خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الصحف العالمية اليوم: انتخابات إسطنبول تعمق مخاطر محيطة بالاقتصاد التركى.. ترامب قد يعفو عن أمريكيين مدانين بجرائم حرب.. نائب من أصل فلسطينى أول جمهورى يطالب بعزل الرئيس.. موقف "العمال" من "بريكست" يفقده الدعم

الأحد، 19 مايو 2019 02:14 م
الصحف العالمية اليوم: انتخابات إسطنبول تعمق مخاطر محيطة بالاقتصاد التركى.. ترامب قد يعفو عن أمريكيين مدانين بجرائم حرب.. نائب من أصل فلسطينى أول جمهورى يطالب بعزل الرئيس.. موقف "العمال" من "بريكست" يفقده الدعم ترامب وتيريزا ماى
كتبت ريم عبد الحميد – رباب فتحى – فاطمة شوقى – إسراء أحمد فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تناولت الصحف العالمية الصادرة اليوم عددا من القضايا أبرزها تداعيات انتخابات إسطنبول، واستمرار فوضى "بريكست".
 

الصحف الأمريكية

 
قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، إن إجراء انتخابات جديدة فى مدينة إسطنبول يعمق المخاطر المحيطة باقتصاد تركيا.
 
 
وأشارت الصحيفة، إلى أنه حتى قبل اتخاذ السلطات التركية الخطوة الاستثنائية بالتراجع عن انتصار المعارضة والدعوة لانتخابات جديدة على منصب عمدة إسطنبول، كانت الحكومة قد أنفقت المليارات لتدعيم العملة المتداعية على مدار السنوات، وتعزيز مرشحيها.
 
 
لكن منذ الأسبوع الماضى، بينما تزعج الاضطرابات السياسية المستثمرين، تنفق الدولة مليار فى اليوم أحيانا من أجل دعم الليرة التركية، وأيضا الهالة  المتلاشية بأن أردوغان، رئيس تركيا، بأنه لا يقهر.
 
 
 فبالنسبة للعديد من المستثمرين الأتراك والأجانب، فإن الإنفاق لتدعيم الليرة هو أحدث مثال على أن أردوغان يضع مصلحته السياسية والشخصية قبل مصلحة البلاد، هذه المرة من أدجل استعادة السيطرة على إسطنبول، القاعدة الأكثر أهمية لسلطته.
 
وأضافت الصحيفة، إنه حتى إذا كانت الحكومة قادرة على تجنب الأزمة الاقتصادية قبل الانتخابات الجديدة المقرر إجرائها فى 23 يونيو، فإن الكثيرين يخشون من أن الإنفاق المسرف سيزيد من احتمال حدوث انهيار قد يتجاوز تركيا بشكل كبير، حيث تملك البنوك الأوروبية المليارات من الديون التركية.
 
 
 وفى العام الماضى فقط فقدت الليرة التركية نحو 30% من قيمتها، بينما انخفضت 14% حتى الآن فى هذا العام.
 
 
من ناحية أخرى، كشفت نيويورك تايمز، أن الرئيس دونالد ترامب طلب "تحضيرا فوريا للأوراق اللازمة" للإعفاء عن عدد من أفراد الجيش الأمريكى المتهمين أو المدانين فى جرائم حرب، بينها عدة قضايا بارزة بالقتل أو محاولة القتل أو تدنيس جثة.
 
 
وذكرت الصحيفة نقلا عن مسئولين أمريكيين أن موعد طلب ترامب للأوراق يشير إلى أنه يدرس العفو عن هؤلاء الرجال فى عيد يوم الذكرى الأمريكى الموافق 28 مايو، مضيفة أن الطلبات تضمنت رئيس العمليات الخاصة لسلاح مشاة البحرية إدوارد جالاجير، والذى من المقرر أن يمثل أمام المحكمة خلال الأسابيع المقبلة لمواجهة اتهامات بإطلاق النار على مدنيين غير مسلحين وقتل أسير من العدو بسكين أثناء خدمته فى العراق.
 
 
وتضمنت الطليات أيضا قضية أحد المتعاقدين بلاك ووتر الأمنية الخاصة الذى تم إدانته مؤخرا بإطلاق نار قاتل على مجموعة من العراقيين غير المسلحين فى 2007، وقضية ماثيو جولستين من القوات الخاصة الأمريكية فى قتل أفغانى غير مسلح عام 2010، وقضية مجموعة من قناصة قوات المارينز المتهمين بالتبول على جثة مقاتل طالبانى ميت.
 
 
ونشرت صحيفة "واشنطن بوست" تقريرا عن تأثير العقوبات التى تفرضها إدارة ترامب على غيران على حزب الله، وقالت إن هذه العقوبات خلفت أضرارا هائلة فى صفوف حزب الله اللبنانى.
 
 
ونقلت الصحيفة  مسئولين فى حزب الله قولهم إن العقوبات تسببت فى تقليص قدرة طهران على تمويل حلفائها مثل حزب الله، أبرز المليشيات المدعومة من طهران وأكثرها تمويلا، والذى شهد هبوطا حادا فى عوائده ما أجبره على إجراء تخفيضات ساحقة فى نفقاته.
 
 
وأشارت الصحيفة، نقلا عن موظف فى أحد الوحدات الإدارية بحزب الله، إلى أن عقوبات إيران دفعت حزب الله إلى تسريح مقاتلين عبر إعطائهم إجازات أو وضعهم على قوات الاحتياط، حيث يتلقون أجورا أقل أو دون أجور على الإطلاق، إضافة إلى سحب العديد منهم من سوريا.
 
 
وفى الشأن الأمريكى الداخلى، أصبح عضو مجلس النواب الأمريكى عن ولاية ميتشيجان، جاستين عماش، أول جمهورى يدعو إلى ضرورة عزل الرئيس دونالد ترامب، بعد أن ظلت تلك الدعاوى قاصرة على الديمقراطيين فقط خلال الفترة الماضية.
 
 
 وبحسب ما ذكرت شبكة سى إن إن الأمريكية، فإن عماش، وهو من أصول فلسطينية، قال أمس السبت أنه خلص إلى أن الرئيس ترامب ارتكب سلوكا يستعدى العزل واتهم وزير العدل ويليام بار بتعمد تضليل الرأى العام.
 
 
 ولفتت الشبكة إلى أن تصريحات أن عماش التى توصى الكونجرس بالمضى قدما فى توجيه اتهاما عرقلة سير العدالة ضد ترامب هى الأولى التى تشير إلى دعوة عضو جمهورى حالى فى الكونجرس لعزل الرئيس الأمريكى.
 
 
 ويعد عماش من المنتقدين النادرين لترامب داخل الحزب الجمهورى، وسبق أن قال إن سلوك ترامب فى الضغط على مدير الإف بى أى السابق جيمس كومى قد يستدعى العزل.
 

الصحف البريطانية
موقف حزب العمال من "بريكست" يفقده الدعم لصالح الديمقراطيين الليبراليين 

 
قالت صحيفة "الأوبزرفر" إن شخصيات رفيعة المستوى فى حزب "العمال" البريطانى، انخرطت فى معركة يائسة لدعم الحزب مساء أمس، وسط تحذيرات من أن موقفه من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى يساعد على "إزالة سموم عن الديمقراطيين الليبراليين".
 
 
وأضافت الصحيفة البريطانية، أنه مع بقاء أيام قليلة قبل الانتخابات الأوروبية التى من المتوقع أن يفوز فيها حزب "بريكست" الذى يرأسه نايجل فاراج، فإن وزراء حكومة الظل من بين أولئك الذين يشعرون بالقلق من أن موقف حزب العمال الغامض بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ساعد في إحياء الديمقراطيين الليبراليين. يأتى ذلك في الوقت الذي تشير فيه استطلاعات الرأي الجديدة التي راقبها "الأوبزرفر" إلى أن حزب فينس كابل، "الديمقراطيين الليبراليين"، يتقدم في المرتبة الأولى في لندن وقد يفوز على حزب العمال بشكل عام.
 
 
حذر أحد الشخصيات البارزة في الحزب: "إذا كانت نتيجة موقف حزب العمال من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وهذه الانتخابات الأوروبية هي إعطاء الزخم لليبراليين، فهذه مشكلة حقيقية". 
 
 
وقال كلايف لويس، وزير خزانة الظل: "لن يدعم الناخبون العماليون مدى الحياة" الحزب هذا الأسبوع بسبب موقفه من بريكست، مضيفا  "يبدو الأمر وكأننا منحنا [الديمقراطيين الليبيين] المكافئ السياسي للإنعاش".
 
 
ومن ناحية أخرى، تعهد عمدة لندن، صادق خان بأنه سيشن حملة من أجل البقاء "ليلا ونهارا" فى أى استفتاء ثان، حيث حث الناخبين، فى مقال لصحيفة الأوبزرفر، على دعم حزب العمال لوقف فوز حزب فاراج.
 
 
 

البرلمان الأوروبى يتجه للتحقيق فى حصول فاراج على هدايا بنصف مليون إسترلينى

 
كشفت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية إن زعيم حزب "بريكست" نايجل فاراج يواجه تحقيقًا من قِبل سلطات البرلمان الأوروبى بشأن مزاعم بأنه فشل فى الإعلان عن تلقيه هدايا تقدر بما يقرب من نصف مليون جنيه إسترليني حصل عليها من قطب تأمين يخضع للتحقيق من قِبل الوكالة الوطنية للجريمة.
 
 
وكشف الأسبوع الجارى إن رئيس الحزب حصل على هدايا تقدر بـ450 ألف إسترلينى من قبل آرون بانكس، تشمل سيارة بسائقها، ورحلات فخمة إلى الولايات المتحدة ليجتمع مع السياسيين اليمينيين.
 
 
ولكن لم يتم الإعلان عن أى من الهدايا، المفصلة فى الفواتير التى أطلعت عليها القناة الرابعة الإخبارية،  فى سجل فاراج الخاص بالتقديم فى البرلمان الأوروبى، والذى تم تصميمه لمنع أعضاء البرلمان الأوروبى من الحفاظ على تضارب المصالح سرا. 
 
 
وفى خطاب أطلعت عليه صحيفة "الإندبندنت"، دعا أحد كبار ممثلى البرلمان الأوروبى - أعضاء البرلمان الأوروبى المسئولين عن المسائل المالية والإدارية - رئاسة البرلمان إلى "التحقيق في هذه المخالفات الواضحة بشكل عاجل".
 
 
وأوضحت الصحيفة، أن الدفع للإسراع بإجراء التحقيق يأتى قبل أيام من استعداد الناخبين البريطانيين للمشاركة فى الانتخابات البرلمانية الأوروبية، حيث يعتقد إلى حد كبير أن حزب فاراج "بريكست" يتجه نحو تحقيق فوز كبير فى الانتخابات حاملا رسائل معادية للاتحاد الأوروبى وللمؤسسات.
 

الصحافة الإيطالية والإسبانية:
سالفينى يجدد رفض فتح الموانئ الإيطالية لاستقبال سفينة إغاثة ألمانية

 
جدد وزير الداخلية الإيطالى، ماتيو سالفينى رفضه فتح موانئ بلاده لاستقبال مهاجرين أنقذتهم سفينة إغاثة غير حكومية ألمانية قبل يومين قبالة المياه الليبية.
 
 
وقال سالفينى: "سفينة سى ووتش تريد الوصول إلى إيطاليا؟ الجواب هو لا، لا، ولا"، وأضاف، مغلقاً الباب على ما يبدو أمام أى تدخل من رئيس الوزراء، جوزيبى كونتى قائلا: "لا يوجد رئيس وزراء ولا وزير من حركة خمس نجوم (الشريكة فى الحكم) يمكنه تغيير ذلك".
 
 
ولفت "سالفيني"، إلى أن سفينة المهاجرين كانت فى المياه الليبية ثم في المياه المالطية وهاهم يعرضون حياة المهاجرين للخطر ويريدون الوصول إلى إيطاليا بأى ثمن. هؤلاء ليسوا رجال انقاذ بل مهربى بشر وسيتم التعامل معهم على هذا النحو. فبالنسبة للمتاجرين بالبشر تظل الموانئ الإيطالية مغلقة.
 
 
ووفقا لوكالة "آكى" الإيطالية فإنه فى إشارة إلى دعوى قضائية سابقة بحقه بتهمة احتجاز مهاجرين رفض إنزالهم من سفينة تابعة لخفر السواحل الايطالى، قال سالفينى: "إذا أراد بعض المدعين العامين التحقيق معى أو محاكمتى على ذلك، فليفعلوا. أنا لا أهاب أحداً عندما أدافع عن إيطاليا والإيطاليين".
 
 
وأعلنت المنظمة الألمانية غير الحكومية، أن سفينتها (سى ووتش3)  أنقذت 65 مهاجرا، كانوا على متن قارب مطاطى، على بعد 30 ميلاً من الساحل الليبى، بعد أن رصدتهم طائرة إستطلاع مدنية.
 
 
 وذكرت المنظمة حينها فى تغريدة عبر تويتر أنها أبلغت ليبيا ومالطا وإيطاليا وهولندا بشأن عملية الإنقاذ، ولكن "لا إجابة" حتى الآن، منوهة بأن مياه المتوسط لا تشهد تناقصاً فى أعداد المغادرين بل فى الشهود.
 
 
 

جيش فنزويلا معلنا دعم مادورو: ننتظر الولايات المتحدة و"السلاح بأيدينا"

أعربت القوات العسكرية الفنزويلية عن دعمها لحكومة الرئيس نيكولاس مادورو ضد أى تدخل عسكرى أمريكى، قائلة إنها تنتظر السلاح بأيديهم.
 
 
ووفقا لصحيفة "انفوباى" الأرجنتينية فقد أصدر الأفراد العسكريون الفنزويليون تحذيرا للولايات المتحدة الأمريكية أمس السبت عندما شاركوا فيما يسمى "بمسيرة الولاء" للتعهد بالولاء للرئيس مادورو.
 
 
وقالت القوات المسلحة الفنزويلية: "لن تغزو بلدى أبدا.. نحن مستعدون مع الأسلحة بين أيدينا.. نحن فى انتظاركم".
 
 
وأيدت واشنطن وحلفاؤها المعارضة الفنزويلية، وتقوم بالضغط على مادورو لمغادرة السلطة، بالإضافة إلى ذلك، صرح المسؤولون الأمريكيون مرارًا وتكرارًا أن جميع الخيارات لا تزال مطروحة بشأن الأزمة الفنزويلية، بما فى ذلك العمل العسكرى.
 
 
ودعا الرئيس الفنزويلى مادورو القوات المسلحة للبلاد إلى انتظار القيام بعمل عسكرى أمريكى محتمل ضد الدولة الواقعة فى أمريكا اللاتينية بعد محاولة انقلاب فاشلة فى الاسبوع الماضى.
 
 
وكجزء من حملة الضغط لطرد مادورو من السلطة، قدم نائب رئيس الولايات المتحدة، مايك بينس، حوافز للأفراد العسكريين الفنزويليين لجذبهم إلى الصحراء والانضمام إلى المعارضة.
 
 

كما أن زعيم المعارضة الفنزويلية، خوان جوايدو، الذى أعلن نفسه رئيسا للبلاد فى يناير الماضى، إلى "علاقة مباشرة" مع الجيش الأمريكى للإطاحة بحكومة الرئيس مادورو، وفى 30 أبريل، اشتبكت مجموعة صغيرة من القوات المسلحة المصاحبة لجوايدو مع الجنود فى مظاهرة مناهضة للحكومة فى كاراكاس فى محاولة انقلاب سرعان ما نفدت على الرغم من أنها مدعمة من قبل إدارة ترامب.

 

وأعلن مادورو فى خطاب متلفز أن مجموعة من الجنود الذين ساندوا جوايدو قد هُزموا، وأن 25 جنديًا منشقًا لجأوا إلى السفارة البرازيلية فى كاراكاس.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن واشنطن لديها تاريخ طويل فى رعاية "حملات تغيير النظام" فى فنزويلا ودول آخرى، ففى عام 2002، تم الإطاحة بالرئيس السابق هوجو تشافيز لمدة يومين فى انقلاب مدعوم من الولايات المتحدة ولكن فى نهاية المطاف تم هزيمته وعاد الرئيس الفنزويلى الراحل مجددا للحكم.

 

واتهم مادورو واشنطن مرارا بتنظيم "انقلاب" ضد حكومته، والقى باللوم على الولايات المتحدة فى الأزمة الاقتصادية فى فنزويلا.

 

الصحافة الإيرانية..

شبح الحرب مازال يخيم على ايران رغم عدم رغبة مسئوليها فى خوضها

لاتزال تناقش الصحافة الإيرانية الصادرة اليوم، الأحد، تداعيات التوتر مع الولايات المتحدة الأمريكية، فشح بالحرب مازال يخيم على المنطقة رغم نفى العديد من المسئولين وابداء رغبتهم بعدم خوض حرب، صحيفة "آرمان" الإصلاحية، كتب جعفر غلابى يحذر من خطورة الخطأ فى حسابات الحرب النفسية.

 

وحذر الكاتب مما أسماه عنصر المفاجأة قائلا: "لا ينبغى الاستناد على أى خبر يخرج من معسكر الخصم وبناء استراتيجية وفقا له، هناك أخبار مفبرك كثيرة وتنتشر فقط من أجل خداع الخصم.

 

أما صحيفة "افتاب يزد" كتبت على صدر صفحتها "حربا نفسية جديدة فى البيت الأبيض"، معتبرة أن تحذيرات الولايات المتحدة لشركات الطيران من مخاطر الخطأ فى الحسابات.

 

وعلى صدر صفحتها أيضا كتبت الصحيفة نفسها "جون بولتون أخطر رجل فى العالم"، وناقشت ما أسماه ابعاد الخراب الدبلوماسي لمستشار الأمن القومى لدونالد ترامب.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة