خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

مسيحيو الأدفنتست يطالبون بإشراكها فى قانون الأحوال الشخصية

الأربعاء، 17 يوليه 2019 01:28 م
مسيحيو الأدفنتست يطالبون بإشراكها فى قانون الأحوال الشخصية كنيسة - أرشيفية
سارة علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
شكت طائفة الأدفنتست من إبعادها عن مشاورات قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين التي تعقد بين الطوائف المسيحية منذ شهور إذ ينص مشروع القانون على عدم الاعتراف بطائفتى الأدفنتست والشهود يهوه كطوائف مسيحية.
 
وأرسلت الطائفة ردًا لليوم السابع بعد نشر تقرير بعنوان "مفاجآة ..  الشريعة الإسلامية تطبق على طائفتى الأدفنتست والشهود يهوه بنص قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين".
 
وقالت الطائفة فى ردها: نحن طائفة مسيحية ونؤمن بكل ما جاء فى الكتاب المقدس ومسجلين رسميًا لدى الدولة معتبرين إن ابعادهم عن هذا القانون تجاوز مجحف سواء تم بعمد أو غير عمد مطالبين بضمهم لعضوية اللجنة التي تعمل على إعداد القانون 
 
وذكرت الطائفة: نمارس شعائرنا المسيحية فى دور عبادة مصرح بها رسميًا بالإضافة لمؤسسات ثقافية وتعليمية فكيف أعطت لجنة إعداد القانون لنفسها الحق فى التشكيك فى هويتنا المسيحية رغم أن كنائسنا موجودة فى 220 دولة حول العالم
 
 
 مشروع قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين ينص فى المادة 112 منه " يجوز لأى من الزوجين المسيحيين طلب التطليق إذا ترك أحدهما الدين المسيحى إلى الإلحاد أو إلى دين آخر، أو مذهب لا تعترف به الكنائس المسيحية بمصر كالسبتيين، وشهود يهوه، والبهائيين، والمرمون".
 
 
جدير بالذكر أن الادفنتست طائفة تأسست فى مصر بالقرن الثامن عشر ولها كنائس ومدارس ولكن مجلس كنائس مصر يرفض الاعتراف بأتباعها كمسيحيين
 
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة