خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

رسائل مهمة لرئيس البرلمان خلال زيارته جيبوتى.. التأكيد على الرغبة المصرية فى تعزيز العلاقات الاقتصادية ومكافحة الإرهاب وكافة أشكال الجريمة.. عبد العال: مصر تنظر لجيبوتى كشريك مهم فى تحقيق التنمية الاقتصادية

السبت، 29 يونيو 2019 03:21 م
رسائل مهمة لرئيس البرلمان خلال زيارته جيبوتى.. التأكيد على الرغبة المصرية فى تعزيز العلاقات الاقتصادية ومكافحة الإرهاب وكافة أشكال الجريمة.. عبد العال: مصر تنظر لجيبوتى كشريك مهم فى تحقيق التنمية الاقتصادية الدكتور على عبد العال و رئيس جيبوتى
نور على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شارك الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب ووفد  برلمانى فى احتفالات جيبوتى بالذكرى الـ 42 لاستقلالها في حضور إسماعيل عمر جيله رئيس جمهورية جيبوتي و محمد على حمد رئيس مجلس النواب بجيبوتي وبحضور عدد من الشخصيات رفيعة المستوى والبعثات الدبلوماسية المُعتمدة لدى جمهورية جيبوتي.

وخلال تلك الزيارة التى استمرت  يومى الأربعاء  والخميس عقد الدكتور على عبد العال لقاءات مكثفة مع كل من رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب .

وتأتي تلك الزيارة  انعاكسا للجهود الإيجابية التى تبذلها الدولة المصرية لتوطيد علاقاتها بأشقائها العرب والأفارقة في ظل رئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي للإتحاد الإفريقي في دورته الحالية

كما تأتي تلك الزيارة اتصالاً بالجهود  الرامية لتعزيز العلاقات مع جمهورية جيبوتي الشقيقة على كافة الأصعدة، خاصة على الصعيد البرلماني، فضلاً عن أنها تمثل مناسبة لتبادل الرؤى حيال القضايا محل الاهتمام المُشترك للبلدين.

وكان أول لقاء أمس الاربعاء حيث التقى رئيس مجلس النواب بعبد القادر كمال محمد رئيس وزراء جمهورية جيبوتي.

وأعرب  الدكتور على عبدالعال  في بداية اللقاء عن سعادته الغامرة ، بالمشاركة في تلك المناسبة الوطنية العظيمة التى تجسد الإرادة الوطنية الصلبة لشعب جيبوتي الشقيق للتحرر من الاستعمار، مشيداً بالعلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين في الوقت الراهن.

وأكد الدكتور على عبدالعال على الرغبة المصرية الصادقة في تعزيز العلاقات المصرية بجيبوتي على كافة الأطر والمستويات، مشيراً إلى وجود إرادة لتعزيز الشق الاقتصادي من تلك العلاقات، خاصة فيما يتعلق بإقامة منطقة حرة لوجيستية مصرية في جيبوتي.

كما أشار الدكتور على عبدالعال إلى الجهود المصرية الرائدة في مكافحة الإرهاب وكافة أشكال الجريمة المُنظمة، واهتمام مصر بتفعيل التعاون مع جيبوتي في ذلك الاتجاه الهام، خاصة في ضوء وجود رؤى مشتركة للبلدين تجاه القضايا محل الاهتمام المُشترك في الدائرتين العربية والإفريقية.

من جانبه، ثمن  رئيس الوزراء بجمهورية جيبوتي زيارة الدكتور على عبدالعال والوفد البرلماني، معتبراً أنها تمثل تعزيزاً للجهد الراهن لتفعيل العلاقات المصرية الجيبوتية في كافة المجالات خاصة الإقتصادية والأمنية منها، مشيراً إلى أنه ينبغى البناء على تلك الجهود الراهنة للوصول بتلك العلاقات إلى آفاق أرحب.

ثم كان اللقاء الثانى صباح يوم الخميس  حيث استقبل  إسماعيل عمر جيله رئيس جمهورية جيبوتي الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب والوفد البرلماني المرافق  في مقر الرئاسة .

وأعرب الدكتور على عبد العال  خلال اللقاء عن عميق إعتزازه بهذه الزيارة ناقلاً تحيات  الرئيس عبد الفتاح السيسى لأخيه رئيس جمهورية جيبوتى.

كما أشاد الدكتور " عبدالعال " بالمستوى الراهن الذى تشهده العلاقات بين البلدين الشقيقين في شتى المجالات خاصة الإقتصادي منها، مؤكداً أن مصر تنظر لجيبوتي كشريك هام في تحقيق التنمية الإقتصادية والأمن الإقليمي في منطقة البحر الأحمر والقرن الإفريقي في ضوء وحدة التحديات التى تواجه البلدين.

من جانبه، أعرب إسماعيل عمر جيله رئيس جمهورية جيبوتي عن تقديره لمشاركة  الدكتور على عبدالعال والوفد البرلماني رفيع المستوى المرافق له في تلك المناسبة الوطنية العظيمة، مشيداً بالزخم الذى تشهده العلاقات بين البلدين، والذى يأتي اتصالاً بالجهود الصادقة التى تبذلها القيادة السياسية في كلا البلدين ، وطلب  إسماعيل عمر جيله رئيس جمهورية جيبوتي نقل تحياته للرئيس عبدالفتاح السيسي.

وفي ختام زيارته الرسمية لجمهورية جيبوتي التقي  الدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب محمد على حمد رئيس مجلس النواب بجيبوتي.

وأكد الدكتور على عبدالعال خلال اللقاء  أن هناك رؤى مُشتركة بين مصر وجيبوتى لمواجهة التحديات التي تواجهها البلدين الشقيقين، والتى يأتي في مقدمتها الإضطرابات التى تستهدف أمن واستقرار الدول، بالإضافة إلى مواجهة ظاهرة الإرهاب، مشيراً إلى التجربة المصرية الرائدة في هذا الصدد.

على الصعيد البرلماني، بحث  الدكتور على عبدالعال مع نظيره الجيبوتي سبل دعم وتعزيز العلاقات البرلمانية بين البلدين، والتنسيق المشترك في المحافل البرلمانية الإقليمية والدولية، في ضوء الأهمية الحثيثة للدبلوماسية البرلمانية في مواجهة التحديات الإقليمية والدولية، مشيرا إلى حرص مجلس النواب المصري على توطيد العلاقات مع الدول الإفريقية الشقيقة  وذلك بإنشاء لجنة للشئون الإفريقية.


وعلى صعيد العلاقات البرلمانية الثنائية دشن البرلمان المصرى جمعية للصداقة البرلمانية المصرية الجيبوتية لتكون بمثابة آلية بناءة وفعالة للحوار الجاد بين البلدين الشقيقين.

من جانبه، أعرب  محمد على حمد رئيس مجلس النواب الجيبوتي عن سعادته وإعتزازه بتلك الزيارة المهمة، موجهاً شكره وتقديره  للدكتور على عبدالعال والوفد المرافق لمشاركتهم في تلك المناسبة الوطنية العظيمة، مشيداً بالزخم الذى تشهده العلاقات بين البلدين الشقيقين في كافة المجالات  واصفاً مصر بأنها بلد الأمن والاستقرار، مؤكداً وجود إرادة حقيقية وداعمة لتعزيز العلاقات بين البلدين خاصة في شقها البرلماني.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة