خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

التدريب والتشغيل يهزمان شبح البطالة.. تدريب شباب المحافظات على المشروعات الحرفية لنشر ثقافة العمل الحر.. 523 متدربًا خلال العام المالى الحالى فى 17 محافظة.. الدورات 3 أشهر.. وصناعة الأثاث والنجارة أهم الحرف

الأحد، 19 مايو 2019 05:30 ص
التدريب والتشغيل يهزمان شبح البطالة.. تدريب شباب المحافظات على المشروعات الحرفية لنشر ثقافة العمل الحر.. 523 متدربًا خلال العام المالى الحالى فى 17 محافظة.. الدورات 3 أشهر.. وصناعة الأثاث والنجارة أهم الحرف . تدريب شباب المحافظات على المشروعات الحرفية
كتب على عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
بدأت الحكومة المصرية منذ سنوات طويلة فى محاربة شبح البطالة الذى كان يهدد شباب مصر، وذلك عن طريق ملتقيات التوظيف وتشجيع الاستثمار ودعم إنشاء المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر، بتمويلات كبيرة وتسهيلات للشباب المقدم على العمل.
 
ومن بين أهم وسائل تشجيع العمل ومحاربة شبح البطالة ومكافحة الفقر، كانت منظومة التشغيل والتدريب، حيث ينفذ البرنامج دورات تدريبية بشكل مكثف سنويًا لشباب المحافظات من سن 18 إلى 25 عامًا، فى مختلف الأنشطة الحرفية المختلفة، وتستمر الدورات التدريبية فى البرنامج ثلاثة أشهر، يدرب فيها الشباب على حرف يدوية ومهنية يحتاجها سوق العمل، مثل حرفة صناعة الأثاث، والنجارة والملابس الجاهز والجلود والأحذية .
 
الالتحاق بالبرنامج ليس له أى شروط سوى أن يكون الشاب حاصلاً على مؤهل دراسى عالى أو متوسط، وأن يكون مقيم فى المحافظة التى سيتلقى التدريب بها، ويهدف البرنامج إلى خلق جيل جديد من العمالة الحرفية الماهرة، مما يساعد على نشر الصناعات الحرفية بالمحافظات وسد الفجوة فى سوق العمل وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
 
واستطاع برنامج التشغيل والتدريب فى العام المالى الحالى، تدريب 523 متدرب من 17 محافظة هى:"القاهرة والفيوم وسوهاج وبورسعيد والغربية والبحيرة والإسماعيلية والأقصر والشرقية والإسكندرية وكفر الشيخ وبني سويف والوادي الجديد وأسيوط وأسوان ومطروح وجنوب سيناء".
 
ويبلغ عدد مراكز التدريب فى المحافظات نحو 79 مركز تدريبى تقوم بتدريب الشباب علي الحرف المختلفة مثل النجارة والسجاد والكليم والملابس الجاهزة والحدادة واللحام والميكانيكا والكهرباء والدهانات ومنتجات خان الخليلي والطباعة والأشغال المعدنية والمنتجات الجلدية وغيرها من الأنشطة الحرفية.
 
وتراعى المراكز تقديم برامج تدريبية للشباب وفقًا لاحتياجات كل محافظة من الحرف والصناعات، حتى تساعد الشباب على تسويق منتجاتهم وإيجاد فرص عمل بسهولة بالقرب من سكنهم، كما أن المراكز تستعين بمدربين مهرة ومؤهلين فنيًا لخلق جيل من الشباب لديه الوعى أهمية العمل الحرفى والتدريب من خلال العمل والإنتاج.
 
كما أن البرنامج لا يتضمن فقط التدريب على الحرف ولكنه يتم التركيز أيضًا على تقديم برامج هادفة لتأهيل الشباب على إدارة المشروعات الحرفية الصغيرة ومتناهية الصغر وتوحيد البرامج التدريبية الموجهة للشباب بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة للاستفادة القصوى لأكبر عدد منهم .
 
وتخطط الحكومة لزيادة عدد الشباب المستهدف من البرنامج خلال الخطة التدريبية للعام المالى 2019/2020، مع زيادة الاهتمام بذوى الاحتياجات الخاصة وتوفير فرص عمل لهم ودمجهم في المجتمع وزيادة عدد ونوعية الدورات التدريبية المنفذة التى تستهدف النهوض بالمرأة وزيادة عدد الورش بمراكز التدريب الثابتة والوحدات المتنقلة التى تم تطويرها وتطبيق أنظمة تدريب موحدة في جميع الجهات المعنية بالتدريب .
 
فتحى إبراهيم، مدير التعاون بديوان محافظة سوهاج، أكد أنه تم تدريب 40 فتاة خلال الدورة التدريبية التى انتهت قبل أيام فى مجال صناعة الملابس الجاهزة، مشيرًا إلى أن هذه الدورة تم تخصيص مبلغ مالى 60 ألف جنيه لشراء الخامات والأدوات الخاصة بالتدريب وصرف حافز شهرى للمتدربين.
 
وأوضح مدير التعاون بديوان محافظة سوهاج، لـ "اليوم السابع"، أن مراكز الخدمة والتدريب التى شهدت التدريب كانت داخل الوحدات المحلية لمراكز ومدن "طهطا والمراغة وساقلته"، مؤكدًا أن الفتيات اللاتى تخرجن من الدورات التدريبية بدأن بالفعل فى العمل ومنهن من أصبحن متدربات معتمدات فى المراكز المختلفة.
 
فيما أوضح حنان فتوح، مدير التعاون الانتاجى بمحافظة الشرقية، لـ "اليوم السابع"، أن المحافظة بها 5 مراكز خدمة وتدريب منقسمة إلى "مركزين للتدريب على أعمال النجارة و2 للتدريب على صناعة الملابس الجاهزة، وآخر للصناعات الجلدية"، مشيرًا إلى أن الوحدات التدريبية موزعة على مراكز: "الزقازيق، ديرب نجم ، فاقوس، الصالحية".
 
(1)
 

(2)
 

(3)
 

(4)
 

(5)
 

(6)
 

(7)
 

(8)
 

(9)
 

(10)
 

(11)
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة