خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الكشرى ملك الطعام المصرى.. يحمى من أمراض القلب ويخفض السكر

الثلاثاء، 18 يونيو 2019 10:00 ص
الكشرى ملك الطعام المصرى.. يحمى من أمراض القلب ويخفض السكر الكشرى
كتبت هند عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

الكشري هو ملك الأطعمة المصري وواحد من أكثر الأطباق المصرية شهرة في جميع أنحاء العالم والمصنوع من العدس والأرز والشعرية والمكرونة والحمص مع صلصة الطماطم مع البصل المقلي المقرمش، فهو وجبة متكاملة غنية بالفوائد الصحية الهامة لصحه الجسم، حسبما ذكر موقع"goingdeepmag".

فوائد الكشرى الصحية

 

121-094940-egyptian-kishers-like-restaurants-2

 

1- وجبة صحية كاملة
 

يحتوى على ما يحتاجه الجسم من البروتينات والألياف والدهون وينصح بعض خبراء التغذية بتناول الكشري كوجبة كاملة لا تحتاج إلى مكونات إضافية.

2- يمنع السرطان
 

يحتوي الكشرى على البقوليات مثل العدس والحمص الغنية بالمواد المضادة للاكسدة والتي تعمل ضد المواد التي تمنع نشاط الخلايا السرطانية مما يجعله أداة للحد من مخاطر الإصابة بالسرطان، خاصة سرطان القولون والمستقيم، كما أنه يحفز البكتيريا الصديقة للإنسان التي تحول ألياف البقول إلى حمض الزبد الذي يحمي خلايا القولون، ولقد ثبت أنه من تناول كشري بانتظام يساعد في الوقاية من سرطان الثدي.

3- يقوي المناعة ويمنع فقر الدم
 

الكشرى وجبة غنية بالبروتين لأنه يحتوي على العدس كما يحتوي على نسبة عالية من الحديد والفيتامينات والمعادن مما يجعله الغذاء المثالي لعلاج فقر الدم أو الضعف العام وتقوية جهاز المناعة.

بالإضافة إلى فيتامينات A و B و C و D والحديد والكالسيوم والدهون التي يحتاجها الجسم والمتواجدة فى  صلصة الطماطم.

4- يمنع أمراض القلب والأوعية الدموية

 

طريقة_الكشري_المصري_الأصلي

 

العدس والحمص تحتوي على مضادات الأكسدة  والتي تقلل الكولسترول الضار وتمنع ترسب الدهون وحمايته ضد أمراض القلب.

5 - يقلل من نسبة السكر في الدم
 

يحتوي البصل أحد المكونات الأساسية للكشري على مركبات الكبريتيك والفيتامينات والفلوفونيدات ومضادات الأكسدة وكذلك الجليكونين الذي يشبه الموجود في الأنسولين  لذلك يساعد على الحفاظ على مستوى السكر في الدم .

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة