خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

صور.. إشغالات الطريق تغلق مدخل الطريق الزراعى للإسكندرية

الثلاثاء، 30 يوليه 2019 06:00 م
صور.. إشغالات الطريق تغلق مدخل الطريق الزراعى للإسكندرية اشغالات طريق بمدخل الطريق الزراعى
كتبت أميرة عبد السلام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أرسل القارئ محمد أمين محمد برغش شكوى لخدمة صحافة المواطن متضررا من إشغالات الطريق و انتشار التكاتك مدخل الإسكندرية  الزراعي والطريق الدائري بالإسكندرية .

WhatsApp Image 2019-07-30 at 11.26.14 AM
 
WhatsApp Image 2019-07-30 at 11.26.47 AM

و قال فى رسالته عبر الواتس أب و المدعمة بالصور هذا هو الوضع فى منطقة أبيس الروضه الجديدة حى محرم بك  مدخل طريق الإسكندرية  الزراعي والطريق الدائري ادى الى انتشار الفوضى و الطاعة الجائلين وموقف عشوائي و بلطجة وفوضى ومباني عشوائية و كافيهات و مسجد مخالف منظر قبيح على بعد أمتار قليله من ديوان عام المحافظه .

WhatsApp Image 2019-07-30 at 11.26.11 AM
 
WhatsApp Image 2019-07-30 at 11.26.14 AM
 
WhatsApp Image 2019-07-30 at 11.26.21 AM
 

شاركونا فى تحرير المواد الصحفية بإرسال الصور والفيديوهات والأخبار الموثقة لنشرها بالموقع والجريدة المطبوعة، عبر خدمة "واتس آب اليوم السابع" برقم 01280003799، أو عبر البريد الإلكترونى send@youm7.com، أو عبر رسائل "فيس بوك"، على أن تُنْشَر الأخبار المُصَوَّرَة والفيديوهات باسم القُرّاء

كما تتيح خدمة صحافة المواطن إمكانية أن يطلب القراء من فريق "اليوم السابع" تغطية حدث أو التحقيق فى مشكلة تصادف أحد القراء أو قضية تهم قطاع من المواطنين أو للكشف عن نقص فى الخدمات، أو نشر شكوى أو استغاثة، أو تصحيح خبر او معلومة على الموقع، أو إرسال فيديوهات أو صور لحدث تواجدتم فيه وسيتم نشرها باسمكم على اليوم السابع.
 
و يجدد "اليوم السابع" دعوته لقرائه الأعزاء، للمشاركة بشكواهم ومشاكلهم، من خلال تطبيق الواتس آب، على رقم 01280003799، خدمة "شكوتك بصوتك" لتسجيل شكاوى المواطنين بالصوت والصورة ويتواصل محررو "اليوم السابع"، مع القراء مباشرة فى أماكن متفرقة بالقاهرة والمحافظات، من كل أسبوع، للاستماع إلى شكواهم وتسجيلها لنشرها على الموقع الإلكترونى. 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة