خالد صلاح

بعد اصابته بسكتة دماغية..لاعب كرة القدم الأمريكى تيدى بروشى يحذر من أعراضها

الأربعاء، 10 يوليه 2019 10:25 م
بعد اصابته بسكتة دماغية..لاعب كرة القدم الأمريكى تيدى بروشى يحذر من أعراضها تيدى بروشى يحذر من أعراض السكتة الدماغية
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت جمعية القلب الأمريكية ،عن إصابة أسطورة اتحاد كرة القدم الأمريكي،" تيدي بروشى" Tedy Bruschi، بسكتة دماغية صغيرة، والذى استطاع أن يفهم أعراضها الأولية ببساطة، لأنه أصيب بها من قبل عام 2005.

قال تيدى بروشى،" فى حوالي الساعة 10:30 صباح يوم 4 يوليو، فقدت استخدام ذراعي اليسرى ،بعد ذلك حاولت التحدث، وأدركت أنني أخطئ في حديثي، وبينما التفتت إلى زوجتي لاحظت أن الجانب الأيسر من وجهي كان يتدلى، لقد عرفنا على الفور ما كان يحدث، هذه علامات تحذير للسكتة الدماغية.

وأضاف بروشى، أنه أصيب بنوبة نقص تروية عابرة" جلطة"، الذي يسبب نفس أعراض السكتة الدماغية، موضحا أن هذه الأعراض معروفة  لديه جيدًا، لأنه أصيب بسكتة دماغية في عام 2005.

اصابة اللاعب تيدى بروشى بالسكتة الدماغية
اصابة اللاعب تيدى بروشى بالسكتة الدماغية

من جانبه قال الدكتور ميتشل إلكيند، اختصاصي الأعصاب والأوعية الدموية بجامعة كولومبيا في نيويورك، والرئيس المنتخب لجمعية القلب الأمريكية، إن التمييز بين الاصابة بنقص التروية العابرة " TIA "، الاصابة والسكتة الدماغية، هي نفسها، وتتمثل الأعراض فى  الضعف، أو الشلل، على جانب واحد من الجسم، أو النطق الضعيف، أو العمى في إحدى العينين، أو كليهما، الدوار، أو الصداع الشديد، وعلى الرغم من أن نقص التروية" TIA" يُطلق عليه أحيانًا "السكتة الدماغية الصغيرة"، إلا  إنه يجب أخذها على محمل الجد.

وقال "كثير من الناس ينتظرون على أمل أن تتحسن الأمور، وتتجاهل علامات التحذير"، "هذا هو الخطأ الذي يقع فيه البعض، ما تريد فعله حقًا هو أن يتم تقييمك على الفور، والانتقال إلى أقرب مستشفى.

يبدو أن بروشى تعلم هذا الدرس بالطريقة الصعبة في سن 31، في عام 2005، استيقظ في حوالي الساعة الرابعة صباحًا مصابًا بصداع شديد، وخدر في الجانب الأيسر من جسمه، سقط و اضطر إلى الزحف إلى الحمام، كانت عضلاته ضعيفة، ورأسه يؤلمه ،ولكنه حاول أن يتجاهلها.

وكتب في مدونة جمعية القلب الأمريكية "AHA "في عام 2018، "أتذكر أنني كنت مرتبكًا حقًا بشأن ما كنت أعاني منه، في سن 31، كنت لا افكر حقًا في الإصابة بالسكتة الدماغية، لكن كانت أعراضي تقليدية بسيطة، لم أكن أعرف ذلك، لذلك عدت إلى النوم، ساءت الأعراض، وفي النهاية اتصلت زوجتى بالإسعاف على الفور وبالمستشفى، علمت أنى أصبت بسكتة دماغية، كان مرتبطًا بعيب خلقي في القلب، وهو ثقب صغير في القلب.

وأضاف، أنه بحلول الوقت الذي وصلت فيه إلى المستشفى، كان قد فات الأوان لمنع الضرر، مضيفا: " لكن لو أدركت علامات التحذير، والتى عادة ما تكون من 3 إلى 4 ساعات، كان يمكن أن أتناول بعض الأدوية لعلاج آثار السكتة الدماغية، أو إيقافها.

وأشار إلى أنه قام بإجراءات لعلاج قلبه، وتمكن من لعب كرة القدم مرة أخرى بعد ثمانية أشهر من السكتة الدماغية.

وقالت جمعية القلب الأمريكية،  لقد كان أفضل لاعب لعام 2005 في اتحاد كرة القدم الأميركي"NFL "، لهذا العام، وتقاعد بعد 3 سنوات، واصل أن يصبح محللًا، وعداءًا 3 مرات في ماراثون بوسطن الذي جمع أكثر من 5 ملايين دولار لأبحاث السكتة الدماغية، والتعليم من خلال ناديه "Tedy's Team".

وأضافت الجمعية، لقد عمل لنشر الوعي حول علامات التحذير من السكتة الدماغية، وما يجب القيام به حيالها،ويوم الاصابة بالسكتة الدماغية  اتبعت العائلة تلك النصيحة، بمجرد ظهور الأعراض عليه، على حد قوله، اتصلوا بالإسعاف على الفور.

وأوضح الدكتور الكيند، يمكن أن يصاب الناس بالسكتات الدماغية لأسباب عديدة، لكن اللياقة البدنية تقلل من المخاطر، لأنها تكافح المشاكل طويلة الأمد مثل انسداد الشرايين، أو ارتفاع ضغط الدم، الذي يمكن أن ينشأ في منتصف العمر أو في وقت لاحق.

لكن يمكن أن يصاب الشباب بالسكتات الدماغية، بسبب عيوب القلب، مثل بروشى، أو تلف الأوعية الدموية.

وأوضح، إن معظم الناس يمكنهم التحكم في مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية، من خلال خطوات بسيطة مثل اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة الرياضة، وعدم التدخين، وإذا كانت لديهم أعراض نقص التروية أو الجلطة" TIA" مثل بروشى، فيجب أن يتصرفوا على الفور مضيفا،"لا تنتظر"، "لا تفترض أن الأمور ستتحسن من تلقاء نفسها، يجب ان تلجأ للطبيب لتقييم حالتك، لأن ذلك يمكن أن يكون علامة تحذير جدية من سكتة دماغية وشيكة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة