خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

حصاد المطار.. استعدادات لمواجهة الكثافة التشغيلية خلال العشر الأواخر من رمضان.. حملة لإزالة الحشائش على ممرات الإقلاع والهبوط.. كيف تتنقل داخل مطار القاهرة بوسيلة سهلة وبدون تكلفة؟

الأحد، 26 مايو 2019 09:00 م
حصاد المطار.. استعدادات لمواجهة الكثافة التشغيلية خلال العشر الأواخر من رمضان.. حملة لإزالة الحشائش على ممرات الإقلاع والهبوط.. كيف تتنقل داخل مطار القاهرة بوسيلة سهلة وبدون تكلفة؟ حصاد المطار
كتبت رحاب نبيل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شهد مطار القاهرة الدولى عددا من الأحداث خلال الساعات الماضية، جاء فى مقدمتها، استعدادات المطار المكثفة تزامنا مع بداية العشرة الأيام الأخيرة من شهر رمضان، والتى تشهد تكثيف تشغيل رحلات العمرة لسفر المعتمرين الراغبين فى قضاء ليلة القدر وختام المصحف فى الحرم المكى، وكذلك فى المدينة المنورة، إضافة إلى وصول رحلات المعتمرين من الأراضى المقدسة عقب أداء مناسك العمرة.

وقالت مصادر بمطار القاهرة، إن المطار يشهد خلال العشر الأواخر من شهر رمضان، كثافة تشغيلية عالية لإنهاء إجراءات سفر ووصول نحو أكثر من 10 آلاف معتمر يوميًا، بينهم 5 آلاف مسافر لأداء المناسك ومثلهم قادمون من السعودية، على الجسر الجوى الذى تنظمه شركة مصر للطيران.

وأضافت المصادر أن سلطات المطار كثفت التواجد داخل صالات السفر والوصول لتسيير إنهاء إجراءات سفر ووصول المعتمرين فى سهولة، واستقبالهم داخل المطار من خلال فرق المنسقين، خاصة كبار السن والمرضى منهم، وتذليل أية عقبات وحل كل المشكلات التى ربما تحدث أثناء سير الحركة الجوية والركابية خلال مرحلة سفر ووصول المعتمرين.

وأكدت المصادر أن هناك غرفة عمليات تعمل على مدار الـ24 ساعة لإيجاد الحلول الفورية لكل المشكلات والمعوقات التى قد تطرأ خلال رحلات العمرة ومتابعة جداول الرحلات والمشكلات التى قد تطرأ والعمل على وضع الحلول الفورية لها.

ونظمت شركة ميناء القاهرة الجوى، حملة لإزالة الحشائش النابتة فى ممرات الإقلاع والهبوط بمهبط مطار القاهرة الدولى، والتى تمثل خطورة بسبب إعاقتها رؤية الطيارين للوحات الإرشادية أو الأضواء الليلية على المدرج.

كما تتمثل مخاطر تلك الحشائش فى اختباء الزواحف والحيوانات الضالة داخلها، ويمثل تواجدها خطورة داهمة على تحركات الطائرات وسلامة الأفراد على أرض المهبط، كما تمثل تربة خصبة لتجمع الطيور التى تمثل خطورة على سلامة الطائرات.

وقالت مصادر بالمطار، إن أعمال إزالة الحشائش تجرى على طول المدرج للإقلاع والهبوط، وعلى جانبى المدرج، وليس فى جانب واحد فقط، وإزالة وتقليل منسوب التراكم المطاطى المتواجد على المدرج جرّاء هبوط وإقلاع الطائرات، لرفع كفاءة المُدرّج أمام حركة الهبوط والإقلاع على المدرج.

وأشارت المصادر، إلى أن الفترة الحالية تشهد رفع كفاءة المدرجات والممرّات الفرعية داخل أرض المهبط، بخلاف تنظيف كل اللوحات الإرشادية والأنوار والعدسات من الأتربة، وتغيير وتقوية شدة الإضاءة لمساعدة الطيارين على رؤية أفضل، وذلك بالتنسيق التام بين الإدارات المختلفة.

وتسير شركة مصر للطيران 16 رحلة جوية على مدار الـ24 ساعة، لنقل أكثر من 4 آلاف معتمر إلى المملكة العربية السعودية لأداء مناسك العمرة.

وقالت مصادر مطلعة، إنه من المقرر أن تسيير الشركة 16 رحلة جوية تقلع جميعها من مبنى الرحلات الموسمية بالمطار، بحيث تقلع 8 رحلات جوية إلى مطار جدة الدولى و8 رحلات إلى مطار المدينة المنورة، لسفر 4 آلاف و160 معتمرا، وذلك ضمن الجسر الجوى للشركة لنقل المعتمرين إلى الأراضى المقدسة.

يذكر أن الشركة الوطنية مصر للطيران، أعلنت عن تسيير أكثر من 500 رحلة جوية منتظمة وإضافية إلى من المطارات المصرية "القاهرة وبرج العرب والأقصر" لنقل 100 ألف معتمر حددت وزارة السياحة للعام الجارى ضمن الكوتة المخصصة لموسم العمرة، وذلك بالتعاون مع باقى الشركات الأخرى العاملة بموسم العمرة.

وشهدت حركة الطيران فى مطار القاهرة الدولى، اليوم الأحد، انتظام حركة الإقلاع والهبوط للرحلات الدولية والداخلية لشركة مصر للطيران فى المواعيد المقررة لها طبقا لجدول التشغيل.

وقالت مصادر ملاحية بمطار القاهرة، إن حركة إقلاع وهبوط الطائرات تسير بشكل منتظم، وفق المواعيد المقررة لها فى جدول التشغيل، خاصة رحلات شركة مصر للطيران المتجهة إلى الدول الأوروبية التى سجّلت انتظامًا فى كل الرحلات رغم ارتفاع كثافة التشغيل منذ الساعات الأولى من صباح اليوم.

وتوفر شركة ميناء القاهرة الجوى أتوبيس داخليا مجانيا بمطار القاهرة الدولى، والمعروف باسم "الشاتل باص" وذلك لكى يتمكن الركاب والمسافرون من التنقل بين مبانى صالات السفر والوصول بوسيلة سهلة وسريعة وبدون تكلفة، خاصة أن المسافر الحديث يجد بعض الصعوبات فى الوصول إلى وجهته أثناء وصوله إلى مطار القاهرة، وذلك بسبب تعدد مبانى المطار.

ويتنقل "الشاتل باص" بين مبانى الركاب الثلاثة بمطار القاهرة الدولى، حيث يبدأ من نقطة تمركزه بالموقف المخصص لأتوبيسات النقل العام، حيث إن خط السير يبدأ من الموقف مرور بمنفذ 35 وقرية البضائع، ثم صالة الوصول الدولى 1 التابعة لمبنى الركاب 1 والمعروفة بالمطار القديم، وصولا لمبنى الركاب القديم، ثم صالة الرحلات الموسمية المخصصة لرحلات مصر للطيران، ثم مبنى الركاب 3، ثم مبنى الركاب 2، وأخيرا العودة للموقف مرة أخرى إلى موقف الأتوبيسات.

وتتميز أتوبيسات "الشاتل باص" بأنها مكيفة، ويوجد بها مكان لوضع الحقائب ومكان لذوى الاحتياجات الخاصة، فضلا عن أنها مزودة بـramp لصعود ونزول الكراسى المتحركة، وتتيح شركة ميناء القاهرة الجوى 20 شاتل باص داخل المطار لنقل المسافرين بين صالات المطار، للتسهيل على الركاب وتخفيف العبء والضغط واستيعاب الحركة داخل المطار، فضلا عن تقليل زمن الرحلة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة