خالد صلاح

محمود عبدالراضى

كيف تحول الفيس بوك دار مسنين

الثلاثاء، 16 يوليه 2019 12:00 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تحول الفيس بوك فجأة إلى "دار مسنين" بعدما تصدر تطبيق face app شبكات التواصل الإجتماعى مؤخرا، حيث يقوم التطبيق بتغير شكل الوجه بعدة تأثيرات مختلفة أشهرها هو "الشكل العجوز"، حيث نشر الكثير من المستخدمين صورهم من التطبيق فى عمر الـ 60.

 وسارع كثير من المواطنين لتغيير صورهم وتحويلها لشكل عجوز، مع كتابة التعليقات الساخرة على الصور، التي انتشرت مثل النار في الهشيم، بصورة ملفتة للانتباه.

وللآسف.. معظمنا يلجأ  للتقليد السريع دون تفكير ولو برهة من الوقت، ودون الالتفات لمخاطر بعض الألعاب والتطبيقات التي تظهر عبر الانترنت، فلا يشغلنا سوى أن نكون جزء مما يحدث ويجري في العالم الإفتراضي، دون الالتفات لمخاطر ذلك.

"لعبنا وهزرنا وفرحنا"، ونسينا شىء غاية في الأهمية، منح آخرين اختراق بياناتنا وخصوصينا بسهولة ويسر، حيث يطلب تطبيق Face app الكثير من البيانات أكثر مما يحتاجها، مثل الوصول لعمليات الشراء التى تقوم بها من خلال هاتفك ،والصور والوسائط المتعددة والكاميرا أيضًا، بجانب معرفة بيانات من الإنترنت مثل سجلك الخاص، ومعرفة اتصالات شبكتك ومنع إغلاق إشعارات الجهاز أثناء النوم، وهذه بيانات غير مطلوبة بالنسبة لتطبيق يقوم فقط بالتقاط صورك والتعديل عليها.

للآسف ـ أي شخص استخدم التطبيق أو وضع صوره على الإنترنت بجانب اسمه وبعض بياناته هو معرض لاستغلال هذه البيانات الرقمية، كما أنه فى حالة بيع تطبيق face app لأى شركة أخرى فسيتم بيع جميع معلوماتك الشخصية معها، ومن ثم يجب على الناس التفكير فى كيفية استخدام بياناتهم قبل تنزيل تطبيق والموافقة على أى من إعدادات الخصوصية التى تظهر أمامهم" وفقاً لخبراء في هذا المجال.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة