خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

فى ذكرى ميلاده.. لماذا نسب النقاد كتاب فيشته الأول لفيلسوف آخر

الأحد، 19 مايو 2019 06:34 م
فى ذكرى ميلاده.. لماذا نسب النقاد كتاب فيشته الأول لفيلسوف آخر الفيلسوف فيشته
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
يوهان جوتليب فيشته، فيلسوف ألمانى ولد فى مثل هذا اليوم 19 مايو من عام 1762م، وهو أحد أبرز مؤسسى الحركة الفلسفية المعروفة بالمثالية الألمانية، وهى الحركة التى تطورت من الكتابات الأخلاقية والنظرية، للفيلسوف الذى تأثر به إيمانويل كانت.
 
ومن الطريف أنه من شدة ارتباط فيشته بالفيلسوف الألمانى إيمانويل كانت، ظن الناس أن أول إصدار لفشته كان لإيمانويل، حيث أصدر الكتاب بدون اسم من الأساس وبدون علم فشته وبدون مقدمة موقعة، ولهذا ظن المتابعون لإيمانويل أن هذا الكتاب له، من شدة تأثر فشته خلال كتاباته وأسلوبه من إيمانويل كانت.
 
لكن النقاد الذين ظنوا أن الكتاب الأول لفشته هو لإيمانويل أشادوا بالكتاب والمؤلف فور إزاحة الالتباس الذى حدث، بسبب خطأ دار النشر التى نشرت الكتاب بدون علم صاحبه.
 
ولد فيشته فى مدينة رامنو فى ولاية ساكسونيا 1762م، بدأ دراسته فى مدرسة جينا لللاهوت، وفى 1784م ودون إكمال شهادته أنهى فيشته دراسته، وعمل مدرسًا فى زيورخ، وفى 1790 م.
 
 كان فيشته يحاكى أسلوب الفيلسوف إيمانويل التى كانت شديد الصعوبة، فقدم أعمالا كانت بالكاد مفهومة، جاء فى كتاب تاريخ الفلسفة كلام عن هذا الأسلوب الصعب "لم يكن فيشته يتردد فى التباهى بمهارته الفائقة فى التظليل والتعتيم، وكان يشير إلى طلابه أحيانا كثيرة بأنه ليس هناك إلا رجل واحد فقط فى العالم يتمكن تماما من استيعاب ما يكتبه فيشته، وحتى هذا الرجل الواحد سيواجه مشاكل فى اقتناص المعنى الحقيقى وراء كتابات فيشته". 
 
رحل الفيلسوف فيتشه فى 27 يناير 1814م، بسبب مرض التيفوئيد عن عمر 52 عامًا.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة