خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

مبدع من السنغال.. "مرياما با" كتبت روايتين وربت 9 أطفال

الإثنين، 01 يوليه 2019 03:16 م
مبدع من السنغال.. "مرياما با" كتبت روايتين وربت 9 أطفال الكاتبة السنغالية مرياما با
كتب أحمد إبراهيم الشريف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
يخوض منتخب السنغال، اليوم، مباراة مهمة مع منتخب كينيا، وذلك فى بطولة الأمم الأفريقية، الكان 2019، المقامة فى مصر.. ونلقى الضوء على جانب مهم فى السنغال هو الثقافة ونتوقف مع الكاتبة "مريامابا". 
 
با
 
ولدت الكاتبة السنغالية "مرياما با" فى 17 أبريل من عام 1929 ورحلت فى 17 أغسطس 1981.
فى سن مبكرة قام كثير من الكتاب والمفكرين والسياسيين فى بلدها بانتقادها، وكان ينظر إليها على أنها تدعو للمساواة بين الجنسين الناتجة عن التقاليد الأفريقية، وقد كان عليها أن تناضل كى تحصل على التعليم، تزوجت "با" لاحقا من "اوباى ديوب" كان عضوا فى البرلمان السنغالى لكنها طلقت منه وقامت برعاية أطفالهما التسعة. 
توفيت "با" بعد عام طويل من المرض، وذلك كان قبل نشر روايتها الثانية، نشيد الأرجوان، الذى هو قصة حب وكان الهدف من روايتها محاربة طغيان التقاليد.
نشيد الارجوان
 
وفى روايتها "حوار طويل جدا" لم تتحدث "با" كامرأة أفريقية (سنغالية) مسلمة، لكنها عبرت عن كل امرأة تعيش اضطرابًا داخليًّا بمنتصف العمر، وصراعًا خارجيًّا مع الجنس الآخر، فبعد زواج استمر عقدين أبلغها أحد الأقارب بزواج زوجها من أقرب صديقات ابنتهما، وأنه غادر للعيش والاستثمار فى المدينة وتركها ترعى أبناءه الاثنى عشر.
 
خطاب طويل جدا
 
تعرف الزوجة أن اختلاف لون بشرتها عن العروس الجديدة هو السبب فى مجتمع يبارك تعدد الزوجات، ليتركها زوجها تعمل من أجل أطفالهم حتى المرض، لتعود القصة من جديد تحكى عن تأثير المجتمع على كل امرأة من بطلاتها، فتظل الزوجة الأولى محبة لزوجها، وتتمرد ابنتها على لون بشرتها السمراء، والتى لا تؤهلها لزيجة مثل صديقتها وزوجة أبيها.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة