خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

تعرف على آليات تطوير المصانع الحكومية لزيادة إنتاج السكر وتقليل الاستيراد

السبت، 18 مايو 2019 08:22 م
تعرف على آليات تطوير المصانع الحكومية لزيادة إنتاج السكر وتقليل الاستيراد الدكتور أحمد أبو اليزيد رئيس مجلس إدارة شركة الدلتا للسكر
كتب مدحت وهبة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تواصل الحكومة تطوير منظومة صناعة السكر فى مصر تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسة، حيث تواصل شركة الدلتا للسكر، برئاسة الدكتور أحمد أبو اليزيد، رئيس مجلس إدارة الشركة والعضو المنتدب إحدى الشركات الحكومية إنتاج السكر المحلى من البنجر وطرحه فى الأسواق وبمنافذ المجمعات الاستهلاكية، وكذلك على بطاقات التموين، بالإضافة إلى بعض المنتجات الأخرى بعدما قامت الشركة بتطوير وتحديث خطوط الإنتاج بمصنع الشركة بمحافظة كفر الشيخ لزيادة معدلات الإنتاج المحلى من السكر وتقليل الاستيراد من الخارج.

 

"اليوم السابع" ينشر تقريرًا حول آليات تطوير مصنع الدلتا للسكر التابع للحكومة لزيادة معدلات إنتاج السكر المحلى من البنجر فى نقاط محددة .

 

1- تطوير وتحديث مصنع شركة الدلتا لبنجر السكر بمحافظة كفر الشيخ .

2- رفع كفاءة طاقة تشغيل المصنع من 14 ألف طن بنجر إلى 20 ألف طن بنجر يوميًا .

3- إنتاج أكثر من 3 آلاف طن سكر يوميا.

4- إنتاج أيضًا السكر المكعبات لاستخدامه فى الفنادق وكذلك فى التصدير للخارج.

5- صرف حوافز مالية لكل من يورد محصول البنجر من المزارعين فى عروة التبكير.

6- صرف حوافز لمن يقل نسبة الشوائب فى محصوله وهى عبارة عن حافز النظافة، حيث يتم السماح بنسبة شوائب فى البنجر لا تتجاوز 8%.

7- صرف حوافز أيضا بزيادة نسبة الحلاوة فى البنجر، إضافة إلى علاوة دعم تقاوى بنجر السكر للمزارعين.

8- نقل محصول البنجر من حقول المزارعين بشكل يومى إلى مصنع الشركة مجانًا.

9 - التعاقد مع المزارعين خلال الموسم الحالى على زراعة بنجر السكر بمساحات أراضى تزيد عن العام الماضى بما يقرب من 21 ألف فدان مقارنة السنوات الماضية حيث تم زراعة أكثر من 110 آلاف و500 فدان.

10- زراعة تقاوى بنجر السكر أحادية الجنين على مستوى مراكز محافظة كفر الشيخ، بمساحات تتجاوز 400 فدان بتقاوى أحادية الجنين ،كتجارب إرشادية لتوعية المزارعين بالأصناف الجديدة التى تستهدف زيادة فى إنتاجية الفدان فى المتوسط من 25 إلى 35 طنًا بدلاً من التقاوى عديدة الأجنة التى تنتج 17 طنًا للفدان.

11- تطوير محطة معالجة مخلفات الصرف الصناعى للمصانع والتى تعد أكبر وأول محطة صرف صناعى تعمل بتكنولوجيا المعالجة البيولوجية

12 - رفع طاقة تشغيل المحطة إلى 7 آلاف و209 أمتار مكعبة يوميًا بما يتناسب مع طاقة تشغيل المصنع.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة