خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

جرائم الحوثيين باليمن.. منظمة حقوقية تكشف: 20560 انتهاكاً بحق أبناء قبائل حجور.. حرق وقتل وتهجير.. الميليشيا تعرقل عمل المنظمات الإغاثية وأهالى "الجوف" يستغيثون

السبت، 08 يونيو 2019 03:16 م
جرائم الحوثيين باليمن.. منظمة حقوقية تكشف: 20560 انتهاكاً بحق أبناء قبائل حجور.. حرق وقتل وتهجير.. الميليشيا تعرقل عمل المنظمات الإغاثية وأهالى "الجوف" يستغيثون معاناة اليمنيين
إيمان حنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى إطار تتبع وكشف جرائم الحوثيين ضد الشعب اليمنى كشفت منظمة رايتس رادار لحقوق الإنسان فى العالم العربى عن ارتكاب الحوثيين انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان فى منطقة حجور، بمحافظة حجة، شمالى غرب اليمن، خلال الشهور الماضية، من العام الجارى، والتى ترقى بعضها إلى مستوى جرائم حرب.

 

وذكرت المنظمة فى تقرير لها صدر اليوم تحت عنوان (حجور: وحشية الانتهاكات) أن مسلحى جماعة الحوثى ارتكبوا مئات الانتهاكات ضد أبناء قبائل حجور، خلال الربع الأول من العام الجارى، بينها حالات اعدامات وقتل بدم بارد واعتقالات وتعذيب وتفجير منازل ومصادرة ممتلكات خاصة وحصار مميت.

 

ورصد تقرير منظمة رايتس رادار، التى تتخذ من هولندا مقرًا لها، 20560 انتهاكًا ارتكب بحق أبناء قبائل حجور بمحافظة حجة، تنوعت بين القتل والاعتداءات الجسدية والاختطافات والإخفاء القسرى والتهجير، إضافة إلى تدمير المنازل وقصفها ونهب المنشآت، تم توثيق الكثير من حالات الانتهاكات بشهادات حية ميدانية من ضحايا الانتهاكات وكذلك من شهود عيان.

 

8642-اطفال-يضورون-جوعا
أطفال اليمن

ويشتمل التقرير، الذى يتألف من 33 صفحة، على تفاصيل العديد من حالات الانتهاكات الجسيمة وعمليات القتل الوحشى والاعتقالات التعسفية وحالات التعذيب الفضيعة التى وصلت بعضها حد الوفاة تحت التعذيب، والحرمان من الحق فى الحياة وإجبار السكان على مغادرة قراهم وتهجيرهم قسرا، بالإضافة إلى الانتهاكات التى طالت النساء والأطفال وأرباب الأسر وقطاعات التعليم والصحة والزراعة والاقتصاد.

 

ويعد هذا التقرير هو الأول من نوعه الذى تصدره منظمة حقوقية عن منطقة حجور، والذى يكشف بعضا لما حدث من انتهاكات فضيعة فى تلك المنطقة والتى لا تزال مغلقة أمام وسائل الإعلام والمنظمات الحقوقية من قبل مسلحى جماعة الحوثى، المسيطرة عسكريًا عليها منذ نهاية مارس 2019، بما فى ذلك عدم السماح بممارسة أنشطة المنظمات الإغاثية التابعة أو الشريكة مع الأمم المتحدة.

 

وطالبت المنظمة، مكتب المفوض السامى لحقوق الإنسان بالعمل الجاد والدؤوب لرصد وتوثيق الانتهاكات التى لحقت بأبناء قبائل حجور، حتى لا تضيع حقوقهم هدرا والعمل على عدم إفلات الجناة من العقاب.

 

استغاثة "الجوف"

من جهة أخرى رصد مكتب حقوق الإنسان بمحافظة الجوف عددا من السجون والمعتقلات السرية التابعة لميليشيا الحوثى فى عدد من مناطق مديريات المحافظة التى مازالت تخضع لسيطرتهم، تمارس الميليشيا فى هذه السجون والمعتقلات أبشع الانتهاكات والجرائم الإنسانية كالتعذيب الجسدى والنفسى والكهربة بحق المختطفين، وذكر التقرير أسماء عدد من السجون والمعتقلات بالجوف التى أنشأتها الميليشيا.

 

كما رصد "حقوق الإنسان" فى الجوف أكثر من 32 انتهاكًا بحق أطفال الغيل فى الجوف ارتكبتها مليشيا الحوثى وخمسة آلاف حالة انتهـاك بحق المرأة من قبل مليشيا الحوثى خلال الفترة من 2016 وحتى 2018م، وهو ما يعد سابقة فى تاريخ اليمن المحافظ.

 

وشملت الانتهاكات الحوثية بالجوف 20 حالة قتل، و83 حالة إصابة، والتسبب فى منع وحرمان 50 فتاة من الالتحاق بالتعليم فى الكلية بمركز المحافظة، وإصابة 40 حالة بحالات نفسية نتيجة لانتهاكات، بالإضافة إلى خمسة آلاف حالة نزوح وتهجير للنساء بمحافظة الجوف، وتواجد نحو 25 ألف أسرة نازحة.

 

5613 حالة انتهاك

ميليشيا الحوثى ارتكبت 5613 حالة انتهاك بحق أبناء مديرية الغيل بالمحافظة، وشملت الانتهاكات التفجير والتدمير للمنازل والممتلكات الخاصة والعامة، بالإضافة إلى القتل والإصابة والاستهداف والتهجير وغير ذلك بحق ابناء مديرية الغيل.

وقال وكيل المحافظة يحيى عليان: "يحزننا التى رأيناها وسمعناها من الأهالى فى ظل غياب للمنظمات المحلية والدولية، نحن نعرض جرائم مليشيا جراء ما زرعته من ألغام بمديرية الغيل".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة