خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

العاصمة الإدارية على رادار منتدى الاقتصاد العالمى.. اهتمام ببناء أول غابة عمودية بإفريقيا..تقرير: 100نوع من الأشجار بين جدران المبانى وطوابقها يجعلها مدينة صديقة للبيئة.."العمارات الخضراء" تحارب التلوث فى المدن

الجمعة، 16 أغسطس 2019 07:00 م
العاصمة الإدارية على رادار منتدى الاقتصاد العالمى.. اهتمام ببناء أول غابة عمودية بإفريقيا..تقرير: 100نوع من الأشجار بين جدران المبانى وطوابقها يجعلها مدينة صديقة للبيئة.."العمارات الخضراء" تحارب التلوث فى المدن الغابات العمودية
كتبت رباب فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
سلط موقع "منتدى الاقتصاد العالمى"الضوء على اتجاه مصر لاستضافة أول غابة عمودية فى القارة الإفريقية، وقال الموقع فى تقرير لروزموند هات، إن المهندس المعمارى الإيطالى والمخطط الحضرى ستيفانو بويرى كشف عن تصميمات لثلاثة مبان مغطاة بالأشجار والنباتات الممتصة للتلوث فى العاصمة الإدارية الجديدة لمصر ، التى يتم إنشائها الآن فى الصحراء شرق القاهرة.
 
وصممت شركة ستيفان بويرى أرتشيتى التى تتخذ من ميلانو مقرا لها، غابات رأسية مخصصة للمدن في جميع أنحاء العالم - لكن المشروع المصرى سيكون الأول من نوعه فى إفريقيا.
 
ويتعاون بويرى مع المصممة المصرية شيماء شلش ومهندسة المناظر الطبيعية الإيطالية لورا جاتى فى ثلاثة مبانٍ مكوّنة من سبعة طوابق تشكّل التطوير فى المدينة الناشئة.
الغابات العمودية
الغابات العمودية
وستزرع شرفات المبانى بـ 350 شجرة و 14000 شجيرة تضم أكثر من 100 نوع مختلف، وسيكون أحد المبانى الثلاثة عبارة عن فندق، بينما يضم المبنيان الآخران وحدات سكنية.
 
وأوضح الموقع أن العاصمة الجديدة ستستضيف فى النهاية الوزارات والسفارات والأحياء السكنية والحى المالى. وسيحل محل العاصمة الحالية ، القاهرة ، التي تعاني من الاكتظاظ الشديد والازدحام المروري وتلوث الهواء.
 
ووفقا لبويرى، تغطي الغابات الرأسية آلاف الأمتار المربعة من المساحات الخضراء في بضع مئات من الأمتار المربعة من المساحة الحضرية ، وتوفر الظل وتخلق موائل للطيور والحشرات.
 
الأشجار والشجيرات والنباتات تمتص ثاني أكسيد الكربون ، وتنتج الأكسجين وتصفى الغبار من الهواء.
 
وأشار الموقع إلى أنه فى السنوات الأخيرة ، بدأت مشاريع العمارة الخضراء على نطاق واسع في المدن الكبرى ، من حدائق سنغافورة إلى حديقة سيدني المركزية.
الغابات الرأسية فى المدن
الغابات الرأسية فى المدن
 
وفى الوقت نفسه ، فإن مدينة ليوتشو فوريست - وهى مشروع آخر لبويرى - قيد الإنشاء فى مقاطعة قوانجشي بجنوب الصين. سيكون لديها أكثر من 40 ألف شجرة و 1 مليون نبات لتغطية المباني.
 
من المتوقع أن تمتص الأشجار والنباتات في مدينة ليوتشو فورست سنويًا 10000 طن من ثاني أكسيد الكربون و 57 طنًا من الملوثات ، بينما تنتج حوالي 900 طن من الأكسجين.
 
الغابات العمودية فى الصين
الغابات العمودية فى الصين
في هولندا ، صمم بويرى أيضًا غابة Trudo العمودية المكونة من 19 طابقًا ، والتي ستضم 125 وحدة بأسعار معقولة تستهدف الأسر ذات الدخل المنخفض.
بالإضافة إلى معالجة التلوث ، تساعد الغابات الرأسية أيضًا فى توفير المزيد من المساكن - وهي قضية متنامية مع استمرار العالم في التحضر بوتيرة سريعة. بحلول عام 2050 ، سيعيش 68٪ من سكان العالم في بلدات ومدن ، مقارنة بـ 55٪ اليوم ، وفقًا للأمم المتحدة.
 
 
وكانت شبكة" سى إن إن" الأمريكية سلط الضوء على خطط المعمارى الإيطالى لبناء أول غابة عمودية فى أفريقيا فى العاصمة الإدارية الجديدة، وقالت الشبكة فى تقرير لها على موقعها الإلكترونى إن مصر بلد الأهرامات ليست غريبة على التجديد المعمارى، لذلك لم يكن مفاجئا أن تصبح أول دولة فى أفريقيا تستضيف غابة عمودية.
 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة