أكرم القصاص

قصة لم تتم.. ذكرى رحيل محمد عبد الحليم عبد الله 1970

الأحد، 30 يونيو 2019 11:11 ص
قصة لم تتم.. ذكرى رحيل محمد عبد الحليم عبد الله 1970 الروائى محمد عبد الحليم عبد الله
كتب أحمد إبراهيم الشريف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ولد الكاتب الروائى محمد عبد الحليم عبد الله فى 3 فبراير 1913 ورحل فى 30 يونيو 1970، ويعد من أشهر الروائيين فى خمسينيات القرن الماضى، بدأ أعماله بروايته "لقيطة" وأنهاها برواية "قصة لم تتم" وقدم خلال هذه الرحلة سبع وعشرين رواية.
 تخرج محمد عبد الحليم عبد الله فى مدرسة "دار العلوم العليا" عام 1937، ونشرت أول قصة له وهو ما يزال طالبا فى عام 1933، وعمل بعد تخرجه محررا بمجلة "مجمع اللغة العربية" حتى أصبح رئيسا لتحرير مجلة المجمع واشتهر كواحد من أفضل كتاب الرواية المعاصرين. 
توفى بتاريخ 30 يونيو 1970. أنشئت مكتبة أدبية باسمه فى قريته "كفربولين" التابعة لكوم حمادة بمحافظة البحيرة، وأقيم متحف بجوار ضريحه فى قريته، وأبرز ما يوجد فى المتحف المخطوطة الأولى لقصته "غرام حائر". 
 
أشهر أعمال محمد عبد الحليم عبد الله، غصن الزيتون، شجرة اللبلاب، شمس الخريف، الضفيرة السوداء، بعد الغروب، الوشاح الأبيض، لقيطة، الماضى لا يعود.
 
وحصل محمد عبد الحليم عبد الله على عدة جوائز أهمها ، جائزة المجمع اللغوى عن قصته "لقيطة" عام 1947، جائزة وزارة المعارف عن قصة "شجرة اللبلاب" عام 1949، جائزة إدارة الثقافة العامة بوزارة المعارف عن روايته "بعد الغروب"عام 1949، جائزة الدولة التشجيعية عن قصة "شمس الخريف" عام 1953، كما أهدى الرئيس الراحل أنور السادات لاسم محمد عبد الله وسام الجمهورية 1972، اختار اتحاد الكتاب العرب روايته بعد الغروب ضمن أفضل مئة رواية عربية.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة