خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

س & ج.. هل يرحل سيدومير عن الإسماعيلى بعد ثلاثية وادى دجلة؟

الجمعة، 26 أبريل 2019 03:00 م
س & ج.. هل يرحل سيدومير عن الإسماعيلى بعد ثلاثية وادى دجلة؟ سيدومير المدير الفنى للاسماعيلى
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حالة من الغليان تسيطر على الشارع الإسماعيلاوى عقب الخسارة من وادى دجلة بثلاثية دون رد، ليواصل الدراويش مسلسل العروض المخيبة للآمال فى آخر خمس جولات بالمسابقة، وتدور مناقشات داخل مجلس إدارة النادى للوصول لصيغة تنهى العلاقة بين الدراويش ومدربه البلجيكى سيدومير، وهو ما نلقى عليه الضوء فى السطور التالية..

س: ماذا قدم سيدومير مع الإسماعيلى منذ توليه مسئولية تدريب الفريق؟

ج.. قاد الخواجة البلجيكى سيدومير الإسماعيلى هذا الموسم فى 15 لقاءً بالدورى، فاز فى 6 وتعادل فى مثلها وهزم بثلاث مباريات، وسجل الفريق 15 هدفاً بشباك المنافسين وتلقى 14 هدفاً، ويحتل الدراويش المركز السابع فى جدول الدورى برصيد 37 بعدما لعب 28 مباراة.

 

س: ماذا فعل مجلس الإسماعيلى عقب الخسارة من وادى دجلة؟

ج: أعلن مجلس إدارة النادى الإسماعيلى تشكيل الجهاز الفنى المعاون لقيادة الفريق الأول خلال الفترة المقبلة، ويضم الجهاز كلاً من محمود جابر مدربا عاما، وعطية صابر مدربا مساعدا، وصبرى المنياوى مديرا للكرة، مع استمرار سعفان الصغير فى منصب مدرب حراس المرمى، لاسيما بعدما تقدم الثنائى أحمد قناوى ومحمد محسن أبو جريشة باستقالتيهما عقب مباراة دجلة، وعقب اجتماع مجلس إدارة النادى تمت الموافقة على قبول اعتذار الثنائى مع تقديم الشكر على المجهود الذى بذلاه الفترة الماضية باعتبارهما من أبناء النادى وسيكون لهما دور فعال مع النادى فى مناصب أخرى.

 

س: هل يرحل سيدومير عن تدريب الإسماعيلى؟

ج: بدأ مجلس إدارة النادى الإسماعيلى، برئاسة إبراهيم عثمان، رحلة التخلص من سيدومير بالفعل، وتدور مناقشات داخل المجلس للوصول إلى صيغة تنهى العلاقة بين الدراويش ومدربه البلجيكى دون أعباء مالية كبيرة على خزينة النادى، وينص العقد على بند يحق لسيدومير الحصول على قيمة عقده كاملًا فى حال فسخ التعاقد معه قبل نهاية الموسم الحالى، وهو ما سيكبد الإسماعيلى مبلغًا كبيرًا.

 

س: وماذا قال سيدومير عقب الخسارة من وادى دجلة؟

ج: أكد أن الإسماعيلى واجه سوء توفيق كبير، والجميع لم يكن فى حالته خلال تلك المباراة التى أضاع فيها فرصا كبيرة كانت كفيلة بإعادة المباراة، على حد وصفه.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة