خالد صلاح

احذرى.. لاصقة الاستروجين غير آمنة وتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والجلطة

الأحد، 04 أغسطس 2019 07:00 ص
احذرى.. لاصقة الاستروجين غير آمنة وتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والجلطة لاصقة الاسترويجن ليست بديلا آمنا - أرشيفية
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية أن لاصقة منع الحمل الاستروجين قد تزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب للنساء بعد انقطاع الطمث، عن طريق تصلب الشرايين، على الرغم من استعمالهن كبديل هرمونى "أكثر أمانا".

 

وقالت الصحيفة إن 6 ملايين امرأة بعد انقطاع الطمث فى الولايات المتحدة الأمريكية يستخدمن العلاج بالهرمونات البديلة قد يزيد علاج الاستروجين من سرطان الثدى، الجلطة الدموية، ومخاطر الإصابة بأمراض القلب.

 

ولا يفهم العلماء تمامًا الصلة بين الاستروجين والقلب، ويعتقد أن الهرمونات اللاصقة أكثر أمانًا لأنها لا تزيد من الدهون الثلاثية. ووجدت أبحاث جامعة بيتسبرج الجديدة وجود صلة بين لاصقة الهرمون وتصلب الشرايين، وتراكم الدهون حول القلب.

 

وتشير دراسة جديدة إلى أن العلاج بالهرمونات البديلة الذى تستخدمه ملايين النساء بعد انقطاع الطمث قد يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، من خلال زيادة تراكم الدهون حول القلب، وتصلب الشرايين.

 

ويُعتبر العلاج بالاستروجين آمنا بشكل عام، مع عدد من المحاذير بسبب آثاره القلبية الوعائية الضارة المحتملة وعلاقته بسرطان الثدي.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن للهرمون القوى تأثيرات على كل جزء من الجسم، وفى الحقيقة لا يفهم العلماء بعد كل ما يفعله أو كيف يزيد من مخاطر القلب.

 

ووجدت أبحاث جامعة بيتسبرج الجديدة وجود صلة بين عامل الخطر الأساسى لأمراض القلب وعلاج الاستروجين، خاصة فى شكل رقعة أو لاصقة، وكان يعتقد فى السابق أنها أكثر أمانًا، لذلك فإن اتخاذ قرار العلاج بالهرمونات أم لا هو على حساب المخاطر.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة