خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

تفاصيل قضية عنتيل كفر حجازى بالمحلة.. المتهم تورط فى علاقة غير شرعية مع 4 سيدات وقام بتصويرهن بعلمهن.. صديق المتهم ابتزه للحصول على 50 ألف جنيه وفضحه بالقرية.. المتهم هرب لقنا واعترف أمام مباحث الآداب بالواقعة

الجمعة، 23 أغسطس 2019 12:30 م
تفاصيل قضية عنتيل كفر حجازى بالمحلة.. المتهم تورط فى علاقة غير شرعية مع 4 سيدات وقام بتصويرهن بعلمهن.. صديق المتهم ابتزه للحصول على 50 ألف جنيه وفضحه بالقرية.. المتهم هرب لقنا واعترف أمام مباحث الآداب بالواقعة عنتيل كفر حجازى
الغربية – مصطفى عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شهدت قرية كفر حجازى بالغربية انتشار عدد من الفيديوهات الجنسية لعدد من نساء القرية بطلها من عرف باسم عنتيل كفر حجازى ما أثار حالة من الاستياء فى ربوع القرية.

وبدأت القصة عندما تعرف "عنتيل كفر حجازى" على عدد من السيدات بقرية كفر حجازى منهن بائعة سمك، وسيدة زوجها محبوس فى قضايا، وارتبط بهن بعلاقة عاطفية غير شرعية، واتفق معهن على الذهاب له بالمنزل لممارسة الرذيلة، وأثناء ممارسته للأعمال المنافية لآداب معهن قام بتصويرهن بمعرفتهن والاحتفاظ بالفيديوهات على جهاز لاب توب.

ودخل  العنتيل في رهان مع أحد أصدقائه؛ لتصوير فيديو مع إحدي السيدات في القرية، ولكن أحد العاملين معه في المحل فضح أمره بعد مشاهدة أحد الفيديوهات على الكمبيوتر الخاص به فقام بنقل الفيديوهات ومساومته على الفيديوهات وطلب مبلغ 50 ألف جنيه، واستعان العنتيل بأحد أصدقائه واستدرج العامل وحذف الفيديوهات تحت تهديد السلاح، وبعد فترة نشبت مشاجرة المتهم  وبين أحد الأشخاص يدعي "الدوكش" وقام بسرقة جهاز الكمبيوتر الخاص به وحذف فيديوهات أحد أقاربه وقام بتحميل الفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقرر المتهم الهروب من القرية خشية فتك الأهالى به، حتى وقع فى قبضة  المقدم احمد الشربيني رئيس مباحث الآداب بالمحلة، بعد 5 شهور من هروبه بمحافظة قنا خشية الفتك به من أبناء القرية، وأمر اللواء محمود حمزة مدير أمن الغربية، بإحالته للنيابة العامة لاستكمال التحقيقات.

وقررت نيابة مركز المحلة بمحافظة الغربية، حبس المتهم"إسماعيل.ا.ال" 4أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة ممارسة الرذيلة مع عدد من السيدات، ونشر الفجور والفحشاء.

واعترف عنتيل قرية كفر حجازى صاحب الفيديوهات الجنسية المنتشرة على صفحات التواصل الإجتماعى"فيس بوك" مع عدد من السيدات بقرية كفر حجازى مركز المحلة، بممارسته الرذيلة والفحشاء مع عدد من السيدات، ونشر الفجور بالمجتمع.

وسادت حالة من الارتياح بين أهالى قرية كفر حجازى مركز المحلة بمحافظة الغربية، بعد ضبط المتهم بعد 5 شهور من هروبه عقب فضيحته بين أهالى القرية، عقب ظهور تسريبات جنسية للمتهم مع 4 سيدات من القرية.

واعترف عنتيل قرية كفر حجازى مركز المحلة بمحافظة الغربية، بممارسته الفحشاء مع عدد من السيدات، ونشر الفجور بالمجتمع.

وكشف المتهم فى اعترافاته أمام ضباط مباحث الآداب برئاسة المقدم احمد الشربيني رئيس مباحث الآداب بالمحلة، بإشراف اللواء السعيد شكري مدير المباحث الجنائية، والعقيد دكتور عمرو الحو رئيس فرع البحث الجنائي بالمحلة، أنه انتقل للعيش بالقرية منذ عدة سنوات، واستأجر منزلا ومحلا لبيع مستلزمات التوك توك بالقرية، وتعرف على هؤلاء السيدات وبمرور الوقت صارت بينهم علاقات مشبوهة وصلت إلى إقامة علاقات غير شرعية معهن.

كما كشف المتهم أن السيدات كانوا يحضرن لمنزله لقضاء بعض الوقت معه وممارسة الرذيلة، مؤكدا أنه كان يقوم بتصويرهن بعلمهن دون اي اعتراض من  اي سيدة منهن، مؤكدا أنه كان يذهب لمنازلهن فى بعض الأوقات لممارسة الرذيلة معهن.

وأكد المتهم أنه افتضح امره بعد أن شاهد ‘أحد أصدقائه ويدعى" الدكش" الفيديوهات الجنسية للمتهم مع  السيدات على جهاز اللاب توب الخاص به، فقام بنقل الفيديوهات ومساومته عليها وطلب مبلغ 50 ألف جنيه، وقام بفضح أمره وتسريب الفيديوهات التي انتشرت بين أهالى القرية.

وكشف المتهم انه بعد افتضاح أمره قرر الهروب من القرية، فتوجه إلى محافظة قنا، لحين هدوء الأوضاع بالقرية، وقرر مؤخرا العودة لمدينة المحلة، وما أن وصل حتى تم القبض عليه، بناء على أمر ضبط وإحضار صادر له من النيابة العامة.

ويواجه المتهم اتهامات نشر الفجور والفحشاء فى المجتمع، وممارسة الرذيلة مع عدد من السيدات ومخالفة تعاليم الدين الإسلامي.

وتلقى اللواء محمود حمزة مدير امن الغربية، إخطارا من اللواء السعيد شكري مدير المباحث الجنائية بتمكن  المقدم احمد الشربيني رئيس مباحث الآداب بالمحلة بإشراف العقيد دكتور عمرو الحو رئيس فرع البحث الجنائي بالمحلة وسمنود ، من ضبط صاحب الفيديوهات الجنسية المنتشرة على وسائل التواصل الإجتماعى، بعد صدور أمر ضبط وإحضار له من النيابة العامة، بتهمة نشر الفجور والفسق وارتكاب اعمال منافية للآداب وممارسة الرزيلة مع عدد من الساقطات.

وأحال المحامى العام لنيابات شرق طنطا الكلية، سيدتين ممن ظهرن فى الفيديوهات الجنسية مع العنتيل للمحكمة الاقتصادية وهما «ش.ا» 33 سنة و«ا.ال» 25 سنة، ووجهت لهن النيابة العامة تهم ممارسة الرذيلة و الفجور وارتكاب اعمال منافية للآداب.

كانت النيابة العامة قد امرت بحبسهن 4أيام على ذمة التحقيقات، وتجديد حبسهن 15يوما 3مرات متتالية، وتم إحالتهن بعد إخلاء سبيلهن للمحاكمة.

وكان زوج إحدى السيدات قد تعرف عليها بعد مشاهدته لها فى الفيديوهات فى أحضان المتهم، ولم يحرك دعوى زنا ضدها، ورفض تطليقها.

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

حسين

هما بيروحولوا وهو بيروحلهم

وبيتصوروا وموافقين وأجوازهم راضيين ... دى مليطة !

عدد الردود 0

بواسطة:

kamel ghareeb

suez

حسبنا الله ونعم الوكيل

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة