خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة
عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

فى معرض أبوظبى للكتاب 2019.. أيهما الأفضل رونالدو أم ميسى؟.. إجابة صادمة من مؤلف "لماذا نلعب كرة القدم 11 ضد 11".. الأرجنتينى لوثيانو فيرنيك: الشغف سر تحولى من صحفى سياسى لأحد عشاق الساحرة المستديرة.. صور

السبت، 27 أبريل 2019 04:00 م
فى معرض أبوظبى للكتاب 2019.. أيهما الأفضل رونالدو أم ميسى؟.. إجابة صادمة من مؤلف "لماذا نلعب كرة القدم 11 ضد 11".. الأرجنتينى لوثيانو فيرنيك: الشغف سر تحولى من صحفى سياسى لأحد عشاق الساحرة المستديرة.. صور
رسالة أبوظبى - بلال رمضان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أيهما الأفضل..  كريستيانو رونالدو أم ليونيل ميسى؟.. حول هذا السؤال، عقدت ندوة فى معرض أبوظبى الدولى للكتاب 2019، اليوم، تحدث فيها الكاتب والصحفى الأرجنتينى لوثيانو فيرنيك، مؤلف كتاب "لماذا نلعب كرة القدم 11 ضد 11"، والصادر فى طبعته العربية، عن دار مسعى للنشر.

فى البداية، قال لوثيانو فيرنيك: أنا من الأرجنتين، ولم أكن صحفيا رياضيا، بل كنت متخصصا فى السياسة لمدة 22 سنة، وفى يوم ما، طلب منى ناشر مهم لدينا أن أحضر كتابا عن كأس العالم قبل انطلاق المباريات فى 2010، وكان الأكثر مبيعا فى عدة دول، ومن ثم بدأت بمتعة الكتابة عن كرة القدم، ووجدتنى أحب الكتابة عنها، فطوال الوقت أردت أن أكون صحيفا رياضيا، وكنت قد أصدرت كتابين عنها، ثم حدثت المعجزة عندما عرفنى الناشر، ولكنه طلب منى أن أقدم الكتاب الجديد بطريقة مختلفة عن كتبى الأولية التى تناولت فيها كرة القدم بطريقى أكثر مزحا.

معرض أبوظبى للكتاب 2019 (1)
معرض أبوظبى للكتاب 2019 (1)

 

وبسؤاله عن كيفية تمكنه من الكتابة عن كرة القدم، فى حين كونه صحفيا سياسيا، قال لوثيانو فيرنيك: الأمر كان مختلفا، كنت صحفيا فى المجال السياسى، لكن شغفى الأهم هو أن أكون كاتبا، وبطبيعة الحال، فأنت لكى تصبح كاتبا تكون بحاجة إلى عمل، ومن ثم تصبح كاتبا، ثم بدأت فى الصحافة، ومع مضى الوقت، أصبحت كاتبا أخيرا، وكتبت روايات، فأنا لم أكتب فقط عن كرة القدم، بل لدى روايات لم تنشر حتى اليوم.

وأشار لوثيانو فيرنيك، إلى أنه حينما بدأ العمل على كتابه، كان بحاجة إلى الإطلاع على العديد من الكتب التى لا يمكن للمكتبات أن توفرها، إلا أن تقينة الكتاب الرقمى ساعدته فى ذلك كثيرا، إذ تمكن من شراء 200 كتاب رقمى، مكنته من القيام بعملية بحث كبيرة، وخلال هذه العملية، كان يطرح على نفسه الأسئلة البديهية المتعلقة بكرة القدم، مثل: لماذا تستغرق المباراة 90 دقيقة، ولماذا يتكون الفريق من 11 لاعبا ضد 11 آخرين؟.

كما أشار لوثيانو فيرنيك إلى أنه فى بادئ الأمر كانت مباريات كرة القدم تتم بشكل ودى، فإذا حضر 9 لاعبين من فريق، وحضر 10 من فريق آخر، يتم إقصاء لاعب من الفريق الآخر، لافتا إلى أنه منذ 1871 وحتى الآن، هناك بعض القوانين فى كرة القدم التى لا يمكن السعى إلى تغيرها، واصفا فى هذا السياق، رئيس الفيفا الجديد الذى يود تغيير بعض القوانين، بأنه مجنون.

معرض أبوظبى للكتاب 2019 (2)
معرض أبوظبى للكتاب 2019 

 

معرض أبوظبى للكتاب 2019 (3)
معرض أبوظبى للكتاب 2019 

 

وبسؤاله عن أيهما الأفضل، كريستيانو رونالدو أم ليونيل ميسى؟، قال إن إجابتنا على هذا السؤال، تعتمد على الكثير من الإحصائيات، والكثير من الكتب التى تم تأليفها عنهما، وفى ضوء الإحصائيات، فإنها تعتمد على أشياء كثيرة لكى نعقد بينهما مقارنات، مثل الأهداف، والألقاب.

وفى نفس السياق، تحدث لوثيانو فيرنيك، عن كريستيانو رونالدو، وعن أثره حينما يكون ضمن صفوف منتخب البرتغال، لافتا إلى أنه قبل أن يضم إلى المنتخب، فإن عدد المرات التى أهلت المنتخب لكأس العالم، فى مقابل مشاركته سوف تعرفنا على الإجابة، موضحا أن خروج البرتغال من كأس العالم لم يكن بسببه هو.

وأمام إصرار الجمهور ومدير الجلسة بشأن الحصول على إجابة السؤال: أيهما الأفضل، قال لوثيانو فيرنيك: لن أقول من هو الأفضل بالنسبة لى، بل سأترك الأمر للجمهور، ولكن علينا أن نعرف من هو الأفضل على مر الأزمنة. ثم ثابع: أنا كمواطن أرجنتينى فإن مارادونا هو الأفضل، وباعتبارى أرجنتينيا فإن "ميسى" لم يقدم لى أى شيء.

معرض أبوظبى للكتاب 2019 (4)
معرض أبوظبى للكتاب 2019 

 

معرض أبوظبى للكتاب 2019 (5)
معرض أبوظبى للكتاب 2019 

 

ورأى لوثيانو فيرنيك، أنه بناء على أداء "ميسى" فى المباريات، فإنه يمثل نوعا من أنواع القيادة، لكنه ليس من القادة أمثال مارادونا، لافتا إلى أن هذا الفرق يشكل جوهر الإجابة، الذى ينبغى على عشاق "ميسى" و"رونالدو" أن يركزوا عليه.

ونفى لوثيانو فيرنيك، ما يثار من تساؤلات أو شائعات حول "ميسى" مثل إصابته بمرض التوحد، موضحا أن كل ما يفعله ميسى هو أنه يقوم بالأمور بشكل مختلف، وأنه أفعاله وأدائه هو الذى يتحدث.

وأمام اعتراض أحد جمهور معرض أبوظبى الدولى للكتاب، بشأن وضع السياسة ضمن أوجه المقارنة بين ميسى ورنالدو، قال لوثيانو فيرنيك: أنا كالطاهى، أضع العديد من البهارات، وعلى القارئ أن يختار ما يفضل وضعه من هذه البهارات على طبقه، وأنا كشخص أفضل كرة القدم بدون أى شيء آخر.

معرض أبوظبى للكتاب 2019 (7)
معرض أبوظبى للكتاب 2019 

 

معرض أبوظبى للكتاب 2019 (8)
معرض أبوظبى للكتاب 2019 

 

معرض أبوظبى للكتاب 2019 (9)
معرض أبوظبى للكتاب 2019 

 

معرض أبوظبى للكتاب 2019 (6)
معرض أبوظبى للكتاب 2019 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة