خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

جثة راهب بوزى تثير الدهشة بعد موته بـ75 عاما

الإثنين، 27 مايو 2019 11:18 م
جثة راهب بوزى تثير الدهشة بعد موته بـ75 عاما صورة الراهب قبل وفاته وبعد استخراج جثمانه
كتب رامى محيى الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أثارت جثة الراهب البوزى داشي دورزو إيتجيلوف دهشة من كانوا متواجدين أثناء استخراجه من مدفنه حيث وجدوا الجثمان كما هو جالسا فى وضع زهرة اللوتس.

وأشار موقع "viralnova" إلى القصة حيث كتب أن الأساطير والمعتقدات الدينية موجودة منذ مئات الآلاف من السنين والتى تهتم بالعيش إلى الأبد، أو فكرة الخلود، ويحكى الموقع عن الراهب البوزى داشي دورزو إيتجيلوف الذى عاش فى روسيا فى الفترة بين 1852 – 1927، أنه أوصى طلابه وتلاميذه بدفنه على الوضع الذى سيموت عليه، ودفن الراهب جالسا في وضع اللوتس، وفقا لرغباته، ووضعت جثته في صندوق من الصنوبر ودخلت في مقبرة لدفن اللاما.

صورة الراهب قبل وفاته وبعد استخراج جثمانه
صورة الراهب قبل وفاته وبعد استخراج جثمانه

 

وحاول تلاميذه فيما بعد الكشف عن جثته بعد موته بـ50 عاما ولكن محاولاتهم باءت بالفشل فى ظل القيود الدينية، لم يكن من الممكن إخراجه حتى 75 عاما بعد، وعندما استطاعوا فتح المقبرة والكشف عن الجثة أصيب الجميع بالدهشة، حيث إن جثمان الراهب في وضع اللوتس، محفوظًا بشكل ملحوظ، وبقي مستقيما عند إخراجه من الصندوق، وكانت بشرته ووجهه ناعمة، ويقيم جسده الآن في صندوق زجاجي في معبد إيفولجينسكي داتسان البوذي، ولم يتم اتخاذ أي تدابير إضافية للحفاظ على جسده، لكنها لا تزال سليمة حتى بعد 15 سنة من عملية إخراج الجثث.

الجثة فى المتحف
الجثة فى المعبد

 

ولد الراهب البوزى داشي دورزو إيتجيلوف في عام 1852 وبدأ تعليمه الديني في سن السادسة عشرة، درس في "أنينسكي داتسان" وهو دير تعليمي بوذي في بورياتيا ولم يتبق منه سوى أنقاض، وحصل على شهادات في الطب والفلسفة، في ذلك الوقت وكتب موسوعة الصيدلة .

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة