خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"مفضوحون برة وجوة".. الإخوان تعترف عبر قنواتها بفشل تحركاتها الخارجية فى "الجنائية الدولية".. وتحيى ذكرى رابعة عبر الأغانى والرقص.. وأحد حلفائها يتهم التنظيم بقتل شبابه فى الاعتصام: "قتلتمومهم قاتلكم الله"

السبت، 17 أغسطس 2019 08:43 م
"مفضوحون برة وجوة".. الإخوان تعترف عبر قنواتها بفشل تحركاتها الخارجية فى "الجنائية الدولية".. وتحيى ذكرى رابعة عبر الأغانى والرقص.. وأحد حلفائها يتهم التنظيم بقتل شبابه فى الاعتصام: "قتلتمومهم قاتلكم الله" قنوات الاخوان
كتب كامل كامل – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كلما زادت الأزمات التى تواجه الإخوان وحلفائها فى تركيا، زادت معها الاعترافات بالخسائر التى تتكبدها الجماعة، وتبادل الاتهامات بينها وبين حلفائها الآخرين، لتكشف حالة الارتباك الكبيرة التى يمر بها التنظيم خلال الفترة الراهنة.

 

هذا الارتباك ظهر من خلال تصريحات محمد سودان، مسؤول العلاقات الخارجية بجماعة الإخوان والهارب فى لندن، الذى خرج على أحد منابر الإخوان التحريضية وهى قناة الحوار الإخوانية، ليعترف بأن الجماعة قدمت دعوى للمحكمة الجنائية الدولية بشأن أحداث رابعة العدوية إلا أن المحكمة الدولية رفضت هذه الدعوى الإخوانية.

 

مسؤول العلاقات الخارجية بجماعة الإخوان والهارب فى لندن، قال إن الجماعة أعدت تقريرا حول أحداث فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة، فى محاولة منها للتصعيد ضد الدولة المصرية، واستعان تبمكتب محاماة دولى لتقديم الدعوى القضائية، إلا أن التنظيم فوجئ برفض المحكمة الجنائية الدولية لهذه الدعوة الإخوانية.

 

جاء ذلك بعد ساعات قليلة من الهجوم العنيف الذى شنه خلف عبد الرؤوف، القيادى بالجماعة الإسلامية، على جماعة الإخوان، متهما إياها بأنها تورطت فى قتل أعضائها فى رابعة العدوية.

 

وقال القيادى بالجماعة الإسلامية فى تصريح له عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك": "قيادات الإخوان التي كانت تعلم بأنه سيتم سيفض اعتصامى رابعة والنهضة بل وكانت تعلم بموعد الفض ومع ذلك مضت في دعوتها للمعتصمين بالاستمرار في الاعتصام.. لا أجد في نفسي حرج أن أقول لهم "قتلتموهم قتلكم الله".

 

وتابع خلف عبد الرؤوف: قالها رسول الله صلى الله عليه وسلم من قبل لمن أفتوا للصحابي الذي أصبح جنبا في المعركة وهو جريح في رأسه وكان البرد قارصا.. فأفتوا له بوجوب الغسل فاغتسل فسال الدم من رأسه فمات. فلما علم بذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: قتلوه قتلهم الله.

 

وفى إطار ذات الارتباك الذى تشهده الجماعة، وفى واقعة تكشف حجم التخبط الذى تعيشه الإخوان، بثت قناة الشرق الإخوانية إعلانا عن تنظيم حركة تابعة للجماعة فى تركيا، ما أسمته "فعالية" بمناسبة ذكرى الـ6 لفض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة.

 

الغريب ليس فى الواقعة بل فيما تضمنته تلك الواقعة من فعاليات غنائية ورقص فى إحدى فنادق إسطنبول، فى الوقت الذى تخرج فيه قيادات الجماعة لتدعى المظلومية، وتبكى على الذكرى بينما ينظمون فعاليات تتضمن رقصا ومغنى.

 

الإعلان الذى أذاعته قناة الشرق الإخوانية، قالت فيه إن الفعالية تتضمن حضور 3 مغنيين، وإن الفاعلية تقام بدعم من قنوات الجماعة مكملين والشرق ووطن.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة