خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

حبس سنة وغرامة 100 ألف دولار .. مراهق يتعرض للمسألة القانونية بسبب قرد

الأربعاء، 22 مايو 2019 10:00 ص
حبس سنة وغرامة 100 ألف دولار .. مراهق يتعرض للمسألة القانونية بسبب قرد قرد من نوع الليمور
كتب هيثم سلامة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ربما يصل هوس اقتناء الحيوانات إلى حدود بعيدة، ولكن القيام بالسرقة تعتبر حالة فريدة من نوعها، حيث قام شاب بسرقة قرد الليمور من حديقة حيوان كاليفورنيا الأمريكية بهدف تربيتها فى المنزل كحيوان أليف. 
 
واعترف الشاب أكويناس الذى يبلغ من العمر 19 عاما، بأنه مذنب حيث قام بسرقة حيوان الليمور من حديقة سانتا أنا العام الماضى على أمل إبقائه كحيوان أليف، وزُعم أنه اقتحم حديقة الحيوان فى يوم 27 يوليو 2018، واستخدم مقصات حديدية لسرقة قرد من نوع الليمور.
 
9711d673-1317-40ec-89c6-5403dc222a6d

أكويناس

على الرغم من أنه كان ينوى في الأصل الاحتفاظ بها كحيوان أليف، إلا أن كاسبار بدا وكأنه قد أصيب بالبرد أثناء مغادرته حديقة الحيوان، وتم وضع الحيوان في سيارة بدون تهوية، مصحوبة برسالة تقول: "هذا ينتمي إلى حديقة حيوانات سانتا آنا تم نقلها الليلة الماضية، يرجى إحضاره إلى الشرطة".
 
ذكرت وسائل الإعلام أن حيوان الليمور لم يصاب بأذى وأعيد إلى حديقة الحيوان.
 
94ba2f89-6fb3-473e-9a3e-cca7fc824f10

حيوان الليمور

وقال محامي كاسبر ، بريان جورويتز ، لشبكة إن بي سي، إن الفتى المراهق: "أدرك بسرعة أنه قرار سىء" وأنه "اتخذ خطوات فى تلك الليلة لضمان إعادته بأمان إلى حديقة الحيوان".
 
قال مكتب المدعى العام الأمريكي للمنطقة الوسطى في كاليفورنيا في بيان يوم الاثنين إن "كاسبر" وافق على الإقرار بتهمة جنحة واحدة تتمثل في أخذ نوع مهدد بالانقراض بصورة غير مشروعة.
 
ويواجه الشاب عقوبة تصل إلى السجن عام وغرامة تصل إلى 100 ألف دولار وقال مكتب المدعي العام الأمريكي في بيان إن الفتحة التى قطعها بحديقة الحيوان سمحت لعدة حيوانات أخرى بالفرار رغم أنها استُعيدت جميعها، وتفيد التقارير أن الحادث كلف حديقة الحيوان حوالي 8500 دولار، من المقرر أن يمثل كاسبار أمام المحكمة يوم 28 مايو.
 
يذكر أن قرود الليمورات ذات الذيل الدائرى مهددة بالانقراض، ويرجع ذلك إلى تجارة الحيوانات الأليفة غير القانونية، وفقدت مدغشقر موطن الليمور الأصلى 90 في المائة من غاباتها، تاركة العديد من أنواعها الأصلية على شفا الانقراض.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة