصريين.

وخلال الجلسات السابقة لمبادرة "اسأل الرئيس"، حرص الرئيس السيسى على الإجابة بكل وضوح وشفافية عن كافة الأسئلة وفتح قنوات اتصال واضحة ومحددة مع المواطنين والشباب، لتؤكد هذه الجلسات أن الرئيس السيسى يصارح الشعب المصرى، فوجدنا أسئلة تشمل كافة الأمور التى تتعلق بالدولة المصرية، وأسئلة عن برامج الإصلاح الاقتصادى، وكذلك أسئلة عن علاقات مصر الخارجية وغيرها من الملفات المهمة التى حرص الرئيس السيسى على الإجابة عليها بكل صراحة وشفافية.

ومن الأمور التى حرص عليها الرئيس السيسى خلال مبادرة "اسأل الرئيس"، توجيه الشكر للمواطن المصرى الذى تحمل برنامج الإصلاح الاقتصادى الصعب، فى إطار إصلاح المنظومة الاقتصادية، حيث يؤكد الرئيس السيسى أن للمواطن المصرى دورا كبيرا فى إنجاح هذه البرنامج.

وفى أحد جلسات "اسأل الرئيس" كان الرئيس عبد الفتاح السيسى، واضحا وصريحا فى كشف الحقائق أمام الرأى العام، والتأكيد على أن القوات المسلحة المصرية لم تتآمر على النظام السابق، وتابع: "أقول لجموع الشعب المصرى يا ترى هل كان فيه شكل تآمرى للجيش على النظام السابق حتى يسقطه.. أنا بأقسم بالله أنه لم يكن هناك أى شكل من أشكال التآمر لإسقاط الدولة فى ذلك الوقت"، وأضاف الرئيس السيسى، أن الشعب المصرى هو الذى استدعى القوات الجيش فى 30 يونيو".

ومن الرسائل الواضحة للرئيس السيسى قوله: "أنا عاوز أسألكم واسمحوا لى أسأل وأرد أنا ، هو قبل 30 يونيو مين اللى استدعى الجيش للتدخل وإنقاذ الدولة الجيش ولا أنتم.. أنتم .. نوفمبر 2012 مين الذى استدعى الجيش لإعلان مبادرته للقوى السياسية مع الرئيس السابق محمد مرسى فى المرحلة دى.. أنتم ولا الجيش .. الجيش"، واستكمل الرئيس عبد الفتاح السيسى قائلاً: "أنا بقول كدا ليه .. لأنه تم استدعى أنفسنا لحماية الأمن القومى المصرى.. كنا متأكدين أن استمرار الواقع سيؤدى إلى تدمير الدولة المصرية".

ومن الأسئلة التى حرص الرئيس السيسى الإجابة عليها، حديثه الواضح والصريح للمصريين، قائلا: "أنا خبيت عليكم حاجة قبل الترشح؟.. قلت لكم معايا السمن والعسل والسكر؟.. لقد أخبرتكم أن التحديات والمشاكل فى مصر صعبة وكثيرة"، وأضاف: "لم أعدكم بحل المسألة وهخليها فل والمرتبات تتضاعف 3 أو 4 مرات، بل أخبرتكم أن هناك تحديات كثيرة ولا يمكننى حلها بمفردى، وقلت هتحلوها معايا وانتوا قلتوا خلاص.. وقلت لكم هتتعبوا معايا، وقولتوا متخفش ياريس"، فميا هتف أحد الحضور بالمؤتمر: "ربنا معاك ياريس".

ومن أبرز الرسائل التى حرص الرئيس السيسى على التأكيد عليها، أن أشقاءنا فى الخليج يعلمون أهمية مصر فى الشرق الأوسط، وأن سقوطها يعنى سقوط المنطقة، وأنهم قدموا لنا دعما كبيرا بعد ثورة 30 يونيو فى مجال الطاقة والبترول، وأن الأشقاء فى الخليج وصل دعمهم إلى 800 مليون دولار شهريا وقود ومواد بترولية لمدة 20 شهرا، والتأكيد على أن وقفة الأشقاء فى الخليج بجانب مصر يشهد لها التاريخ ولولا دعمهم لسقطت الدولة المصرية.

وخلال النسخة الأخيرة لمؤتمر الشباب، أكد الرئيس السيسى أن المرحلة الحالية من الإصلاح الاقتصادى تنتهى بنهاية العام، مؤكدًا أن هذا النجاح كان العامل الرئيسى فيه الشعب المصرى الذى تحمل ذلك، وسينتهى هذا العام، وطبقاً للخطة التى وضعتها مصر وألزمت نفسها أمام الصندوق وهذا لا يعنى أن الموضوع انتهى.

وأكد الرئيس السيسى، أن عملية الإصلاح والتطوير مستمرة، لأن الدنيا لا تتوقف، لأنه لو توقفت يحدث إشكالية، مضيفًا: "إن الأمور توقفت على مدى سنوات طويلة على أوضاع ثابتة ولم تتطور، ومنها الإعلام غير متطور وتأثيراته لا تحقق الأهداف المرجوة منها".

 

وكشف الرئيس السيسى، فى دورة مؤتمر الشباب خلال يناير عام 2018، أن التكلفة المالية لقناة السويس المقدرة بـ68 مليار جنيه تم جمعهم من المواطنين، لهدف أن يشعر المصريون بأنه بعد فترة ضعف وفترة صعبة مرت عليهم منذ 2011 وحتى بدء إطلاق المشروع، بأنهم قادرون على العمل، وتابع الرئيس: "كان ممكن ناخد قروض من المؤسسات الدولية بالدولار ونعمل المشروع.. لكن لأ"، مع تأكيد الرئيس أن إيرادات قناة السويس ارتفعت 250 مليون دولار.

 

ووجه الرئيس السيسى رسالة واضحة خلال النسخة السابقة لجلسة "اسأل الرئيس" حينما قال الرئيس السيسى: حجم الإنجاز الذى تم فى الدولة غير مسبوق، ولكن فى نفس الوقت المطلوب ضخم، ومن قام بذلك  ليس الحكومة فقط ولكن الشعب المصرى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة