خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

شُيد على الطراز الأوربى.. "البنقلو" من هنا كان يدير الانجليز مناجم الذهب

الثلاثاء، 20 أغسطس 2019 04:00 ص
شُيد على الطراز الأوربى.. "البنقلو" من هنا كان يدير الانجليز مناجم الذهب البنقلو
البحر الأحمر - عماد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"البنقلو" علامة مميزة بمدينة مرسي علم، عبارة عن مقر إدارى واستراحة خشبية على شاطئ البحر الأحمر، شيدها الإنجليز فى ثلاثينيات القرن الماضي، ليديروا منها مناجم الذهب بجنوب البحر الأحمر وكانوا يطلقون عليها اسم البنقلو.

من جانبه قال أدم سعد الله، من مواطني مدينة مرسى علم والمهتمين بتراثها، في الحقبة الزمنية من منتصف الثلاثينيات حتي بداية الأربعينات كان الإنجليز يستخرجون الذهب من مناجم جنوب البحر الأحمر بكميات هائلة وقاموا بتشييد مغارات وطرق فى جوف الجبال لاستخراج المعدن الثمين.

وأضاف سعد الله، لـ"اليوم السابع"، أنه كانت هناك قيادات إنجليزية تصل من القاهرة والإسكندرية للإشراف على أعمال استخراج الذهب، وعلى إثر ذلك قام الإنحليز بتشيد "البنقلو" لإدارة مناجم الذهب بمرسي علم

وأوضح سعد الله، أنه قد يكون لأسم البنقلو أصل فى اللغه الإنجليزية، حيث أنه تم اختيار مكان البنقلو في منطقة مرتفعة على سطح البحر لمشاهدة شاطئ البحر الأحمر، وعقب خروج الإنجليز من مصر وامتلاك هيئة المساحة الجيولوجية أنذاك كل ما تبقي من أعمال التنقيب عن الذهب أصبح البنقلو ملك لهيئة المساحة الجيولوحية قديما "الثروة المعدنية" حديثا

وتابع : أن البنقلو أطلق عليه في عدة سنوات استراحة الملك فاروق، لأنه كان يسترح بها خلال جولاته ورحلات الصيد التي كان يقوم بها بالصحراء الشرقية وخاصة مناطق برانيس، وجبل علبه، ومنطقة أبرق، كذلك استمرت لفتره كبيرة استراحة لكبار الشخصيات التى زارت مرسى علم من محافظين ووزراء وعلماء قبل انتشار الفنادق والمنتجعات السياحية بالمدينة. 

وكشف سعد الله أن البنقلو مازال يحتفظ باسمه بين العاملين في الثروة المعدنية ومناجم الذهب وأهالي مدينة مرسي علم، كذلك مازال يستقبل عدد كبير من الزوار حيث زاره مؤخرا المهندس إبراهيم محلب مستشار الرئيس للمشروعات القومية

من جانبه قال أحمد دياب، جيولوجي بمدينة مرسي علم، إن البنقلو مقام من الألواح الخشبية، وحرص الإنجليز  فى بنائه علي الطراز الإنجليزي حيث أنه من المباني الفريدة في مرسي علم المسقوفة علي شكل هرمي مثل المنازل في أوروبا.

وأضاف دياب لـ"اليوم السابع"، أن البنقلو علامة مميزة لدي الكثير من الهيئات الحكومية حيث كان من خلاله تدار العمليات الانتخابية بمرسي علم، والاستفتاء علي الدستور وغيرها، وذلك لتميزها بعدة مميزات أهمها سهولة تأمينه فضلا عن تواجده فوق قمة جبلية.

من جانبه قال عبادي القاضي، موظف بالمعاش، أنه كان قديما يتردد كثيرا ما بين القصير ومرسي علم، و كان البنقلو علامة مميزة هناك، حيث أن الحميع يعرفه، ويتخذونه علامة مميزة للانتظار وخاصة طلاب المدارس

وأضاف القاضي، أن اختيار الإنجليز للمكان كان في منتهي الذكاء من حيث جماله الذي يقع أسفله شاطئ البحر، ومن حيث بعده عن الطريق الرئيسي والمساحة الفارغة أمامه مما جعله مكانا مميزا


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة