خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الليلة فى ختام المجموعة الرابعة بأمم أفريقيا.. "أسود" المغرب تسعى لالتهام "أولاد" جنوب أفريقيا بالسلام.. إنجاز تاريخى ينتظر رينارد.. البافانا تسعى لكسر عقدة دور المجموعات.. وكوت ديفوار تبحث عن التأهل ضد ناميبيا

الإثنين، 01 يوليه 2019 04:00 م
الليلة فى ختام المجموعة الرابعة بأمم أفريقيا.. "أسود" المغرب تسعى لالتهام "أولاد" جنوب أفريقيا بالسلام.. إنجاز تاريخى ينتظر رينارد.. البافانا تسعى لكسر عقدة دور المجموعات.. وكوت ديفوار تبحث عن التأهل ضد ناميبيا مباراة المغرب وكوت ديفوار
كتب - مروان عصام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يسدل الستار اليوم على منافسات المجموعة الرابعة، بإقامة مباراتين ضمن منافسات الجولة الثالثة والأخيرة، حيث تلعب المغرب مع جنوب أفريقيا وكوت ديفوار مع ناميبيا، ويسلط التقرير التالى الضوء على مباراتى اليوم..

 

جنوب افريقيا ضد المغرب

 

يسعى منتخب المغرب لمواصلة عروضه القوية وحصد العلامة الكاملة عندما يواجه جنوب أفريقيا فى السادسة مساء اليوم، الاثنين، بملعب "السلام"، ضمن منافسات الجولة الثالثة والأخيرة لدور المجموعات بمسابقة كأس الامم الافريقية المقامة حالياً في مصر.

وحجز منتخب المغرب مقعده في دور الـ 16 بمسابقة كأس الأمم الأفريقية بعدما تفوق ناميبيا وكوت ديفوار بهدف دون مقابل ليتصدر جدول ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 6 نقاط، بينما يتقاسم منتخبا جنوب أفريقيا وكوت ديفوار المركز الثانى برصيد 3 نقاط.

ويسعى الفرنسى هيرفى رينارد، المدير الفنى لمنتخب المغرب، للتفوق على بادو الزاكى أحد أساطير الكرة المغربية والمدير الفنى السابق لمنتخب "أسود الأطلس"، ويهدف رينارد ليكون أول مدرب فى التاريخ يتمكن من قيادة منتخب المغرب لتحقيق 3 انتصارات في دور المجموعات بمسابقة كأس الامم الأفريقية.

وكان بادو الزاكى نجح فى قيادة منتخب المغرب للفوز على منتخبى نيجيريا وبنين فى نسخة 2004 التى أقيمت تونس، وهى النسخة التى شهدت تأهل منتخب "أسود الأطلسى" للمباراة النهائية.

كما نجح هيرفي رينارد فى معادلة إنجاز البرازيلى جوزيه فاريا بقيادة منتخب المغرب لتخطي دور المجموعات في مسابقة كأس الأمم الأفريقية للمرة الثانية على التوالى، فيما سبق وقاد فاريا منتخب "أسود الاطلس" لتخطي دور المجموعات، في نسختين على التوالي لبطولة أمم إفريقيا، 1986 و1988.

ومن المنتظر أن يدخل منتخب المغرب مباراة اليوم بتشكيل يضم كلاً من: ياسين بونو فى حراسة المرمى - أشرف حكيمى - غانم سايس - مهدى بن عطية - نبيل درار - يونس بلهندة - كريم الأحمدى - مبارك بوصوفة - نور الدين أمرابط - يوسف النصيرى - حكيم زياش.

وفى المقابل، يسعى منتخب جنوب افريقيا لتحقيق الفوز وانتظار تعثر منتخب كوت ديفوار أمام ناميبيا في المباراة التي ستجمعهما بنفس التوقيت من أجل ضمان التأهل لدور الـ 16.

واستهل منتخب جنوب افريقيا مشواره في المونديال الافريقي بالخسارة أمام كوت ديفوار بهدف دون مقابل قبل أن يتغلب في الجولة الثانية على ناميبيا.

ومن المنتظر أن يدخل منتخب جنوب افريقيا مباراة اليوم بتشكيل يضم كلاً من: دارين كيت في حراسة المرمى - سيفيسو هلانتي -  بوهلي مخوانازي - ثولاني هلاتشوايا - ثامسانكا مكيزي - ثيمبا زواني - بونجاني زونجو - هلومفو كيكانا - بيرسي تاو - ليبو موثيبا - سيبوسيسو فيلاكازي.

 

كوت ديفوار ضد ناميبيا

يسعى منتخب كوت ديفوار لمرافقة المغرب إلى دور الـ 16 ببطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة حالياً فى مصر عندما يواجه ناميبيا فى السادسة مساء اليوم على ملعب "الدفاع الجوى"، ضمن منافسات الجولة الثالثة والأخيرة لدور المجموعات.

واستهل منتخب كوت ديفوار مشواره في النسخة الـ 32 من بطولة كأس الأمم الإفريقية بالفوز على جنوب افريقيا بهدف دون مقابل، قبل أن يخسر بالنتيجة ذاتها أمام المغرب، فيما تذوق منتخب ناميبيا مرارة الهزيمة أمام المغرب وجنوب افريقية بنتيجة واحدة هى 1 – 0.

ويقضى نظام البطولة فى نسختها الجديدة، التى تشهد مشاركة 24 منتخبا للمرة الأولى، بتأهل صاحبى المركزين الأول الثاني فى كل مجموعة بنهاية الدور الأول إلى الدور الثانى (دور الـ16) كما يرافقها أفضل 4 منتخبات جاءت في المركز الثالث.

وتأكد غياب سيرجي أورييه، قائد منتخب كوت ديفوار، عن المشاركة فى مباراة اليوم أمام ناميبيا بسبب الإصابة، حسبما أعلن إبراهيم كمارا المدير الفنى لـ"الأفيال".

وفى المقابل، يحلم منتخب ناميبيا بتحقيق انتصاره الأول فى تاريخ مشاركاته بمسابقة كأس الأمم الأفريقية، فى الوقت الذى يسجل فيه ظهوره الثالث بالمسابقة القارية، بعدما شارك فى نسختى 1998 فى بوركينا فاسو و2008 التى أقيمت فى غانا.

لم يحقق منتخب ناميبيا نتائج تذكر فى مشاركتيه السابقتين، حيث فشل فى تحقيق الفوز على مدار 6 مباريات خاضها في البطولة، ليودع النسختين من الدور الأول، قبل أن يتذوق مرارة الهزيمة في مباراتيه الماضيتين بالنسخة الحالية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة