خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

مقالات الصحف: رأى الأهرام: الحرب المقبلة فى الخليج.. جلال دويدار: سوء النية البريطانية تجاهنا وراء وقف رحلات طيرانها.. وجدى زين الدين: مصر آمنة رغم أنف بريطانيا.. مكرم محمد أحمد: الهاجس المُقلق للمرأة المصرية

الإثنين، 22 يوليه 2019 02:02 ص
مقالات الصحف: رأى الأهرام: الحرب المقبلة فى الخليج.. جلال دويدار: سوء النية البريطانية تجاهنا وراء وقف رحلات طيرانها.. وجدى زين الدين: مصر آمنة رغم أنف بريطانيا.. مكرم محمد أحمد: الهاجس المُقلق للمرأة المصرية مقالات الصحف
إعداد - أحمد سامح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تناولت مقالات صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الاثنين، العديد من القضايا، كان على رأسها: رأى الأهرام: الحرب المقبلة فى الخليج.. جلال دويدار: سوء النية البريطانية تجاهنا وراء وقف رحلات طيرانها..

الأهرام

رأى الأهرام: الحرب المقبلة فى الخليج
 

يؤكد المقال الافتتاحى لـ"الأهرام" أن منطقة الخليج تنزلق سريعا إلى ذروة التوتر مما يحمل معه شبح "حرب الحسابات الخاطئة"، فالمنطقة تشهدت ناقلات تشتعل وأخرى يتم احتجازها فى الخليج، بالإضافة إلى خطابات عدائية متبادلة بين واشنطن وبريطانيا من جهة وطهران من جهة أخرى، يثير مخاوف اندلاع صراع أسوع فى المنطقة، وتستدعى عملية التصعيد الحالية ذكريات أليمة ماضية، فقد سبق أن شكلت "حرب الناقلات" ذروة التوتر الدولى فى نهاية الحرب الإيرانية العراقية التى استمرت ثمانية أعوام.

 

مرسى عطا الله: ثورة يوليو.. وغياب الديمقراطية
مرسى عطا الله: ثورة يوليو.. وغياب الديمقراطية

 

تحدث الكاتب فى مقاله عن مسألة غياب الديمقراطية أحد أهم اصابع الاتهام التى يرفعها خصوم ثورة 23 يوليو 1952 للتقليل من شأنها والإساءة إليها والانتقاص من كل ما أنجرته ملبيا لنداء الشعب، مؤكدا أن ظروف الثورة الاجتماعية فى الدخل وما واجهه تنفيذ قانون الإصلاح الزراعى من تحديات ومخاطر من جانب كبار الإقطاعيين أفرز ظروفا غير ملائمة للذهاب إلى طريق الديمقراطية، لأن مصر وقتها اعطت الأولوية لمعركة الصمود فى مواجهة مؤامرات التجويع والعزل السياسى والحرب النفسية التى كانت تشنها الدول الاستعمارية.

 

 

مكرم محمد أحمد: الهاجس المُقلق للمرأة المصرية
مكرم محمد أحمد: الهاجس المُقلق للمرأة المصرية

 

يؤكد الكاتب فى مقاله أن نجاح المبادرة الرائعة للكشف المبكر عن سرطان الثدى فى مصر، التى دعا إليها الرئيس عبدالفتاح السيسى، وتخاطب أهم هواجس المرأة المصرية ومخاوفها، سوف يشكل عاملا فارقا فى صحة المرأة والأسرة المصرية، لأنها تستهدف طمأنة 28 مليون سيدة مصرية، يؤرقهن الخوف من هذا المرض الخبيث الأكثر انتشارا بين السيدات المصريات، بنسبة تصل إلى 35% من معدلات الإصابة بالسرطان.

 

 

فاروق جويدة: كلنا نحب الجزائر
فاروق جويدة: كلنا نحب الجزائر

 

تحدث الكاتب فى مقاله عن مشاركة المنتخب الجزائى فى كأس الأمم الإفريقية، وحصوله على لقب البطولة عن جدارة لأنه فريق قوى ومتماسك وشجاع وقرر منذ أول مبارياته على الفوز، مؤكدا ان ما بين مصر والجزائر تاريخ طويل فى الحرب والسلام، وهذا ما شهده استاد القاهرة حين ذهب آلاف المصريين يحتفلون بفوز الجزائر بكأس إفريقيا. 

 

 

الأخبار

جلال عارف: لن يسرقوا النجاح
جلال عارف: لن يسرقوا النجاح

 

يؤكد الكاتب فى مقاله على ضرورة التركيز على العمل لاستغلال النجاح الكبير الذى تحقق فى تنظيم بطولة أمم أفريقيا لصالح مصر فى كافة المجالات، موضحا ان الصورة التى ينبغى التركيز عليها الآن هى صورة مصر الآمنة، القادرة على الانجاز، وشعبها المضياف، وشبابها القادر على هزيمة التحديات، هذه الصورة التى عاشها العالم معنا على مدى شهر البطولة الأفريقية.

 

 

جلال دويدار: سوء النية البريطانية تجاهنا وراء وقف رحلات طيرانها
جلال دويدار: سوء النية البريطانية تجاهنا وراء وقف رحلات طيرانها

 

فسر الكاتب فى مقاله قرار شركة الخطوط البريطانية تعليق رحلاتها إلى القاهرة لمدة أسبوع، أنه تجسيد لسوء النية القائمة على استهداف حركة السياحة المصرية المتنامية، مؤكدا إننا فى انتظار وبناءً على تعهدات رئيس الطيران المدنى المصرى، البيان الرسمى الذى يفسر ويوضح كل ملابسات ودوافع هذا السلوك البريطانى غير الودى.

 

الوفد

وجدى زين الدين: مصر آمنة.. رغم أنف بريطانيا
وجدى زين الدين: مصر آمنة.. رغم أنف بريطانيا

 

يؤكد الكاتب فى مقاله أن الاستقرار الأمنى والسياسى والاقتصادى والاجتماعى الذى تشهده مصر حالياً، يثير حفيظة المتآمرين والخونة فى كل أنحاء الدنيا، بترديد والشائعات والأكاذيب، وهذا ما حدث بالفعل مؤخراً عندما أعلنت الخطوط البريطانية تعليق رحلاتها للقاهرة، متسائلاً: "ما الذى يجعل دولة عظمى مثل بريطانيا ترى أن الاستثمارات فى مصر واعدة، تقوم بوقف رحلات الطيران الخاصة بها إلى القاهرة؟".

 

بهاء أبو شقة: حالة التعليم فى مصر
بهاء أبو شقة: حالة التعليم فى مصر

 

تحدث الكاتب فى مقاله عن الضمانات الدستورية التى كفلها الدستور لتحقيق العدالة الاجتماعية بين المواطنين وحفظ كرامة الناس، ومنها المادة ١٩ من الدستور تهتم اهتماماً بالغاً بقضية التعليم، وتقول المادة : التعليم حق لكل مواطن هدفه بناء الشخصية المصرية والحفاظ على الهوية الوطنية وتأصيل المنهج العلمى فى التفكير وتنمية المواهب وتشجيع الابتكار وترسيخ القيم الحضارية والروحية وإرساء مفاهيم المواطنة والتسامح وعدم التمييز.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة