خالد صلاح

رئيس مجلس النواب اليمنى يدعو لمساندة برلمان بلاده فى مواجهة ممارسات الحوثيين

الأربعاء، 19 يونيو 2019 12:05 م
رئيس مجلس النواب اليمنى يدعو لمساندة برلمان بلاده فى مواجهة ممارسات الحوثيين سلطان البركانى
كتب مصطفى عنبر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دعا رئيس مجلس النواب اليمني سلطان البركاني اليوم إلى الوقوف مع البرلمانيين اليمنيين الذين شاركوا في اجتماع المجلس في سيئون في إبريل الماضي والذين يتعرضون للاضطهاد من جانب الحوثيين لدرجة محاولة اجبار القضاء على محاكمتهم بتهمة الخيانة ولقد بدأوا بالفعل بالاستيلاء على ممتلكاتهم.

 

جاء ذلك في كلمة رئيس مجلس النواب اليمني اليوم الأربعاء أمام الجلسة العامة الرابعة من دور الانعقاد الثالث من الفصل التشريعي الثاني للبرلمان العربي، التي انطلقت برئاسة الدكتور مشعل  السلمي رئيس البرلمان.

 

ودعا رئيس مجلس النواب اليمني الدول العربية إلى دعم بلاده في مواجهة مشروع الحوثيين المدعوم من إيران، مشيرا إلى رغبة النظام الايراني في إحياء الإمبراطورية الفارسية واستغلال المذهبية لتحقيق أهدافه.

 

وطالب البرلمان العربي بالتأكيد على عدم تجزئة المرجعيات الثلاث لحل الأزمة اليمنية وهي قرارات الشرعية الدولية والمبادرة الخليجية ومقررات الحوار اليمني.

 

وقال إننا دعاة سلام ومستعدون الذهاب لآخر العالم وعلى الحوثيين إن يثبتوا استعدادها للسلام من خلال تنفيذ اتفاق استوكهولم.

 

وأضاف إن إيران تغذي الصراع في اليمن ولكننا نستطيع استعادة بلادنا بعزيمتنا وقدرة أوطاننا العربية على استعادة كبريائها.

 

وقال إننا في مجلس النواب مصممون على عقد دورات جديدة حتى يسقط الانقلاب ونعود لممارسة عملنا من صنعاء عاصمة اليمن

 

ودعا الى وضع استراتيجية دفاعية عربية، لمواجهة التدخلات الخارجية، مشيرا إلى أن هناك ثلاث دول لديها أهداف في المنطقة وتمثل تهديدا للعرب هي ايران وتركيا واسرائيل.

 

وقال إن إيران تريد استعادة ماضيها الفارسي عبر استغلال المذهبية وتركيا لديها رغبة في إحياء إمبراطوريتها واستعادة ماضيها العثماني القديم.

 

وأضاف أن من أكبر الأخطار كذلك التي تواجه المنطقة هو التطرّف في مختلف صوره وأشكاله الذي تربي في حظيرة الحرب الأفغانية والاستخبارات العالمية.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة